قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الجزائر ـ خاص:نجحت قوات الأمن الجزائرية في القضاء علي إرهابيين بينما لقي جنديان وأحد رجال الدفاع الذاتي مصرعهم بمنطقة طفراوي الواقعة بولاية وهران خلال عمليات التمشيط الواسعة التي قامت بها استنادا إلي معلومات عن تحركات مشبوهة لمجموعة مسلحة تضم‏8‏ إرهابيين‏,‏ والتي تتمركز في المنطقة المعروفة بتضاريسها الجبلية‏.‏
وذكرت مصادر أمنية أن اشتباكا عنيفا وقع بين قوات الأمن المشتركة ـ الجيش والدرك ورجال الدفاع الذاتي ـ والمجموعة التي تنتمي إلي الجماعة الإسلامية المسلحة‏,‏ وأسفر عن سقوط إرهابيين و‏3‏ من رجال الأمن‏,‏ بالإضافة إلي إصابة‏7‏ من الجانبين بجروح متفاوتة الخطورة‏,‏ بينهم قائد فرقة الدرك‏(‏ قوات الأمن الخاصة‏)‏ وأوضحت المصادر ذاتها أن عمليات التمشيط مازالت مستمرة للبحث عن باقي أعضاء الجماعة الإرهابية التي كانت تستعد لتنفيذ اعتداءات علي المنطقة‏.‏
علي جانب آخر استولت مجموعة مسلحة تضم أكثر من‏10‏ إرهابيين تنكروا في زي عسكري‏,‏ علي أموال عدد من المواطنين في منطقة تافرنت ازيرارت الواقعة بولاية باتنة شرق العاصمة ـ إثر كمين نصبته‏,‏ وقامت خلاله بتوقيف‏6‏ سيارات‏,‏ حيث تمكن أحد رجال الأمن من الفرار بعد أن اكتشف حقيقة الكمين‏,‏ وتسبب إطلاق النار عليه في لفت انتباه قوات الجيش التي سارعت إلي توقيف حركة المرور تجنبا لوقوع مجزرة‏,‏ وملاحقة الإرهابيين‏,‏ الذين لاذوا بالفرار دون وقوع أي خسائر في الأرواح‏.‏(الأهرام المصرية)