قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الكويت - اغلقت معظم مؤشرات اسواق المال الاسيوية اقفالاتها ‏‏الاسبوع الماضى على تراجعات كبيرة فى معدلاتها بسبب تباطؤ اوضاع الاقتصادالدولى ‏‏لاسيما الاقتصاد الامريكى نظرا لارتفاع حدة التوترات السياسية العالمية. ‏
ووفقا لبيانات بورصة طوكيو فى الانترنت فان مؤشر نيكاى القياسي المؤلف من 225 ‏
‏شركة اختتم تعاملاته فى الاسبوع الماضى فى تراجع بلغ مقداره 192 نقطة مسجلا ‏
‏انخفاضا بلغت نسبته 2ر2 فى المائة ليبلغ 8516 نقطة. ‏
ويعد تراجع المؤشر اليابانى الذى يغلب عليه شركات القطاع التكنولوجى السادس ‏‏على التوالى مسجلا اطول انخفاض له منذ عامين بسبب تطور اوضاع التوتر السياسيى فى&‏منطقة الشرق الاوسط الذى القى بظلاله على العملة اليابانية التى سجلت ارتفاعا فى ‏
‏قيمتها امام الدولار الامريكي. ‏
ولم يؤثر تقرير البنك المركزى اليابانى الذى اصدره امس الجمعة على تحسين مستوى ‏‏اداء الاسهم اليابانية اذ اعلن البنك ان مستوى الشركات اليابانية فى قطاع ‏‏الصناعات التحويلية تحسن من (14) في شهر سبتمبر الماضي الى نحو (9) للشهر الجاري. ‏
ويرى المراقبون ان اداء بورصة طوكيو قد يواصل الاتجاه النزولى خلال الاسبوع ‏‏المقبل الذى يبدا يوم الاثنين المقبل وقد يتراجع الى مستويات قد تكون الادنى له ‏‏منذ 19 عاما بسبب التراجع الحاد فى اداء الاقتصاد العالمى لاسيما الاقتصاد ‏‏الامريكي الذى تؤثر عليه اوضاع التوترات السياسية واحتمالات التدخل العسكرى ‏ ‏الامريكى فى العراق .‏
‏ وكان مؤشر نيكاى قد سجل ادنى انخفاض له فى الرابع عشر من الشهر الماضى يعد ‏
‏الاول من نوعه منذ 19 عاما فيما تراجع مؤشر توبيكس الذى يغلب عليه اسهم البنوك ‏
‏والمؤسسات المالية فى التاسع عشر من شهر نوفمبر الماضى فى ادنى مستوى له منذ 18 ‏
‏عاما متاثرا باسعار اسهم البنوك اليابانية المثقلة بديون القت بظلالها على اداء ‏
‏الاقتصاد اليابانى الذي يشهد ركودا اقتصاديا منذ عشر سنوات. ‏
‏ولعب سوق وول ستريت فى نهاية تعاملات الاسبوع الماضى دورا لايستهان ‏
‏فيه فى الضغط على اسواق المال الاسيوية اذ انخفض مؤشر داو جونز الصناعى بنسبة ‏
‏2ر1 فى المائة ليبلغ 8433 نقطة. ‏
‏ وسجل مؤشر ناسداك الذى يغلب عليه شركات قطاع التكونولوجيا تراجعا بلغت نسبته ‏
‏7ر2 فى المائة ليبلغ 1362 نقطة. ‏
‏ وعلى صعيد متصل اغلقت معظم اسواق المال الاسيوية الرئيسية فى نهاية تعاملات ‏
‏الاسبوع الماضى على تراجعات اذ تراجع مؤشر كوسبى لبورصة كوريا الجنوبية ومؤشر ‏
‏بورصة سنغافورة بنسبة واحد فى المائة ليبلغا على التوالى 708 نقاط و 1367 نقطة ‏
‏فيما انخفض مؤشر هانغ سينغ لبورصة هونغ كونغ بنسبة 9ر0 فى المائة ليبلغ 9728 ‏
‏نقطة. ‏
‏ وتراجع مؤشر بورصة سيدنى الاسترالى بنسبة 5ر0 فى المائة ليبلغ 2941 نقطة فيما ‏
‏تراجع مؤشر بورصة تاى باى التايوانى بنسبة 7ر1 فى المائة ليبلغ 4588 نقطة. ‏
‏ من ناحية اخرى توقع المراقبون ان يواصل الدولار الامريكى تراجعه امام الين ‏
‏اليابانى فى حال استمرار قلق المستثمرين على تدهور اداء الاقتصاد العالمى وتطور ‏
‏قلق الامريكيين من تنامى عمليات الارهاب ضد المصالح الامريكية. ‏
‏ وتتوقع اوساطا مالية عالمية ان يتم تداول سعر الدولار الامريكى امام الين ‏
‏اليابانى خلال الاسبوع المقبل ما بين 50ر123 ين و 50ر119 ين ياباني. ‏
‏ وكان الدولار الامريكى قد شهد فى اسواق المال العالمية تدهورا فى قيمته امام ‏
‏اليورو والين اليابانى خلال تعاملات نهاية الاسبوع الماضي. ‏
‏ واقترب الدولار الامريكى امام اليورو من ادنى مستوى له منذ ثلاث سنوات فى ‏
‏تعاملات امس فيما ارتفع الين اليابانى امام الدولار الامريكى بسبب تزايد حدة ‏
‏القلق فى اوساط الاسواق المالية العالمية ازاء ارتفاع حدة التوترات السياسية بشان ‏
‏العراق وكوريا الشمالية التى اعلنت عن تعزيز برنامج اسلحتها النووية وعن حصول ‏
‏مجموعة متطرفين على صلة بتنظيم القاعدة على اسلحة كيماوية من العراق. (النهاية)‏