شهدت التجارة الخارجية لسلطنة عمان خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الحالي انتعاشا من خلال ارتفاع القيمة الإجمالية للصادرات السلعية للبلاد بنسبة وصلت إلى 15.5 بالمائة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.
واوضحت النشرة الإحصائية الصادرة عن وزارة الاقتصاد الوطني ان إجمالي قيمة الصادرات السلعية حتى نهاية شهر نيسان (أبريل) من العام الحالي قد بلغ 1448.4 مليون ريال عماني مقارنة ب1253.8 مليون ريا ل عماني خلال نفس الفترة من عام 2000.
ويعزى ذلك إلى الارتفاع الملحوظ في قيمة الصادرات السلعية من النفط والغاز حتى نهاية نيسان (أبريل) من العام الحالي حيث سجلت نسبة ارتفاع قدرها 16.3 بالمائة و بلغ الإجمالي لتلك الصادرات 1176.9 مليون ريال عماني مقارنة ب 1011.7 مليون ريال عماني خلال نفس الفترة من العام الماضي.
كما ساهمت الصادرات السلعية غير النفطية في ارتفاع إجمالي قيمة الصادرات السلعية للسلطنة حيث بلغت قيمتها خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الحالي 96.6 مليون ريال عماني مقارنة ب89.6 مليون ريال عماني خلال نفس الفترة من العام الماضي أي بنسبة ارتفاع قدرها7.8 بالمائة.
ومن جانبها ساهمت تجارة إعادة التصدير أيضا في ارتفاع إجمالي الصادرات السلعية للسلطنة حيث بلغت قيمتها بنهاية شهر نيسان (أبريل) من العام الحالي 174.9 مليون ريال عماني مقارنة ب152.5 مليون ريال عماني خلال نفس الفترة من العام الماضي مسجلة نسبة ارتفاع قدرها 14.7 بالمائة.
واشارت النشرة إلى ان أسباب ارتفاع إجمالي قيمة الصادرات السلعية بشكل عام يرجع إلى ارتفاع أسعار النفط العالمية حيث بلغ متوسط سعر برميل نفط عمان خلال الأربعة اشهر الأولى من العام الحالي 23.88 دولار للبرميل.
وقد بلغ إجمالي الصادرات النفطية بنهاية شهر نيسان (أبريل) من العام الحالي 110ملايين و877 ألف برميل.
كما سجلت الواردات السلعية ارتفاعا في إجمالي قيمتها حيث بلغ إجمالي قيمة الواردات السلعية المسجلة خلال الأشهر الأربعة الأولى من العام الحالي 662.4 مليون ريال عماني مقارنة ب644.4 مليون ريال عماني خلال نفس الفترة من العام الماضي بنسبة ارتفاع قدرها2.8 بالمائة.
(وكالة الأنباء العمانية)