: آخر تحديث

إلقاء عبوة حارقة على منزل الشاعر باسم النبريص

غزة خاص: في حوالي الساعة الثامنة من مساء أمس، ألقى مجهولون عبوة حارقة على منزل الشاعر والكاتب باسم النبريص، وقد نزلت العبوة [ ماء نار + قطع صغيرة من الألمونيوم ]nbsp; على حديقة البيت، واشتعلت، مخلّفة كتلة من الدخان الأبيض، مع روائح كريهة، دون أن تقع خسائر في الأرواح، إذ نجت أم الشاعر( 75 عاماً ) وابنته الوسطى ( 16 عاماً ) اللتان كانتا على مبعدة متر واحد من الزجاجة . هذا وقام النبريص فور وقوع الحدث بتبليغ القوة التنفيذية المسؤولة عن الأمن في القطاع، وبعد إجراء التحقيق الرسمي معه، في مركزهم الكائن قرب شاطئ البحر بخانيونس، توجهت عناصر مسلحة من التنفيذية إلى المكان، حيث أُجريت المعاينة وتمت كتابة التقرير الجنائي مع التحفظ على أداة الجريمة، لحين استكمال التحرّي والتحقيق ومعرفة الفاعلين . يُذكر أن النبريص رفض اتهام شخص بعينه أو جهة معينة، وقال أن لا أعداء شخصيين له، لكنه لا يستبعد نية الاعتداء عليه عن قصد وسابق تصميم من طرف شخصٍ ما أو جهةٍ ما، في ظل الأحداث والتطورات المؤسفة التي يشهدها القطاع حالياً.nbsp;nbsp;nbsp;nbsp;nbsp;nbsp; nbsp;


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.