قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

صنعاء: أكد سفير الولايات المتحدة الأميركية في صنعاء جيرالد فيرستاين بأن بلاده تعمل بجدية لحل العقبات التي تعترض الأنشطة التجارية في اليمن.وأشار في كلمة له في افتتاح ندوة نظمها المكتب التجاري الأميركي بصنعاء الليلة الماضية بالتعاون مع الغرفة التجارية والصناعية بصنعاء إلى أن التغلب على القاعدة في شبه الجزيرة العربية والتخلص منها ومن المنظمات العنيفة الأخرى في اليمن هو الحل لإمكانية استعادة القطاع الخاص اليمني مقدرته على إرسال واستلام السلع من الخارج.ونوه السفير إلى اعتزام الولايات المتحدة الأميركية في أن تكون شريكا لليمن على المدى الطويل لأجل بناء مجتمع يمني قوي وواعد في الحاضر ولأجيال المستقبل ..موضحا عن رؤية جديدة لسفارة واشنطن في صنعاء تتمثل في تشجيع آليات القروض الصغيرة للمواطنين اليمنيين.وقال بأن حكومته تعمل بجدية مع المانحين الدوليين الآخرين لإيجاد آليات تساعد على تقدم الأهداف المشتركة والإعداد لاجتماع أصدقاء اليمن في الرياض بداية العام المقبل..معبرا عن أمله في اكتمال الخطط التي تقوم بها الحكومة اليمنية للمضي مع المانحين لتأسيس صندوق مساعدات دولي خلال الأسبوعين القادمين وذلكللوفاء بحاجة اليمن التنموية..لافتا إلى أن بلاده واليمن قد اقتربتا من الإتفاق بشأن حل القضايا المتعلقة بانضمام اليمن إلى منظمة التجارة العالمية.