قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أثينا: توقع رئيس بعثة صندوق النقد الدولي في اليونان بول تومسن أن يتقلص الاقتصاد بنسبة 4 بالمئة هذا العام ،مضيفا أن هذا النمو سوف يستأنف في عام 2012 م.

وقال بول تومسن الذي يشغل نائب مدير ورئيس البعثة الأوروبية في إدارة صندوق النقد الدولي لصحيفة / فيما / اليونانية // في غضون ثلاث سنوات فإن مناخ الاستثمار سيتحسن بشكل كبير وسيكون أساس المالية العامة أقوى بكثير ونتيجة لذلك فإن الاقتصاد سيبدأ في النمو من جديد وتوفير فرص عمل وزيادة الدخل.

وأبلغ تومسن الصحيفة أن برنامج الحكومة التقشفي هو على الطريق الصحيح. وأضاف / لدينا بالفعل تطورات إيجابية فالعجز آخذ في التقلص وتدار المالية العامة على نحو أفضل والنظام المصرفي مستقر وحيوي الإصلاحات الهيكلية الجارية.

وفي هذا الأسبوع ستعرض الحكومة اليونانية مجموعة مهمة من التشريعات لإصلاح نظام التقاعد في البلاد وكان رد فعل النقابات غاضبا لأحكام زيادة سن التقاعد وخفض المعاشات التقاعدية وقد دعت إلى إضراب عام في يوم الثلاثاء.

ونفى تومسن بأن تكون التدابير الإصلاحية غير عادلة, وأضاف / إن المصاريف في الاقتصاد اليوناني مرتفعة جدا ومتوسط الأجور في القطاع العام أعلى منها في القطاع الخاص وهي حالة غير عادية للغاية مقارنة بالدول الأخرى وبالنظر إلى أن إنفاق ثلثي الميزانية على المرتبات والمعاشات التقاعدية فاليونان ليس لديه العديد من الخيارات.