قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: قالت شركة إيرباص لصناعة الطائرات يوم الجمعة إن عدد طلبيات الشراء التي تلقتها من مطلع هذا العام حتى الان تضاعف الى أكثر من المثلين بفضل معرض فارنبورو الجوي لكن هذا الصعود شابه إلغاء طلبيات بقيمة ثلاثة مليارات دولار من شركة دبي لصناعات الطيران.

وأظهرت بيانات أصدرتها شركة ايرباص أن دبي لصناعات الطيران التي تؤجر الطائرات وتتخذ من دبي مقرا ألغت 25 طلبية تشمل 18 طائرة من طراز ايه-320 وسبع طائرات ايه-350.

ويرفع هذا قيمة الطلبيات التي ألغتها دبي لصناعات الطيران الى أكثر من ثمانية مليارات دولار تغطي اجمالا 50 طائرة وذلك وفقا لما كشفت عنه بيانات شركتي ايرباص وبوينج المنشورة في الاربع والعشرين ساعة الماضية.

ورفضت ايرباص وبوينج التعقيب على الإلغاءات.

ولم يتسن الوصول الى دبي لصناعات الطيران للحصول على تعليق.

وكانت عدة تقارير من مصادر بصناعة الطيران افادت أن جزءا من طلبيات دبي لصناعات الطيران سيجري تحويله الى شركة طيران الامارات التي تتخذ من دبي مقرا والتي طلبت 30 طائرة اضافية من طراز بوينج 777 في معرض فارنبورو.

وباستثناء الالغاءات قالت ايرباص ان طلبيات 2010 المجمعة ارتفعت بشكل حاد الى 286 طائرة بنهاية يوليو تموز من 131 طائرة في النصف الاول من السنة.

وبلغت التسليمات 298 طائرة. وتستهدف ايرباص وهي وحدة من مجموعة اي.ايه. دي.اس بيع 400 طائرة وتسليم 500.

وأظهرت بيانات بوينج يوم الخميس إلغاء طلبيات 25 طائرة تتجاوز قيمتها خمسة مليارات دولار. وتشير المقارنات مع بيانات منشورة سابقا الى أن هذه الالغاءات جاءت من دبي لصناعات الطيران.

ومازالت دبي لصناعات الطيران تمتلك طلبيات لشراء 52 طائرة ايرباص ايه320 و23 طائرة ايرباص ايه350 تقدر قيمتها بعشرة مليارات دولار بالاسعار الحالية.

وبعد تعديل البيانات على أساس اجمالي الالغاءات في الشهر الماضي سجلت ايرباص صافي طلبيات بلغ 245 طلبية جديدة في الاشهر السبعة الاولى من العام ارتفاعا من 117 طلبية في نهاية يونيو.

وتضع هذه البيانات بوينج في مركز متقدم عن منافستها ايرباص من حيث طلبيات 2010 في الوقت الذي تتعافى فيه الصناعة من الركود لكنها مازالت في المركز الثاني خلف ايرباص من حيث الانتاج.

وكانت بوينج قد قالت انها تلقت اجمالي طلبيات يبلغ 319 طائرة في الفترة من يناير كانون الثاني حتى يوليو بينما بلغ صافي الطلبيات 255 طائرة بعد التعديل لاخذ الالغاءات في الحسبان.