قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

برلين: قالت شركة فولكسفاغن الألمانية لصناعة السيارات إنها تتوقع أن يكون 2013 عامًا صعبًا بالرغم من ثقتها في تحسن أنشطتها في النصف الثاني من العام مع استمرار نمو الأسواق الخارجية.

وقال مارتن فينتركورن الرئيس التنفيذي للشركة في الاجتماع السنوي للمساهمين يوم الخميس quot;لن تكون الشهور المقبلة سهلة بأية حال من الأحوالquot;.

وأضاف، أنه باستثناء أميركا الشمالية والصين، يكتنف كل المناطق quot;قدر كبير من عدم التيقنquot;، وأن الأسواق الرئيسة في أوروبا ستظل quot;ضعيفة بشدةquot; في المستقبل المنظور.

وذكر فينتركورن أنه مع ذلك لا تزال أكبر شركة أوروبية لصناعة السيارات تتوقع انتعاشًا خلال ما تبقى من 2013، وستلتزم بأهداف العام بالكامل quot;بالرغم من كل أشكال عدم اليقين الاقتصاديquot;.

وكانت فولكسفاغن أعلنت الأربعاء انخفاضًا بنسبة 26 في المئة في الأرباح التشغيلية خلال الربع الأول إلى 2.34 مليار يورو (3.04 مليار دولار) رغم تطلعها إلى تحقيق نتائج العام الماضي القياسية نفسها، التي بلغت 11.5 مليار يورو، والوصول بالمبيعات إلى مستويات قياسية جديدة.

وقال فينتركورن quot;سواء كنا في حالة انتعاش أو ركود، هدفنا هو أن تصبح فولكسفاغن في صدارة صناعة السيارات بحلول 2018quot;.