: آخر تحديث

أوديبريشت البرازيلية تتقدم بطلب حماية من الإفلاس

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ساو باولو: أفاد مصدر قضائي برازيلي أنّ شركة الإنشاءات العملاقة أوديبريشت، التي أقرّت بدفع 800 مليون دولار رشى لمسؤولين في عدد من دول أميركا اللاتينية للفوز بمناقصات، تقدّمت الإثنين بطلب حماية من الإفلاس. 

وتقدّم محامو أوديبريشت بالطلب أمام محكمة الإفلاس في ساو باولو لمناقشة ديون مترتّبة على الشركة تصل الى أكثر من 20 مليار دولار، وفق ما نقلت وسائل اعلام برازيلية عن مسؤولين.

ويعدّ هذا أكبر طلب حماية من الإفلاس في تاريخ البرازيل، ويفوق عملية إنقاذ شركة الاتصالات "أوي" عام 2016.

ويسمح هذا الإجراء لشركة أوديبريشت بمتابعة أنشطتها التجارية، مع منحها 6 أشهر للتوصل الى تسويات مع دائنيها.

وشركة "أوديبريشت أس. آي" التي تأسست عام 1944 ظلت لوقت طويل من أركان الاقتصاد البرازيلي، وهي تتعهد بناء كل أنواع المشاريع، من ملعب "ميامي هيت" لكرة السلة الى سدّ للطاقة الكهرمائية في أنغولا. 

لكنّ أوديبريشت الآن في قلب أكبر فضيحة فساد في أميركا اللاتينية هزّت حكومات وأحزاباً في كلّ من البرازيل والبيرو وكولومبيا وبلدان أخرى، وزجّت برؤساء سابقين ومسؤولين كبار في السجن.

أما رئيس الشركة مارسيلو أوديبريشت الذي كان يعدّ أحد أكثر الأشخاص نفوذاً في البرازيل، فقد حُكم عليه بالسجن لمدة 19 عاماً لدوره في قضية الفساد، وهو الآن يقضي عقوبة مخفّفة داخل قصره الفاخر في ساو باولو.

وفي 2018 وافقت أوديبريشت على دفع 700 مليون دولار كتسوية للحكومة البرازيلية، من ضمن حزمة بقيمة 2,6 مليار دولار تعهّدت بدفعها إلى الولايات المتحدة وسويسرا والبرازيل.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. لندن سعت للتأثير على شيراك بشأن الوحدة النقدية الأوروبية
  2. غصن يرفع دعوى على نيسان وميتسوبيشي للإخلال بعقده
  3. من لندن إلى الجيّة..
  4. البنك الدولي: ارتفاع نمو الناتج المحلي للاقتصاد المصري إلى 6 % بحلول 2021
في اقتصاد