قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تخطط شركة "ايكيا"، أكبر شركة للأثاث في العالم، لمشروع أثاث مستعمل.

سيطلق العملاق السويدي الشهر المقبل مخططاً لإعادة شراء مكتبات "بيلي" التي لم تعد ترغب بها، وبعض قطع الأثاث الأخرى التي لم تعد بحاجة إليها أو تريدها.

وبموجب الخطة، ستقدم الشركة قسائم تصل قيمتها إلى 50٪ من السعر الأصلي، ليتم إنفاقها في متاجرها.

وسيتم إطلاق مبادرة "إعادة الشراء" بالتزامن مع "البلاك فرايداي".

"من خلال جعل المعيشة المستدامة أكثر بساطة، تأمل ايكيا أن تساعد المبادرة عملاءها على اتخاذ موقف ضد الاستهلاك المفرط في يوم البلاك فرايداي وفي السنوات المقبلة"، في إشارة إلى 27 نوفمبر/ تشرين الثاني، عندما يقدم الكثير من تجار التجزئة حسومات على منتجاتهم.

وسيشهد البرنامج منح العملاء قسائم لإنفاقها في متاجر "ايكيا"، وستعتمد قيمتها على حالة القطع التي يعيدونها.

وسيحصل العملاء الذين لديهم قطع "جديدة" من دون خدوش، على 50٪ من السعر الأصلي، أما القطع "الجيدة جداً" ذات الخدوش الطفيفة، فسيحصل أصحابها على 40٪، أما القطع "المستخدمة بشكل جيد" بخدوش عدة، فسيحصل أصحابها على 30٪.

ويسري العرض على الأثاث الذي لا يحتوي على مواد تنجيد، مثل مكتبات "بيلي" الشهيرة والكراسي والمقاعد والمكاتب وطاولات الطعام.

وقالت "ايكيا" إن أي شيء لا يمكن إعادة بيعه ستتم إعادة تدويره.

وتخطط "ايكيا" لتخصيص مناطق في كل متجر حيث يمكن للناس إعادة بيع أثاثهم القديم والعثور على أثاث تم إصلاحه أو تجديده.

متجر "ايكيا"
EPA

وبدأت الشركة مجموعتها الأولى في عام 1948 وأصبحت بعض منتجات "ايكيا" القديمة قابلة للتحصيل في السنوات الأخيرة.

وتحمل مواقع المزادات عدداً من تصميمات "ايكيا" من العقود السابقة، وبعضها معروض للبيع بآلاف الجنيهات.

ارتفاع الطلب

تقوم الشركة باختبار إعادة بيع الأثاث في إدنبرة وغلاسكو منذ أكثر من عام.

وتقول "ايكيا" التي تتخذ خطوات لتصبح صديقة بشكل أكبر للبيئة، إنها تهدف إلى أن تصبح "شركة دائرية بالكامل وإيجابية تجاه المناخ بحلول عام 2030".

والاقتصاد "الدائري" هو الذي يعيد استخدام المواد والمنتجات أو يعيد تدويرها.

وفي وقت سابق من هذا الشهر، أعلنت المجموعة عن خطط لفتح عدد قياسي من المتاجر هذا العام.

وستفتح الشركة السويدية وأصحاب الامتياز 50 متجراً في جميع أنحاء العالم - بما في ذلك في المملكة المتحدة - إضافة إلى 445 متجراً تديرها العلامة التجارية حاليا.

وقال أكبر صاحب امتياز لـ"ايكيا" إن الطلب يرتفع بعد الإغلاق العام حيث يسعى الناس إلى الاعتناء بمنازلهم.

وأظهرت أحدث أرقامها أن المبيعات في العام المنتهي في أغسطس/ آب بلغت 39.6 مليار يورو.