قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


الرياض ـ الكويت
ثمن خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز نجاح القمة الدولية التي عقدت في مدينة شرم الشيخ المصرية أمس، وما توصلت إليه من نتائج بشأن الوضع في غزة، وذلك خلال اتصال هاتفي أجراه أمس مع الرئيس المصري محمد حسني مبارك، هنأه فيه على جهوده في إنجاح القمة، وعلى تأكيده والمشاركين في القمة على الدعوة إلى الانسحاب الفوري من القطاع وفتح المعابر ورفع الحصار والعمل على استعادة التهدئة وكذلك تأكيده على الدعوة لتضافر الجهود الدولية لدفع مسيرة السلام.
من جانبه أعرب الرئيس مبارك عن تقديره البالغ لما عبر عنه خادم الحرمين الشريفين من مساندة ودعم للجهود المصرية ومبادرتها في وقف العدوان الإسرائيلي على غزة.

إلى ذلك وصل خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز مساء أمس إلى الكويت مترئسا وفد المملكة إلى مؤتمر القمة العربية الاقتصادية والتنموية والاجتماعية laquo;قمة التضامن مع الشعب الفلسطيني في غزةraquo; الذي تبدأ فعالياته اليوم في الكويت، وكان في استقباله بمطار الكويت الدولي الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت الذي رحب به وبمرافقيه في دولة الكويت. كما كان في استقباله الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح ولي العهد بدولة الكويت، ورئيس مجلس الأمة جاسم محمد الخرافي، والشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح نائب رئيس الحرس الوطني، والشيخ ناصر المحمد الأحمد الجابر الصباح رئيس مجلس الوزراء، والشيخ جابر المبارك الحمد الصباح النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، والأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى والشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح وزير شؤون الديوان الأميري، والشيخ الدكتور محمد صباح السالم الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية ووزير النفط بالوكالة، ونائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء فيصل محمد الحجي بوخضور، والشيخ علي جراح الصباح نائب وزير شؤون الديوان الأميري، والشيخ خالد العبد الله الناصر الصباح رئيس المراسم والتشريفات الأميرية، والشيخ حمد جابر العلي الصباح سفير الكويت لدى المملكة رئيس بعثة الشرف المرافقة لخادم الحرمين الشريفين، وبعد أن استعرض الملك عبد الله وأمير دولة الكويت حرس الشرف، صافح خادم الحرمين الشريفين الوزراء والمستشارين والمحافظين وكبار المسؤولين، ثم صحب أمير دولة الكويت ضيفه في موكب رسمي إلى المقر المعد لإقامته بقصر بيان.