قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إتهمت والدة النجمة كيشا، إثنين من فريق العمل المرافق لإبنتها بأنهما السبب في تدهور حالتها الصحية وحجزها في إحدى المستشفيات بسبب إصابتها بمرض فقدان الشهية.


لوس أنجلوس: بعد أيام معدودة من حجز النجمة كيشا في إحدى المستشفيات للعلاج من مرض فقدان الشهية، خرجت والدتها، بيبي سيبيرت وصرحت لموقع quot;Radar Onlinequot; بأن المحيطين بابنتها هم السبب في تدهور حالتها الصحية وإصابتها بمرض فقدان الشهية.

واتهمت بيبي سيبرت المنتج الموسيقى الخاص بكيشا، دكتور لوك، وشخص آخر من فريق العمل بأنهما كانا يضغطان على ابنتها كي تفقد المزيد من وزنها، مشيرة إلى أنهما كانا يطلبان منها وضع إصبعها في فمها حتى تتقيأ ما تأكله، وأنهما كانا يشجعانها على تناول المخدرات كطريقة لفقدان الوزن.

قالت والدة كيشاإن دكتور لوك لم يتسبب في مرض ابنتها بمفرده، وأضافت في حديثها لموقع quot;Radar Onlinequot; :quot;كان هناك شخص آخر معهوهو من قام بنصح كيشا بفقدان 7 كيلوغرام خلال شهر وذلك من أجل أن تلقى إعجاب إحدى شركات الإنتاج الموسيقىquot;.

بيبي سيبرت التى اعتبرت أن مرض فقدان الشهية ليس غريباً على العاملين في مجال الترفيه والغناء، أكدت أن جعل النحافة عاملاً أساسياً لنجاح أي شخص يريد العمل في ذلك المجال يعد ضغطاً كبيراً يُمارس على الفنانات.

وأوضحت بيبا:quot; من نصح كيشا بفقدان 7 كيلوغرامات طلب منها التقيؤ عن عمد وتناول المخدرات من أجل تخفيض وزنهاquot;، علماً بأن دكتور لوك ـ اسمه الحقيقي لوكاسز غوتوالد ـ لم يستجب لأي تعليقات او أسئلة طرحتها عليه والدة كيشا من أجل الحصول على تفاصيل أكثر عن حالة ابنتها.

quot;بعدما وقّعت كيشا مع دكتور لوك أصبحت تمارس الرياضة بكثرة وتمتنع عن الطعام وعندما واجهتها بخطورة ذلك على صحتها نظراً لكونها ليست من ذوات الوزن الزائد، كانت تقول أن دكتور لوك هو من طلب منها ذلك وأنه طلب منها الاستعانة بمدرب خاص للاسراع من عملية فقدانها للوزنquot;، تضيف والدة كيشا، بيبي سيبرت، التي أشارت إلى أنه قبل انهيار كيشا خلال احتفالات عيد الميلاد الماضية كانت تُلاحظ عليها تغيّر في شكل أسنانها وصوتها.

وتؤكد بيبي :quot; كانت كيشا تقول لي أنها تسير فقط لمسافات طويلة وتشرب العصائر دائماً لإقناعي بأن ذلك الوضع ليس خطراً على صحتها، لكنها في الحقيقة لم تكن تستطع السيطرةعلى حياتها أو عملها quot;، مشيرة إلى أن دكتور لوك الذي تعاقدت معه كيشا في العام 2005 ثم جعلته يشرف على تعاقدها مع إحدى الشركات في العام 2009، هو على مايبدو الشخص الوحيد الذي يتحكم في حياة ابنتها.
على صعيد آخر نفى ممثل د. لوك أن يكون الأخير قد أرغمها على وضع أصبعها في فمها أو تعاطي المخدرات لفقدان الوزن، لكنه إعترف بأن لوك قال لها بأنها تبدو سمينة كـ(الثلاجة) في أغنيتها المصورة الأخيرة وطالبها بممارسة ريجيم العصير، حيث تعيش لمدة 14 يوماً على العصير فقط لتنظيف جسمها من السمومquot;.
في الوقت الذي قالت فيه والدة المغنية الشابة بأنه هذه الملاحظات المهينة دمرت نفسية إبنتها ودفعتها لفعل كل شيء لتفقد الوزن حتى وصلت مرحلة الإنهيار خلال عطلة أعياد الميلاد الماضية.