قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: إنهارت الممثلة المصرية الشابة عبير بيبرس، خلال إستكمال التحقيقات معها أمام النيابة بتهمة قتل زوجها عمداً، حيث قالت إن الجريمة نتيجة إنفعال وقت حدوث المشاجرة.

وأشار بيبرس إلى أن الجريمة حصلت نتيجة مشاجرة حدثت قبل الحادث مباشرة وأنها لم تخطط لقتل زوجها أو الانتقام منه أو تعمد قتله، لكنها فقدت توازنها وأعصابها بسبب اعتداء زوجها عليها وصفعها على وجهها فاستشاطت غضبا وأمسكت بزجاجة مكسورة وغرزتها في صدره فسقط على الأرض غارقًا في دمائه.

وأضافت المتهمة خلال جلسة استكمال التحقيق، بعد أن جدد قاضي المعارضات حبسها لمدة 15 يوماً على ذمة التحقيقات بتهمة القتل العمد: "طلبت من زوجي الطلاق عدة مرات بسبب معاملته السيئة لكنه كان يرفض، وكنا نتشاجر كتيراً لحين حدوث ما الكارثة في آخر مشاجرة بيننا ومات على إثرها".

يذكر أن قسم شرطة البساتين في القاهرة تلقى بلاغاً من الأهالي، بوجودعمرو السيد عبدالله (42 عامًا)، وهو رجل أعمال وصاحب شركة بترول، مقتولاً داخل شقته في شارع شوقي عبد المنعم وبالانتقال والفحص، تم العثور على جثته، وبفحصها، تبين أن بها إصابات عبارة عن جرح طعني نافذ بالصدر، وتم نقله إلى مشرحة النيابة بزينهم.

والد الضحية: إبني لا يمكن ان يضرب إمرأة

أعلن والد زوج الفنانة المصرية عبير بيبرس، التي قتلته، عن تفاصيل جديدة وأسرار لأول مرة عن الجريمة التي أثارت جدلا كبيرا في مصر خلال الـ24 الساعة الماضية.

وخلال تصريحات صحفية كشف عن محاولة للتستر على الجريمة بالقول: "فوجئنا بأنه تم استخراج تصريح للدفن، وكتابة تقرير طبي بأن سبب الوفاة سكتة قلبية، وكل هذا حدث حتى قبل أن نراه أو نعلم بوفاته".

وأضاف: "تلقيت مكالمة تقول (ابنك في خطر)، فذهبت مثل المجنون لكي ألحق به، وعندما وصلت مقر سكنه فوجئت بالناس يقولون لي البقاء لله، ووجدت ابني يرتدي ثيابا نظيفة وجميلة ومستلقيا على السرير وكأن الوفاة طبيعية".

وتابع: "شككت في الأمر عندما وجدت على قدمه آثار تقييد وجرح، عندها علمت أن الوفاة غير طبيعية فصرخت في شرفة المنزل وطلبت النجدة".

وأردف: "أنفي تماماً إتهامها لنجلي بأنه ضربها، أبني من المستحيل أن يمد يده على امرأة، والدليل أنه تعرض للطعن في صدره.. فكيف تكون هناك مشاجرة بينهما وتقوم هي بطعنه بمنتهى السهولة دون أن يقاومها، هي فاجأته بالضربة وقد يكون ذلك بمساعدة شخص ما، نحن ننتظر نتيجة تقرير الطب الشرعي لأنه كيف لإمرأة أن تقوم بكل هذا وحدها دون أي علامات ضرب عليها".
وأشار إلى أن "الجريمة مكتملة الأركان، وتم إخفاء جميع الأدلة".

وأوضح: "في البداية ابني كان متزوجاً من عبير بيبرس عرفياً، ثم طلبت منه تحويل الزواج إلى رسمي، بعدما أرغمته على تطليق زوجته الثانية مي، التي لم يكن يرغب بتركها إلا أنه رضخ لطلبها وطلقها".

واستطرد: "طلبت منه 150 ألف جنيه كمصروف للمنزل بشكل شهري، وقالت إنه وعدها بأنه سيمنحها مصروفاً عالياً بعد الزواج".

وواصل: "عبير قامت بسرقة مستندات وأوراق مهمة من نجلي، وكانت تهدده بهذه الأوراق حتى يتزوجها رسمياً ويطلق زوجته الثانية".

وأشار إلى أن "عبير بيبرس زوجة طماعة وجشعة، وحضرنا العديد من المشاكل والصلح بينهما وغير ذلك، وفي الحقيقة كانت هناك خلافات كبيرة بينهما، وكانت تريد الطلاق حتى تحصل على مليون جنيه مصري قيمة المؤخر، كما أنه دفع لها مليون جنيه أخرى قيمة المهر".

وكانت بيبرس، اعترفت بالجريمة بعد القبض عليها، وقالت إنها تشاجرت مع زوجها الذي صفعها على وجهها وسبها بألفاظ خادشة، لتلتقط قطعة زجاج وتغرسها في صدره.

وأصدرت النيابة قرارا بحبسها لمدة 15 يوما على ذمة التحقيقات، بتهمة القتل العمد.

من هي عبير بيبرس؟

وعبير بيبرس فنانة صاعدة عمرها 29 عاما، بدأت حياتها الفنية ببطولة فيلم روائي قصير بعنوان "كما تدين تدان" لتشارك بعده في عدد من الأعمال الفنية.

وفي عام 2014، بدأت رحلتها مع الدراما من خلال مشاركتها في المسلسل الكوميدي "إلسع وفلسع".

كما شاركت في العام نفسه، في بطولة مسلسل كوميدي آخر حمل عنوان "شلة نصابين".

وفي 2016 شاركت في أول عمل سينمائي، بعنوان "مشروع ميت"، شاركها التمثيل فيه الفنان أحمد الجوهري، لكنه لم يعرض في دور السينما.