قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لأولى حملاتها الدعائية الخاصة بموسم الأعياد والعطلات، استعانت دار سالفاتوري فيراغامو ب 3 سيدات ورجلين يوسعون مفهوم "خليط الشخصيات" الذي يتحدث عن احتضان الاختلاف والتنوع. وجاءت الحملة مناسبة للموسم – الذي يعد وقتاً للتلاحم، المشاركة والفرح – حيث تم تصوير السيدات والرجلين وهم يحتفلون بصحبة بعضهم البعض في موقع تراثي جميل من تصوير صوفيا مالاموت. 

وعلَّق على ذلك بول أندرو، المدير الإبداعي لقسم الملابس النسائية في الدار، بقوله "أن تكون جزءً من قصة فيراغامو فهذه هدية حقيقية. ويمتلك مجتمعنا الإبداعي الديناميكي كل الإرث الغني بهذه الدار لاستكشافه، كما نتمتع بكامل الحرية للعب بتلك الرموز من الماضي من أجل إعادة اختراعها في الوقت الحاضر. 

وأنا سعيد للغاية بتصوير تلك الحملة مع صوفيا ومشاهدة كل هذا العمل يخرج إلى النور". وتضافرت الرؤى الجديدة مع الرموز التقليدية لتقديم حملة دعائية وتشكيلة تكشفان عن عالم غني بالاكتشافات الجديدة المثيرة المعدة ليتم مشاركتها والتمتع بها هذا الموسم.