قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: ربما ارتبط أي تصميم جديد لفساتين الزفاف في الخمسة عشرة إلى العشرين عامًا الماضية، بطريقة ما، برؤية المصممة اللبنانية ريم عكرا. هكذا تقدم كاثرين غوردن، في مقالتها المنشورة في مجلة How To Spend It Arabic، هذه المصممة اللبنانية التي أرست، منذ عام 1997، المعايير في تصميم الأزياء من خلال مجموعاتها المبتكرة من أثواب الزفاف، والتي أحدثت خياراتها الرائدة أصداء ترددت في أرجاء عالم الموضة، ما أفضى إلى تعاونها مع علامات تجارية كبرى ومشاهير عالميين، خصوصًا بعدما وسّعت نشاطها في عام 2003 نحو تصميم أزياء السهرة، لتطلق بعد خمسة أعوام مجموعتها الأولى للملابس الجاهزة، "فثبّتت لنفسها ولدار Reem Acra New York التي أسستها مكانةً في قطاع البوتيك، حتى أنها صارت لاعبةً شديدة التأثير في هذا القطاع".

ريم عكرا خرّيجة الجامعة الأميركية في بيروت والمعهد العالي للفنون وتقنيات الموضة في باريس، مكثت سبعة أعوام في تايوان وهونغ كونغ حين كانت في الخامسة والعشرين، حيث أشرفت على مشاريع تُقدّر قيمتها بملايين الدولارات، ما يجعلها صاحبة نظرة دولية في تسيير شؤون الأعمال وتصميم الفساتين.


فساتين Rockefeller وGreenwich وLady Liberty وPark Ave من مجموعة Love from New York

وفي سجل ذكرياتها، أدت والدتها ناديا دورًا محوريًا في حياتها المهنية. فقد شجَّعتها على تقدير الأنشطة الإبداعية والإلمام بها منذ نعومة أظفارها، وحثّتها على حضور دروس في تنسيق الأزهار والرسم وفن الدانتيل العربي، وعلمتها التمييز بين الحرير والأورغانزا، والمطرَّز يدويًا والمطرَّز آليًا.

في نيويورك، التحقت ريم عكرا بمعهد الموضة التكنولوجي. هناك، كانت وحدها. تقول: "كان عليّ أن أتخذ قراري وأصمّم على النجاح". حتى في ذلك الوقت، لم تكن عكرا مولعةً بالموضة بقدر ما كانت طالبةً مبدعةً وشديدة التحفيز، وكانت مسكونةً بهاجس النجاح. لم تبدأ بفهم الموضة في السياق الذي تقدمه مدينة نيويورك إلا في مرحلة لاحقة".

خياراتها جريئة
تتقن ريم عكرا جيدًا المجازفة في عملها، فخياراتها الجريئة تضفي سرديةً وميزة جمالية فريدتَين على كل واحدة من المجموعات، كمجموعة Love and Dreem (حب وحلم) لفساتين الأعراس وهي مجموعة ملوكية تتخطى الحدود مع عناصر مستوحاة من القصص الخيالية تكاد تلامس السّريالية، أو مجموعة Love from New York (حب من نيويورك)، ومجموعة Thank You (شكرًا لك) الملوكية مع لمسة إضافية من الطراوة والتواضع، إلى جانب مجموعة Soirée (سهرة)، ومجموعة Embrace (عناق) التي صممتها للتذكير بأهمية اللمس والتعبير الجسدي عن العاطفة.


فستان Look 18 من مجموعة Soirée

تقول عكرا إن كل مجموعة من مجموعاتها "تنبثق من لحظة معيّنة". تضيف: "أستمد الإلهام من مختلف الأشياء، مثل فيلم قديم. وفي فترة الحجر المنزلي مثلًا، أمضيت وقتًا طويلًا في التفكير في اليدَين والحاجة إلى العناق واللمس الجسدي، فابتكرت مجموعة مريحة جدًا للتعبير عن تلك الانطباعات".

في جعبة عكرا مشاريع ومخططات كثيرة. وهي تتطلع إلى المستقبل وتراه مليئًا بالفرص، فما زالت العرائس يتحضرن لعقد قرانهن، لا سيما أولئك اللواتي اضطررن إلى تأجيل حفلات الزفاف بسبب الحجر والإغلاق. وبحسب عكرا، سيكون عام 2022 حافلًا بالنسبة إلى العرائس، "نشعر بأننا نملك الآن القليل من الوقت كي نتنفس ونفكّر ’ماذا ينتظرنا؟‘.. إننا متحمسون".


أعدت "إيلاف" هذا التقرير عن How To Spend It Arabic مجلة الرفاهية العصرية، تصدرها إيلاف بالاتفاق مع فايننشال تايمز.
للإطلاع على المقال كاملاً، يمكن تصفح الرابط التالي: صانعة الحلم ريم عكرا