موسكو: أفادت متحدثة باسم وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الجمعة أنه يستعد لزيارة واشنطن في الأسبوع المقبل، للمرة الأولى منذ الاجتماع المثير للجدل الذي عقده في 2017 مع الرئيس الأميركي دونالد ترمب.

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا إنه "يتم التحضير للاجتماع" المرتقب في العاشر من ديسمبر، من دون تقديم مزيد من التفاصيل.

لم يجرِ لافروف زيارة رسمية إلى العاصمة الأميركية منذ مقابلته ترمب في المكتب البيضاوي في مايو 2017، التي أعقبتها اتهامات بأن الرئيس الأميركي أفشى معلومات استخباراتية سرية خلال الاجتماع.

أظهرت صور من الاجتماع لافروف وهو يضحك مع ترمب والسفير الروسي السابق لدى واشنطن سيرغي كيسلياك. تمت لاحقًا تبرئة ترمب من الشبهات بشأن التعاون مع روسيا، التي تركز عليها تحقيق، استمر لمدة طويلة. ومع ذلك، توصل التحقيق إلى أن موسكو حاولت التأثير على نتائج الانتخابات الأميركية في 2016 لمصلحة ترمب.