: آخر تحديث

تركيا: من قطة مام جلال الكردية الى مطار السليمانية

خلال افتتاحه مشروع توسعة مطار السليمانية الدولي تحدث نائب رئيس حكومة اقليم كردستان العراق قوباد جلال طالباني عن الحصار المتواصل على المطار  منذ أشهر من قبل تركيا وأنه ليس من العدل معاقبة أهل السليمانية على خلفية موقف مبدئي من قبل طرف سياسي وهو الاتحاد الوطني الكردستاني الذي يعتمد مقاربة ثابتة في دعم واسناد النضال الديمقراطي الحقوقي للكرد في باكور ( كردستان تركيا ) .
والحال أن تصريحات نائب رئيس الحكومة هذه تعد أقوى موقف من الإقليم حيال مضي انقرة في حصارها على السليمانية في خرق واضح للقوانين الدولية الناظمة لحركة الطيران وحرية الأجواء فلتمتنع أنقرة عن التعاطي مع السليمانية جويا لكن ليس من حقها فرض الحظر على الرحلات العابرة عبر أجوائها من والى السليمانية يقول طالباني لكن في المقلب الآخر وبعد مرور نحو ٤٨ ساعة فقط على هذا الكلام تحدث رئيس الحكومة نيجيرفان يارزاني في مؤتمر صحافي بلغة تبريرية منحازة بلا لَبْس للموقف التركي مدعيا أن حجج أنقرة مبنية على أساس ولم تأت من فراغ . 
لا شك أن هذا التناقض الكبير بين كلام الرجلين مؤشر الى مدى ايغال الحزب الديمقراطي الكردستاني في الانغماس حتى النخاع في سياق السياسة والأجندة التركيين ومحاولة تحويل كردستان العراق الى حديقة خلفية تركية الأمر الذي يصطدم مع السياسة المتوازنة للاتحاد الوطني الكردستاني الذي يدير ما تعرف بالمنطقة الخضراء والتي في ظل استعصائها على الهيمنة التركية تعتمد حكومة أردوغان حيالها سياسة الحصار وفرض العقاب الجماعي على مدينة بحجم السليمانية وبكل ما تحمله من رمزية وقيمة قومية وثقافية ونضالية ليس في كردستان العراق فقط بل في عموم أجزاء كردستان .
والحق أن خطاب طالباني الابن ودبلوماسيته المبدئية في دحض الدعاوى التركية يستدعي مباشرة الى الذاكرة منهجية ومواقف الرئيس مام جلال الذي ذاعت مقولته الحازمة عام ٢٠٠٧ ردا على مطالبات أنقرة تسليم قيادات حزب العمال الكردستاني في قنديل مطلقا جملته الشهيرة : لن نسلم قطة كردية حتى . 
فالايغال التركي في استهداف الاتحاد الوطني ومعقله : السليمانية بما تمثله من قبلة كردستانية وعراقية حتى بات يستوجب مواقف رادعة صريحة بعكس  موقف رئيس حكومة الإقليم الذي هو في الواقع امتداد لمنهجية أسلافه في قيادة حزبه في التسبيح بحمد أنقرة والعزف على أوتارها والتنسيق معها ضد الكرد في باكور ( كردستان تركيا ) وفِي روج آفا ( كردستان سورية )  كما شاهدنا خلال السنوات الماضية فجدار العزل الأردوغاني على الحدود التركية - السورية كان يبنى على وقع حفر الخنادق مع كردستان سورية على الحدود العراقية - السورية من قبل الحزب الديمقراطي الكردستاني في سياق محاولات حصار التجربة الديمقراطية الكردية في سورية وخنقها اقتصاديا وقس على ذلك .
هي سابقة فريدة في العلاقات الدولية وفِي العرف الدبلوماسي أن يدعم رئيس حكومة الإقليم فرض الحصار على عاصمته الثقافية من قبل دولة أجنبية وأن يسوق المبررات والمسوغات مكررا  ما يردده المسؤولون الأتراك كأننا هنا حيال تصريحات للقنصل التركي في أربيل لا لرئيس حكومة اقليم كردستان . 

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 7
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. والله حرنا وياكم يا جماعة كردستان
متابع لايلاف - GMT السبت 11 أغسطس 2018 05:02
يعني ماهذه الاعادة بدون افادة والقصة واضحة وضوح الشمس وطبعا بدون تفاصيل وباختصار لان الامور كتبت ووضحت مرارا واقصد يا شيرزاد انت على أساس من الجماعة الكردية العراقية الواقعية وتعود الى مواضيع خلافات قادتكم اقصد الاقطاعيين الاساسين البرازاني والطالبني وعوائلهم وابنائهم واحفادهم واحفاد احفادهم وكونهم لولا تبعيتهم للدول الاقليمية شمالا او شرقا وغربا حتى اوربا وامريكا والحبيبة اسرائيل بل المعشوقة وقوباد او بافل طالبني على ما اعتقد اعرف من تزوج والصهيونية تبارك واما البرازاني واولاده منذ الاب اسرائيل الههم الاعلى وبعد يا شيرزاد سيقول القارئ وانت الى الان لم نفهم القصد واليك ما اقصد القضية نعم يوجد اكراد وخاصة في ايران ولا جدال وهولاء ابا عن جد منذ 3 الاف سنة هناك لانكم فرع من شعوب زغاروس هاجمت ايران واحتلها مع الفرس ولكم خمسة لهجات فارسية لا غبار على هذا واما تركيا ووجودكم بعدد هائل في تركيا وللعلم اكراد ايضا الان فيهم ما يسمى اكراد تركيا باعداد كبيرة والمهم اكراد سورية منهم لانهم في تركيا عددهم الكبير وارضهم الواسعة بعد ابادة اهل الارض الاصليين الارمن والاشوريين المسحيين-والايزيديين بامر تركي ولم يتغيير شيئ لانكم تقولون بعض قيادات العشائر والشيوخ كانوا باوامر تركية ونفذوا والمهم وماذا أختلف اليوم ؟ لم يختلف شيئ ابدا وغدا لن يختلف لان الاساس مبني على معادلة تريد من الحرامي الاكبر ان تاخذ ارض منه بادعاء العدد ولن يتم ولهذا سيتاجر قادتكم بكم وحرام على الناس وانت واقعي يا شرزاد وليست هذه نصيحة فوقية بل اخوية وحرام على الناس لانه فعلنا احترنا معكم وانت كمسلم طبعا تعرف معنى مايلي ولا يغير الله بأمرء الا بقدر ما يغير نفسه؟على ما اعرف -من هذا المعنى الاسلامي واحوله الى مايلي وما يغير الله بقوم الا بقدر ان يغيروا قادتهم الاقطاعيين المتاجرين بقضية يعلمون انها غير قابلة للاوهام لان نتائجها مصائب وتدمير متوالي والعراق سيكون ولابد ان يعود واحة خير وسلام لكل العراقيين والحقيقة والناس والعدل من وراء القصد وشكرا ايلاف
2. فشل KDP
شنگالی - GMT الأحد 12 أغسطس 2018 09:29
سياسات الاتحاد مرسومة بدقة من قبل ايران والحشد الشيعي. دعم واسناد النضال الديمقراطي الحقوقي للكرد في باكور ( كردستان تركيا ) ؟؟؟ pkk منظمة ايرانية لقمع الشعب الكوردي .... ل PKK اساليب خبيثة لقتل المواطنين الكورد في غرب كوردستان وتعاونهم مع اجهزة الاستخبارات السورية معروف . والاغرب الاتحاد الوطني باع نصف كوردستان الى الشيعة بثمن بخس ويرقصون على انغام العراقجيه تي ...بينما يثرثرون على شمال كوردستان .
3. جملته الشهيرة : لن نسلم قطة كردية حتى .
ش. ش. - GMT الأحد 12 أغسطس 2018 09:31
جملته الشهيرة : لن نسلم قطة كردية حتى . مام جلال اصدر بيان رسمي وانكر المقولة .
4. انهيار ايران
كركوكي - GMT الأحد 12 أغسطس 2018 09:35
ليحرر الاتحاد كركوك ثم - شمال سوريا - ؟
5. Role model
Rizgar - GMT الأحد 12 أغسطس 2018 11:13
كاكة شيرزاد كان نموذج و مثال للتقليد role model بالنسبة لكثير منا كشباب وكنت فخورا جدا بذكاء بمناقشات كاكة شيرزاد في الدفاع عن كوردستان في الميديا العربية . ازعجني وقوع الكاتب في شبكة الصراع الحزبي الضيق وتسويق السياسات الحزبية الفاشلة .
6. عايلة برزاني هي السبب
حمو دهوكي - GMT الأربعاء 15 أغسطس 2018 02:45
اخوتنا كرد سوريا متعاطفون معنا ككرد في كردستان العراق رغم احطاء قياداتنا وهم لايدرون ان قياداتنا فاسدة خصوصا عائلة برزاني التي حولت كردستان الى مزراع فصهر مسعود وابن اخيه نيجير رئيس الوزراء و ابناءه منصور ومسرور استلموا الملف الامني والعسكر في الدولة البرزانية التي تظم هولير ودهوك ولايسمع لهم احد في سليماني لان سليماني هي تابعة لدولة طالباني. كردستان مزرعة فاسدة تتحكم بها عائلتان لكن اساس الفساد هم عائلة برزاني العشائرية المتخلفة. بعض من اخواننا كرد روجافا يعيشون على الاحلام ويسمعون صوت طبل عايلة برزاني من بعيد لكنهم لايعيشون المأساة اليومية لاهل كردستان الجنوبية نتيجة هذا الصوت المزعج. فينطبق عليهم المثل (صوت الطبل جميل لكن من بعيد)
7. التعالي على الكرد
زينة الشمري - GMT الأربعاء 15 أغسطس 2018 06:16
الى من يختبئ وراء اسم (متابع لايلاف) انتم ايتام صدام من السريان المسيحين او الارميين من تسمون انفسكم الاشوريين بالرغم من انكم لاتموتون للاشوريين باي صلة. فالاشورين شعب منقرض قبل مجيء السيد المسيح بستة قرون وبقاياه اندثرت بين عرب جنوب العراق الحاليين: الاشوريون لم يكونوا مسيحيين. ومن قال لك بانك من السكان الاصليين والكرد من الغرباء يا بعثي؟ انا لا الومك فلحم اكتافكم هي من خيرات صدام الحفرة كماهي من خيرات المجرم بشار. انتم مجرد مطايا كما كنتم مطايا للاستعمار البريطاني والفرنسي. اقول الاستعمار في زمانه ولا اقول بريطانيا وفرنسا في زمن الديمقراطية الان. فلا وجود لكم من الاعراب بعد ان انتهى بعث العراق وسينتهي بعث الاسد قريبا. لاتتعالوا على قامة شعب تغرق في بحر دماءه التي وهبها في سبيل حريته انت وطائفتك


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.