: آخر تحديث

الفاسدون لا يصنعون دولة

تزداد يوما بعد آخر حمى الدعايات الانتخابية في العراق بشكل مبكر مع تساقط الكثير من أوراق التوت عن عورات الأحزاب والكتل الكبيرة التي بدأت بالانشطار الأميبي على طريقة بكتريا اليوغليناوغيرها من أنواع البكتريا، فأصبحت عشرات الأحزاب بعد أن تخلتعن أسلوب أحزاب أنابيب الاختبار التي استخدمتها في الدورات السابقة لبرلمان إبطال الفساد العالمي، ليكون لدينا بعد التكاثر الأميبي ما يزيد على مائتي حزب مناضل من اجل القطيع الذي ما يزال يساق بالدولار والفتاوى الدينية وأوامر شيخ القبيلة.

    وقد استهل حزب الدعوة وكتلته عملية الانشطار لكي يغلق أي طريق محتمل لحزب أو كتلة أخرى للوصول إلى دفة السلطة والمال، خاصة وان معظم مفاصل الدولة كان قد هيمن عليها منذ توليه مقعد رئاسة الحكومة وملحقاتها، وهذا يعني انه مع كتلته يتحمل كامل المسؤولية فيما جرى للبلاد، لأنه قبل مسؤولية الحكم بل استقتل من اجلها ومن اجل تكريس حكم الحزب الواحد من خلال الاستيلاء على كل مفاصل السلطة السياسية والمالية والعسكرية والأمنية.

    منذ 2005 بلغت إيرادات العراق مئات المليارات منذ تولي كتلة القانون وحزب الدعوة حكم العراق، وارتفع حجم تصدير كميات النفط إلى ما يقارب الضعف عما كان عليه بداية العقد الماضي، مع ارتفاع كبير لأسعار النفط قياسا لما كانت عليه قبل 2003م، وهذا يعني انه كان أمام العراق فرص ذهبية للانتقال بشكل نوعي إلى مستويات حضارية رفيعة، خاصة وانه يمتلك قدرات هائلة بشرية كانت أم ثروات طبيعية، وباستثناء إقليم كوردستان الذي يتمتع باستقلال ذاتي منذ 2003م والذي حقق قفزة نوعية في معظم المجالات، لا نجد في العراق ما يشير إلى أي تقدم مذكور، بل بالعكس انحدرت الأوضاعالاقتصادية والاجتماعية والأمنية إلى حدود خطيرة جدا مع ارتفاع نسبة الفساد بشكل جعل العراق من أفسد وأفشل دول العالم حسبما ذهبت إليه منظمة الشفافية الدولية (EITI).

    والغريب إن كل حملات مكافحة الفساد ومنظماتها الحكومية وغير الحكومية متهمة بالضلوع أو التستر على كثير من ملفات الفساد، ولعل ما يؤكد ذلك إن شخصيات قيادية بارزة سياسية وحكومية متهمة بـ ( هدر أموال الدولة ) وهو تعبير ناعم للفساد، كما في توصيفالمالكي لنائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة الشهرستاني في واحدة من اكبر عمليات الفساد الكهربائي التي أنفقت عشرات المليارات من الدولارات لحل مشكلة الكهرباء في العراق دونما شيء يذكر، وقد ذكر رئيس الوزراء في تصريحات عديدة، انه يمتلك ملفات فساد كبيرة على فلان وعلان من المسؤولين، ويهدد باستخدامها عند الحاجة، فإذاكان ارفع منصب في الدولة يتستر على ملفات الفساد ويهدد باستخدامها لأغراض انتخابية أو سلطوية، فما بالك بالآخرين؟

     وما ذكرناه عن قطاع الكهرباء يعمم على كل الوزارات والمؤسسات، بما فيها المؤسسة العسكرية والأمنية والحشد الشعبي، والتي يقف على رأس هرمها قياديين في الأحزابالدينية، وللأسف كثير من غير الأحزاب الدينية أيضا، والانكى من كل ذلك أنهم أنفسهم الحاكمين والمنادين في ذات الوقت اليوم وفي حمى الدبكات الانتخابية على مكافحة الفساد، فأي دولة هذه التي يحكمها فاسدون أوصلوها إلىاعلي مستويات الفشل والفساد، وما زالوا مصرين على ( قشمرة ) ناخبيهم المخدرين بالشعارات الدينية والمذهبية والأحقاد العنصرية والعنتريات الصدامية.

 

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 57
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. برزاني
صلاح - GMT الأحد 07 يناير 2018 08:23
وماذا عن فساد الطبقة السياسية في اقليم كردستان؟ ماذا عن مصير رجل برزاني الهارب بأموال النفط الكردي اشتي هورامي؟ يارجل ٣٢ مليار دولار وتجوعون الناس تحت دعوى الحصار؟ ماذا عن املاك ال برزاني؟ كم مليار يمتلك نيجير برزاني؟ هل ورث المال عن ابيه؟ كل الساسة الكورد كانوا نشردين في الجبال يقاتلون نطام صدام. حين يكون بيتك من زجاج اصلحه اولا وقويه بالنزاهة والمساءلة ولا تعير حارك بما انت غارق فيه.
2. لو
محمد البغدادي - GMT الأحد 07 يناير 2018 09:25
لو وجهت كتاباتك المسيسة لقادة اقليمكم لما وصل الحال الى ماهو عليه من فشل ومذلة وهزيمة لكنك مثل اي واحد من وعاظ السلاطين تزين الامور للحاكم وتخدع الناس ثم يظهر طول لسانك على الاخرين الذين هم ليسوا ولاة نعمتك...يعد ضربا من الخيال الاعتقاد انك وامثالك ستتعضون من الاحداث الاخيرة وتغير منهجك...نعم الفاسدين لايبنون دول ولا حتى اقليم صغير متواضع لايملك شيئا غير العنتريات القومية البائسة...نصيحتي ان تحفظ ماء وجهك وتختفي عن الانظار وتحترم عقول شعبك على الاقل
3. قل شيئا جديدا او فاصمت
Moosa - GMT الأحد 07 يناير 2018 09:31
فعلا عبقري انت سيد كفاح بوق. يعني الصغير قبل الكبير يعرف من سرقنا في العراق عربا واكرادا. كذلك اكبر نكتة بلعناها احنا العراقيين هي بلوة المعممين والفاسدين من شلة المالكي وعمار ومن لف لفهم. مالجديد في مقالتك؟ اما كان الأجدر بك وانت الكردي القريب من مصادر القرار الكردي والزعيم الاوحد مسعود اللي ورثها عن مصطفى وراح يورثها بعد عمر طويل لمسرور بيك اما كان الأجدر بك إن تنورنا عن بؤر الفساد في كوردستان هذا إن كنت تعتقد أنه اكو فساد حاشا لله. او مقالتك توحي بالنقيضين كجنة كوردستان و جحيم باقي العراق او كوردستان الموفاسدة وبغداد الفاسدة كلش؟ يعني لغاية الان ما شفت كاتب كوردي بيه خير كانكم مدفوعين للكتابة ضد إرادتهم!!.
4. ماذا جرى لك؟
PMSK - GMT الأحد 07 يناير 2018 10:32
ماذا جرى لك يا سيد كفاح ؟ لاول مرة تتحدث بعقلانية ومنطق وصدق ، بعيدا عن التملق الذي تعودت عليه في تلميع صورة زعيمك ؟ قلت الحق ، الفاسدون لا يمكنهم اقامة دولة؟ وفعلا هذا صحيح لان الفساد يدمر دول وينهيها ؟ ولكن ماذا عن ما كنت تعلنه في كردستان وتطبل له ؟ هل ذهب ادراج الرياح ؟ وهل يمكن اقامة دولة كردستانية ، في ظل قادة وزعماء سياسيين فاسدين ؟ وهل يمكن اقامة الدولة في ظل سرقة ثروات الشعب ووضعها في جيوبهم وعوائلهم ، وليموت البقية جوعا وآلما وبردا وحرا ومرضا ؟ لقد كان مثل الطاغية صدام واضحا عندما بدد اموال العراق في الحروب والحصار والقتل والتصفيات والتهجير ، وسرقة الاموال وتبديدها ، وانكم في كردستان اخذ بعض قادتكم نفس منوال صدام في القتل والتشريد والتصفية وسرقة حقوق الاخرين .... فعلا الفساد لا يصنع دولة !!!!!
5. الناخب العربي العراقي
Rizgar - GMT الأحد 07 يناير 2018 10:37
المهم بالنسبة للناخب العربي العراقي ,ليس الفساد الهائل ولا المسائل الاجتماعية والثقافية والرفاه و التعليم والصحة والتخطيط .....بل الرغبات العرقية العربية وتحقيق الرغبات العرقية للعرب . تم تاسيس الكيان لتحقيق الرغبات العرقية العربية ١٩٢١( الانفال والتعريب والاغتصاب وطرد الكورد من اراضيهم والاستيلاء على المناطق النفطية في المدن الكوردستانية). فالناخب العربي يّصّوت للعربي الشرس والارعن ضد الكورد ... لما كان بامكان صيانة الكيان ١٩٢٣ من قبل الملك الحجازي المستورد لولا قصف الملك للسليمانية وحرق محاصيل الفلاحين الكورد وتدمير كل القرى الكوردية بين كركوك والسليمانية , ثم اصدار حكم الاعدام على ملك كوردستان وجلب العشائر العربية والحفاة الى كوردستان ومحاربة اللغة الكوردية . افرح اسيد العبادي الناخب العربي في طوزخورماتو وكركوك حيث تم اغتصاب الكورديات وحرق منازل الكورد وقتل الكورد في الشوارع ومنع العلم الكوردي وطرد الكورد والاستهتار بكرامة الكورد . كل الرؤساء العرب حصلوا دعم الشارع العربي عن طريق الاستهتار بكرامة الكورد ... الشعب الكوردي كاسرى حرب في الكيان ومجرد ادوات لتحقيق الرغبات العرقية العربية من الانفال الى الاعمال اللا اخلاقية الاخرى .
6. هذه النوع من المقالات
Rizgar - GMT الأحد 07 يناير 2018 11:03
هذه النوع من المقالات نتيجة عدم فهم الكورد للذهنيةmentality العربية وفشل القادة الكورد في analyse التحليل النفسي للعرب بصورة عامة كشعب وكعدو شرس و غير رحيم والمؤمن بالعنف والهمجية واحتقار الاخر ورمي اعداءهم في البحار او رشهم بالموادالكيمياوية . ركض القادة الكورد الى بغداد ٢٠٠٣ من اكبر خطايا مسعود ومام جلال , واذا ذاق الشعب الكوردي من المس بيل والبرسي كوكس والملك الحجازي كل انواع العذابات خلال ٨٠ سنة الاخيرة..... .. السبب المباشر لعذابات الكورد اليوم من اغتصاب الكورديات في طوز خورماتو وداقوق الى احتلال كركوك ..تقع جزء كبير من المسؤلية على البارزاني والطا لبا ني ... اغبى الاغبياء كانوا يعرفون ان تاسيس الكيان الخبيث مرة اخرى جريمة لا اخلاقية بكل معنى الكلمة ...ومع ذلك ركضوا الى عاصمة الحقارة وعملوا المستحيل من اجل انشاء فرانك اينشتاين مرة اخرى . واليوم مجاميع وحثالات همجية من النجف وكربلاء وابناء الجنوب الشيعي ومدججين باحدث الاسلحة الامريكية يستهترون بكرامة الكورد في احياء وشوارع كركوك . اللعنة على الخونة .
7. اذا انهار النظام الايران
卡哇伊 - GMT الأحد 07 يناير 2018 11:07
اذا انهار النظام الايراني ,فيعني هروب الحثالات الهمجية من المدن الكوردية وتحسين اوضاع كوردستان بصورة جذرية
8. فمن ليس مع العرب هو عليهم
- GMT الأحد 07 يناير 2018 11:09
فمن ليس مع العرب هو عليهم ومن لا يذبح الكورد فهو منشق وان لم يمارسوا من قتل وذبح من النفوس البشرية كل يوم اصاب العرب ,ما يصيب مدمن الهيروين عندما لا يجد جرعة المخدر كل يوم فيصاب بحالة هياج فيكيل الاتهامات لمن حوله حتى تأتيه النجدة (اطمئن فقد وجدوا في طورز خورماتو عدد خمسين جثة من المدنيين الكورد في الشوارع وبها آثار التعذيب قبل قتلهم ) حينئذ يطمئن قلبه وتهدأ نفسه!!!!!
9. الشيعة فعلوا ما لم يقم
❤☀️ - GMT الأحد 07 يناير 2018 11:11
الشيعة فعلوا ما لم يقم به صدام في كركوك...لينخر الفساد وليحطم الفساد كيانهم الفاسد .
10. الميزانية مقطوعة
- GMT الأحد 07 يناير 2018 11:14
الميزانية مقطوعة منذ ٢٠١٤ ويسرقون نفط كوردستان ....وما علاقتنا بعاصمة القتل ؟ غير ركض بعض الخونة -الاكراد -الى العبادي المكروهين في كوردستان .


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.