: آخر تحديث

تراجع داعش ولم ينته الارهاب

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

انتهت دولة الخلافة المزعومة وانتكست راياته المشؤومة ، الأكيد أن ذلك لا يعني نهاية الفكر المتطرف ولا طيّ صفحة الجماعات المتشددة، ولكن الكيان الذي لمع نجمه إبان الأزمة السورية، وبلغ ذروته العام ٢٠١٤ وضمّ تحت سطوته أراضي شاسعة من الرقة حتى الموصل، وهزم جيش دولة العراق، وحجّ إليه المتطرفون من كل أصقاع العالم، واجتمعت لحربه دول وقوى مختلفة ، أصبح اليوم معزولاً مرذولاً في منطقة ضيقة لم يسمع بها من قبل اسمها " الباغوز "، يقاتل حتى النزع الأخير من طاقته على الموت.

سينتهي التنظيم الذي اختلط فيه التوظيف السياسي بالويلات الإنسانية التي اقترفها، وتشويه صورة الإسلام مع إفساد الثورة السورية النزيهة، وقد بذل التنظيم وسعه في البشاعة والفظاعة وأقذع صور الرذيلة البشرية وقدرتها على العنف والدماء والذبح والإفساد في الأرض.

انتهى مخلفاً بؤرة سوداء كبيرة في جبين التاريخ ، ابتلعت كل مساوئ وعيوب هذا الزمن المتداعي ، وقذفت بأجيجها المأزوم في وجه منطقة مثقلة بالمتاعب وتنزف من بأس الأوجاع ، صورة الهجرات المريرة التي كانت تتوزع على السواحل والشطآن الأوروبية لن تنسى من ذاكرة إنسان ومكان هذه الجغرافيا المتعبة ، بعد أن خيّر الإنسان العربي المستضعف بين رمضاء النظام السوري ونار التنظيم الداعشي ، فاختار أن يرمي بأحلامه وأطفاله وحياته عرض البحار المشرعة للموت والمحيطات المتسعة بالمجهول.

ثم ماذا؟

محطة جديدة من الثقب الأسود الذي انشق أول الأمر في أفغانستان، ثم انتشر في الدول العربية ، واتسع على الراقع في العراق أيام الغزو الأمريكي ، وانفجر في أحلك صوره وأكثرها قتامة على الأراضي السورية ، زاده العجز الدولي والشتات العربي والدور الإيراني والتركي المشبوه ، تمدداً وضراوة .

سال الكثير من الحبر في نقاش هذه الظاهرة المروعة ، نظمت المؤتمرات وانتظمت اللقاءات، عقدت السياسات وانعقدت المؤتمرات، ولكن غيمة التشدد لم تنقشع من سماء المنطقة، وكأن من يغذيها ويعيلها لا يزال طليقاً حراً، ينفث سمومه ويبرم مشاريع الاستنزاف بلا حائل أو مانع.

وقدَر هذه المنطقة أن تنشب في هذه المتوالية العنفية بدون أفق للخروج ، أو نهاية لهذا النفق المعتم.

يخفت حضور تنظيم داعش في منطقة المنشأ ، فينشب أظافره في منطقة رخوة أخرى ، ولا ينقص هذه الجغرافيا مناطق هشّة تكون بيئات مفضلة ومشجعة لنمو الكيانات المنفلتة من عقالها.

تتناوب جماعات التشدد في الظهور والحضور ، ينفجر داعش فتختفي القاعدة ، يتراجع داعش فتسطع نار القاعدة من جديد ، جاهرة بالتهديدات وجاهزة لاستلام راية التشدد قبل أن تناول مثيلتها في مناسبة أخرى.

" داعش " وهو يستميت لآخر رمق من عمر عنفوان العنف لديه ، خلّف جروحاً مفتوحة في المناطق التي هرب منها ، ألغاماً تحصد أرواح الأبرياء حتى اللحظة ، مدن أشباح تركت خاوية على أنقاضها ، زوجات مسلحيه الذين يتكومون مع أطفالهم في مخيمات تديرها " قسد " على الحدود السورية العراقية عرضة للمجهول ، ومثلهن في سجون ليبية ينتظرون عفو بلدانهم الأم ، مشبعات بالفكر المتطرف، موقنات بأنهن لم يخطئن في شيء إلا نزراً ممن انكشفت له عورة التنظيم ودجل الشعارات التي تظاهر بها.

الآلاف المؤلفة من الشباب المدجج بالأفكار المتطرفة ، وكان يتنظم تحت شعارات الوهم المجاني ، يتوزع بين صريع مفقود ، أو شارد يهيم بحثاً عن بؤرة جديدة يزهق فيها زهرة شبابه وجوهرة عمره ، يطلبون فردوساً مجهولاً في ساحات الانتشار الجهادي الأخرى مثل ليبيا ودول الصحراء الأفريقية وأفغانستان وغيرها.

‏شاهدت جملة كبيرة من زوجات مسلحي داعش الخارجات من آخر جيبٍ للتنظيم المشؤوم ، إذ التقت بهن مجموعة من المحطات الفضائية ووكالات الأنباء الدولية ، كان مفاجأة صادمة بالنسبة لي وأنا أستمع لإصرارهن على الفكر الذي يتبناه التنظيم ويعمل على أساسه.

لم يضعف الولاء لديهن قيد أنملة، على الأقل هذا ما أجمع عليه جملة من سمعتهن في الساعات الطويلة من المشاهدة ، يبدو أن سنوات من إقامتهن داخل هذا الصندوق المغلق من الأفكار وضعف الاتصال بالعالم الخارجي ، يولد هذا التصلب في الرأي والإصرار على الأفكار والمقاربة التي نبذها كل شخص عاقل وسويّ.

شعرت لوهلة أن الكثير من هؤلاء في مسيس الحاجة إلى إعادة تأهيلهن ، وتفسيخ هذه الأفكار الملفقة التي تستبد بأذهانهن ، وإلا فإنهن والأطفال عبارة عن مشاريع جاهزة للانفجار في وسط مجتمعاتهم المختلفة ، ولديهن كامل القابلية والاستعداد لمواصلة المشوار الظلامي لحظة تلمع فرصة للانفلاش ولعودة دوامة العنف من جديد.

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 18
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. نذكر بدواعش الصليب اغتصاب طفلة
وقصف الباغوز بقنبلة نووية صغيرة - GMT الثلاثاء 12 مارس 2019 07:56
بمثل هذا اليوم عام 2006‏قام جنود من قوات الاحتلال الاميركية باقتحام منزل ببلدة المحمودية جنوبي بغداد واغتصاب الطفلة عبير الجنابي بعد قتل امها وابيها وشقيقتها (5 سنوات) ثم حرقهم جميعا داخل إحدى غرف المنزل . ثم يقال ان المسلمين ارهابيون ودواعش وان المسيحيين بتوع محبة وسلام وتسامح ؟! قام دواعش الصليب بدعوى وجود داعش بقصف الباغوز بقنبلة نووية صغيرة أحرقتها وأحرقت الأطفال والنساء والشيوخ وغيرهم ‏
2. تعمير الافكار
كورونا مثلج - GMT الثلاثاء 12 مارس 2019 09:25
داعش مشكلة ولاكن فكره مليون مشكلة!! داعش راح وفكره باقا!! ممكن تعمير البنية التحتية ولاكن هل ممكن تعمير الادمغة!! او نظرية او انطباع مشوه؟؟
3. سؤال واحد لمن يهمة الأمر
فول على طول - GMT الثلاثاء 12 مارس 2019 13:28
أولا أنا أحترم الدواعش وزوجاتهم وكل من لا يكذب على نفسة وعلى الأخرين ويظن أن الأخرين يصدقونة وكأنهم بلهاء . ..داعش هى النسخة الأصلية من الاسلام ولذلك نحترم كل من يقدم النسخة دون رتوش ودون تزويق . ونسأل من يهمة الأمر : ما الذى يفعلة الدواعش - وزجاتهم - ولا يوجد فى كتب السيرة أو لم يفعلة أهل السلف الصالح ؟ وهل التعاليم الداعشية صالحة لكل زمان ومكان أو يجب التوقف عنها لزوم الشئ عند الضعف ؟ نتمنى الاجابة بالصدق حتى تشفوا من أمراضكم . تأكدوا أن حتى أقرب الناس اليكم لا يصدقونكم .
4. كلمات لا معنى لها
فول على طول - GMT الثلاثاء 12 مارس 2019 13:36
ما معنى الفكر المتطرف من وجهة نظركم ؟ ومن أين جاء ..هل جاء من الفراغ أو من كوكب أخر ؟ وما معنى التشدد الدينى ؟ وما معنى يشوهون صورة الاسلام ...وأين الاسلام الحقيقى ..وهل الصورة تختلف عن الحقيقة ؟ ولماذا الاسلام فقد دونا عن كل الديانات لة عدة صور ...؟ هل يعقل فى أى ديانة أن يكون لها صور عديدة ؟ ولماذا الاسلام فقط غير مفهوم وأين الاسلام الصحيح ولماذا لا يريد الظهور حتى تاريخة ؟ وكيف للمسلمين ومنهم من يحمل أعلى الشهادات فى الاسلام فى الفقة والتفسير يشوهون صورة الاسلام عندما يصرخون " نحن ارهابيون نعم ارهابيون .. ويسبون أتباع الديانات الأخرى ويؤكدون أن هذا جزء من الاسلام ...ويحرضون على قتل الأخرين بكل وضوح هل لا يفهمون الاسلام ؟ هل لم تقرأ نصوصكم وكتبكم وتفاسيركم وما بها من دعوشة أم تقرأها وتكذب حتى على نفسك أو تفهمهما بالمقلوب ؟ ربنا يشفيكم .
5. من يربي قطيع الماشيه؟
Omar - GMT الثلاثاء 12 مارس 2019 17:00
ومن يبيعهم؟ ومن يشتريهم؟ .. من المفروض ان يعرف الكاوبوي والكملبوي الاجابه ...
6. للروبوت رقم واحد
Omar - GMT الثلاثاء 12 مارس 2019 17:29
وما علاقه مرتزقة الجيش الامريكي بملة المسيح عيسى؟ .. هؤلاء لم يبنوا كنائس بل بنوا لطميات (حسينيات) ..
7. لا تعيرونا بداعش يا صليبيين ويا ملاحدة
فدواعشكم ابادت ملايين البشر منكم ومن غيركم - - GMT الثلاثاء 12 مارس 2019 18:07
لا تعيرونا بداعش يا صليبيين ويا ملاحدة مشارقة فداعش تنظيم استخباراتي مشبوه ستبين الأيام شكله ومن يقف خلفه ، و اذهبوا يا صليبيين الى تاريخ مسيحيتكم و دواعشكم فيه مثلاً محاكم التفتيش الداعشية المسيحية التي ابادت اكثر من خمسين مليون انسان منكم ومن غيركم ، وابادتكم لشعوب قارات العالم الجديد ، ولم نحسب ضحايا الحروب الأهلية بينكم في اوروبا وفي الامريكتين ، و لا تعيرونا يا ملاحدة يا اخوان الصليبيين بداعش فدواعشكم ابادوا ملايين البشر كما فعل اخوانكم الصليبيين ، خذوا عندكم احصائية قديمة يذكر التاريخ أن ٥ أشخاص قتلوا ١٨٥ مليون إنسان ١- ماوتسي تونج " زعيم الصين" قتل ٧٩ مليون. ٢- جوزيف ستالين " زعيم روسيا" قتل ٥٠ مليون. ٣- أودلف هتلر " الزعيم النازي" قتل ٤٠ مليون. ٤- بول بوت "الزعيم الكمبودي" قتل ٣ ملايين من شعبه. ٥- ليو بولد " ملك بلجيكا" اشترى الكونغو و قتل ١٥ مليون من شعبها. لا يوجد من بينهم اسم احمد او محمد. . يا مسيحي مشرقي مع كل مقال وموضوع في ايلاف اخرج الصليبي الذي بداخلك
8. مشكلتهم مع الاسلام وليس داعش
الصلييبيون المشارقة والملاحدة - GMT الثلاثاء 12 مارس 2019 18:13
هههه شوفت يا أبن المسلمين قريت يا أبن بلاد الحرمين الشريفيين ردود الصليبيين المشارقة واخوانهم الملاحدة في الدين ؟! هم لن يقبلوا بأقل من ازالة الاسلام السني تماما وابادة المسلمين السنة ان كان ذلك ممكنا مع ان هؤلاء لم يضرهم الاسلام بشيء فهاهم منذ اكثر من الف واربعمائة عام بالملايين كضفادع الحقول ولهم الاف الكنايس والاديرة والمعابد ومع ذلك تطفح قلوبهم بالأحقاد السرطانية المتقيحة والمتعفنة للاسلام وبالكراهية للمسلمين وهؤلاء يعلمون انهم لو كانوا في ارض غير ارض الاسلام وقوم غير المسلمين مثلا كانوا أقلية دينية مشرقية في اوروبا القرون الوسطى وما بعدها لتم إرغامهم على مذهب الاغلبية او قتلهم او على الاقل نفيهم الى استراليا مع المجرمين والجربانين والمجذومين والمجرمين بحسبانهم طائفة كافرة مهرطقة نحن نقول لهؤلاء ان امانيكم بعيدة المنال بل مستحيلة وان للاسلام دورة صعود قادمة سيكون المسيح عيسى بن مريم عليه السلام ويوحنا احد قادتها فانتم ستندهشون لذلك وتموتوا بحسرتكم او تكونوا متم بالفعل وتعفنتم واحترقتم الى يوم الدين بعده احتراق أشد وتنكيل افضع بكم بجحيم الابدية آمييين هههههه
9. مجموعة جميلة من ادوات المحبة والتسامح
استخدمها دواعش الصليب ضد الانسانية! - GMT الثلاثاء 12 مارس 2019 18:16
توجهنا إلى ألات التعذيب و تمزيق الأجساد البشرية و قد إمتدت تلك الغرف مسافات كبيرة تحت الأرض و قد رأيت بها ما يستفز نفسى و يدعونى إلى التقزز ما حييت , رأينا غرفا صغيرة فى حجم الإنسان بعضها عمودى و بعضها رأسى فيبقى سجين العمودية واقفا فيها على رجليه مدة سجنه حتى يقضى عليه و يبقى سجين الأفقية ممددا بها حتى الموت و تبقى الجثة بالسجن الضيق حتى تبلى و يتساقط اللحم عن العظم و لتصريف الروائح الكريهة المنبثقة من الأجداث البالية تفتح كوة صغيرة إلى الخارج و قد عثرنا على عدة هياكل بشرية لا زالت فى أغلالها سجينة و السجناء كانوا رجال و نساء و أطفال و شيوخ ما بين الرابعة عشر إلى السبعين و كان السجناء عراة زيادة فى النكاية بهم و إنتقلنا إلى الغرف الأخرى فرأينا ما تقشعر لهوله الأبدان عثرنا على ألات لتكسير العظام و سحق الجسم و عثرنا على صندوق فى حجم الرأس تماما يوضع فيه رأس المعذب بعد أن يربط بالسلاسل قى يديه و قدميه فلا يقوى على الحركة فبقطر الماء البارد على رأسه من أعلى الصندوق نقطة نقطة و قد جن الكثيرون من هذا اللون من العذاب و عثرنا على ألة تسمى السيدة الجميلة و هى عبارة عن تابوت تنام فيه صورة فتاة جميلة مصنوعة على هيئة الإستعداد لعناق من ينام معها و قد برزت من جوانبها عدة سكاكين حادة و كانوا يطرحون الشاب المعذب فوق هذه الصورة ثم يطبقون عليه باب التابوت بسكاكينه و خناجره فإذا أغلق الباب مزق الشاب إربا كما عثرنا على ألة لسل اللسان و لتمزيق أثداء النساء و سحبها من الصدور بةاسطة كلاليب فظيعة و مجالد من الحديد الشائك لضرب المعذبين العراو حتى يتناثر اللجم من العظم .
10. فين قتل الاخرين بالاسلام يا صليبي حقود
وانتم بالمشرق بالملايين يا قليل الاصل - GMT الثلاثاء 12 مارس 2019 18:20
فين هو القتل يا سفيه واين هي الكراهية يا ارثوذوكسي حاقد و اين هو التحريض ؟! في الواقع وتأريخيا ان المسلمين هم الذين اوقفوا جرائم الرومان الكاثوليك في مصر تجاه المسيحيين الأرثوذكس والمضحك !! لأن شر البلية ما يضحك أن أولئك العازفين على وتر وعصور الاستشهاد عوضا عن إبراز الحقيقة ! يهاجمون ويقدحون بالذين أوقفوا جرائم القتل بحق أسلافهم بالعصور الاستشهادية إياها !! ، فلولا الحكم الإسلامي الذي نزع السلطة من يد الرومان في مصر لإنقرضوا أو أصبحوا في العقيدة كالرومان الكاثوليك مع مر الزمان واستمرار الاضطهاد والقتل !! ، هذه حقيقة تأريخية يحاول البعض إخفاءها ! ، لكن هيهات فالتأريخ لا تحرف حقائقه ولا تطمس بوائقه !! ، ولكن ما سبب جرائم الرومان وهم أصلا مسيحيون في حق أرثوذكس مصر وهم أيضا مسيحيون مثلهم ؟! هل هو خلاف سياسي ؟! قطعا لا !! ، بل خلاف عقائدي بحت ! يُكفر كل منهما الاخر بسببه و ادى بالكاثوليك الى قتل الارثوذوكس بالتعذيب والغلي في قدور الزيت والى سحلهم بالخيول فوق حصيرة من عيدان القصب المدببة الرؤوس حتى يتمزقون الى اشلاء ، فهل فعل بكم سلفنا الصالح شيئاً من هذا يا صليبي ؟!


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رأي