تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث

الخدمة البرلمانية بالعملة النقدية الصعبة

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

من دروب المنفى بعد عام 2003 ، رجعوا وتسّيدوا نيابياً وفكرياً ويريد الشعب أن يفهم توجهاتهم السياسية وشركائهم بعد سقوط دكتاتورية العنف ودخول العراق بطش العنف الجديد.  

لايجدي الأسف لتجربتنا السياسية بعد أن تصدرتها المرارة  والإجحاف الذي رافق مجرى الحياة اليومية والشعور العام بأننا على شفا حفرة سقوط جديدة كوننا محاطون بعقول واهية تتخبط في حديثها وسلوكها في ظاهرة لا تُبشر بظهور النور وإدامته.

أستحالة في فهم التنافس المسلح بين مركزية الحكم الدولة وحرية المحافظات . فهي في أساسها إستحالة مكررة بين أحزاب ومليشيات وتكتلات غير مفهومة السلوك و تحمل تسميات وطنية سياسية واعدة ( دولة القانون ،حركة التغيير الإتلاف الوطني ،المؤتمر الوطني ، تحالف القرار ، متحدون ، سائرون ، تيار الحكمة والبناء ، الأصلاح ، الوفاق الوطني ،الفضيلة ،والديمقراطي الوطني الكردي ، حركة التغيير الكردية، وأحزاب  أخرى متزمتة حديثة التشكيل). 

ستمر عشرات السنين قبل إجتياز عقبات إستحالة العمل المتزمت نظراً لجلوس قيادات فقيرة الفكر على مقعد المذهب والقومية المفضلة ويجلس المنافقون في ظلها على سجادة الكسبة. وقد أذهلني التصادم المذهل بين وجاهة رجل الإعلام من جهة  والنائب القانع بأنه يمثل " أزمة كل زمان " ويعطي إجابات معكوسة مشاكسة لاتمثل غيرالخدمة الشخصية .

شخصيات تتبادل ليل نهار سخافة وتعارض معلومات والحديث عمن سرق ونهب وقتل وحرائق وإنقطاع كهرباء وتلوث مياه الأنهر ، ثم يطلبون من الله عونه ومساعدته في إخماد هذه النيران التي تأكل المجتمع .

فلنتكلم عن اللجنة النيابية عندما تُخترق الأسس الحقيقية للعمل والرقابة ويعلم بها نائب ويقول نصاً " ان ايران قامت برشوة ستة من القيادات الدينية العراقية وكافئتهم ب 800 مليون دولار أمريكي "، دون أن يبادر بتقديم أسمائهم الى هيئة قضائية عليا للنيل منهم.  

فعلاً أذهلتني إجابات نائب يبرر سرقاته ولايظن انه مشارك فيها ويُسمّم الأجواء دون مسؤولية. وقد أدهشت هوس إجاباته المتلفزة مقدم البرنامج وتقديمه لأسئلة محددة له بكل أدب ووضوح . ولوحظ أن ألأهمية القصوى لأمثاله هو التعريف بعمله وبلورة صورته السياسية وإنفرادية  تصرفاته اللا دستورية والتباهي بها  تلفزيونياً . وأثارت من إستمع الى غطرسته وتبريراته والوقت الثمين الذي يطلبه لتناقضات إجابته المتلفزة الحية في برنامج تلفزيوني على الهواء، أثارت وأغاضت الأنسان العراقي المثقف.  فن سياسييتعارض فيه مايطرح على برلماني من أسئلة وإجابات مذهلة منه يرددها بشيطنة لاهداية فيها والعياذ بالله ، حيث يبدو أن الدجل وفنونه لاحدود له ولاخلاص منه . فن نيابي جديد اسمه " رأيت الشيطان وتركته يُسمم الأجواء بحرية ". 

دعونا نصل الى حقيقة الأزمة التي بدأت منذ عام 2003. فهناك " أزمة لكل زمان" . فالعراق في حاجة الى غيث لا غيض والى الوعي لا الغيبوبة .ومعشر العشائر البرلمانية العربية والكردية  هي الأزمة الحالية في ندرة الخدمات البرلمانية ورائحة العملة النقدية الصعبة وسهولة المسؤول وبراعته في جبايتها " بالدولار الأمريكي ، الجنيه الإسترليني ، واليورو" وتحويلها بإسمه . فكلمة صعبة تعني سهلة وكلمة ديمقراطية دستورية تعني إستحواذ مادي .  لقد تغيرت كل المفاهيم الأخلاقية للخدمة العامة . والأنسان هو الشيطان الرجيم  ويرتكب جرائم الرذيلة ويتفاخر بها . سبقهم في تحويل العملة الصعبة - السهلة صدام ومبارك و زين العابدين والقذافي والبشير وأودعوا ما استطاعوا  من أموال في مختلف المصارف الاجنبية . فهل زاد الله من أجرهم وباركهم بإفقار شعوبهم ؟

قد تفوق آلاراء المبعثرة الحقائق وتفلح في طمس السرقات أحيانا ، وقد تتفوق رؤيا الإنشغال بالسياسة والوصول الى درجة نائب برلماني في لجنة اللاعمل البرلمانية. وقد يستطيع أن يطغي نائب بمنصبه ، ولفترة ،على بعض مفاهيم المسؤولية الجماعية بمفاهيم الأنفرادية وإختلاق فوضى لا تلاحق بسهولة.

وبعد، فقد إنخرط في حقل السياسة المذنب والخائن والجاني والسارق والفوضوي والمجادل للجدل والمناكفة والمزايدة لا العمل والخدمات المتوقفة. مرحلة سياسية جديدة أوصلت بالبعض الى الإعتقاد بعدم الحاجة الى إخفاء طمع السرقة مادام الوصول إليها بحجة قانونية مبتدعة . كما أن إخفاء أسماء المشاركين في  الفساد وملفاتهم إنتقائية لا تتطلب سوى الإشارة إليهم دون تقديمهم للقضاء. 

علينا أن نحذر من يفضح بلسانه وهوجه، زملائه في الوسط السياسي والمعارضة وهو منهم ، بل في وسطهم ويعتبرونه فوضوي يستخدم مفردات سوقية رخيصة بلا حياء. شخص يكسر ويجبر ويفهم نفسه ولايفهم الآخرين . أعوذ بالله من أنسان يزهو بنفسه   و يتعاطى الرشوة الإبتزاز ويبررها لنفسه . الواضح أن مخيلة مثل هذه الشخصيات السياسية لا تتجه الى الناحية الأدبية والقانونية والقيم الأخلاقية ، ولا تؤخذ بها على محمل الجد والتعريف بالجهة الممولة للسرقات والجهة المنفذة والجهة الرقابية.

شخص يناقض القوانين وهو في اللجنة القانونية ويستخف بها  بمغالطات لا عد لها. إجاباتمنفعلة ومراوغة تختمر في ذهنه كذكاء وقدرة . أمراض زمنية متخثرة في عقله لايستطيع الأعتذار عنها . يحثُ بخفية وسرية الأغنياء خارج العراق على التبرع له بالعملة الصعبة كي يمثلهم عند إنتخابه. فلا تظن أن قيمة الأنسان بمبادئه ، فإما أن يتمسك بها  أو يصبح إنسان يخلو من حب الناس ويلعن معارفه ويتلفظ بأسوء الألفاظ  عنهم لأنه برلماني وله حصانة . وقدّم وآخر الأفكار الإستراتيجية وعما سيحدث بين ايران وأمريكا دون أي معرفة بالعلوم العسكرية وملابساتها وخفاياها.    

الفساد المالي يعشعش فوقه فساد الأفكار ويدق الأجراس . والسياسة الرقابية القانونية ليست تلميحات إستهزاء وإشارات ومعرفة بقائمة الفاسدين فقط وإنما الإجراءات المتخذة. ورسالتي هذه تخاطبكم ، كمؤمنين مسلمين ، وفي يدكم ملفات لجنايات وسرقات  ملئت رئاسة مجلسكم النيابي. فلا تساوموا السراق بل قدموهم للقضاء الرسمي وليس المسلسل التلفزيوني. 

كتبت سابقاً عن الصرعات الدولية المميزة التي  تأخذ بك تاريخياً وحاضراً الى سقوط دول الشكليات وأزمة كل زمان التي لاتُميز نوعية نظامها وأين يسير . وتأخذك أيضاً الى مجادلة سياسية إستراتيجية الى دول تُضيّق أو توسّع ثغرة المفهوم العام للحالتين.

هذه الرؤية الجديدة  لمن وضعوا أجيال العراق في خيبة دائمة وأمنيات لم تتحقق . إنها سياسة تداول و دوران العملة النقدية الصعبة والحديث عنها لاحقاً. 

باحث ومحلل سياسي

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 12
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. الخدمة الإجرامية بالعملة النقدية الصعبة
بسام عبد الله - GMT السبت 08 يونيو 2019 12:07
لماذا إستثنى الكاتب عصابة آل أسد الإجرامية من نهب الدولة السورية على مدى نصف قرن وهل سقط اسم حاقظ أو وريثه غير الشرعي المدعو بشار سهواً أم عمداً ؟ وإذا كان يجهل أرصدتهم بالعملة السهلة فها هي نبذة عنهم : رصيد بشار أسد مئة مليار دولاراً ، وعمه رفعت أسد أربعين مليار دولار وجميل أسد حوالي خمسة مليارات دولار. وماهر أسد حوالي ثلاثون مليار دولار. وباسل أسد بحوالى عشرين مليار دولار لا زالت في النمسا حيث صادرت الحكومة النمساوية أكثر من النصف كضريبة تركات . ورامي مخلوف حوالي ثلاثين مليار دولار. وثروة آصف شوكت التي ورثتها زوجته بشرى اخت بشار حوالي خمسة مليارات دولار. وثروة عائلة أسماء أخرس حوالي ثلاث مليارات دولار. وثروة كامل أسد ملياران دولار وثروة شاليش حوالي ثلاث مليارات دولار. وثروة محمد محمد مخلوف ثمانية عشر مليار دولار والمجموع يزيد على ثلاثمائة مليار دولا أي يكفي لإعادة إعمار سوريا.
2. معقول يا بسومة ؟
فول على طول - GMT السبت 08 يونيو 2019 15:32
يا بسومة أنا قلت أن خيالك خصب أفقيا ولكن ضحل جدا رأسيا ..يعنى أنت بارع فى تأليف القصص لكن خايب جدا أن تحبك أى قصة وكذبك يظهر بوضوح شديد من أول القصة ...طيب يا بسومة أنت لو جمعت المليارات التى سرقها ال الأسد حسب كلامك وبالدولار سوف تكون أكبر من ميزانية امريكا ....هكل يعقل أن سوريا بهذا الغنى وهذا المبلغ فقط هو السرقات ولابد أن تكون هناك مبالغ مالية باقية فى ميزانية الدولة ؟ بالراحة يا بسومة أنت تخطيت أبو لمعة بمسافات ضوئية . تحياتى بس بالراحة شوية .
3. الفساد في العراق
احمد - GMT السبت 08 يونيو 2019 16:01
تصرفات العراق تؤكد مرة ثانية ان العراق ليس مستعمرة ايرانيةفقط بل انه مستعمرة يتم نهبها يوميا من قبل ايران فسيستاني وكيل ايران الاول في العراق لديه امبراطورية مالية هائلة كونها من ثروات العراق ثروات سيستاني هذه تعادل ثروات العديد من الشركات الدولية وتم الاتفاق على ان يستثمر سيستاني هذا ثرواته في ايران وبقية انحاء العالم ولكن ليس في العراق فقراء العراق ممنوع عليهم الوصول الى ثروات السيستاني .مطلوب منهم فقط المشاركة في رحلات اللطم والسير على الاقدام الى من يطلق عليها سيستاني هذا مدن مقدسة وكان بقية مدن العراق مدنسة سيستاني لايدفع فلسا واحدا كضريبة لحكومة العراق على ايراداته الهائلة من ثروات العراق بينما الحكومة تستقطع من رواتب الضعفاء والفقراء ايران تسرق من مزاد الدولار في البنك المركزي مئات الملايين من الدولارات يوميا عبر شبكة عملاء وجواسيس من اصول ايرانية ومعظمهم من المائة عائلة ذات الاصول الايرانية التى تحكم العراق اليوم يتم نهب العراق عن طريق تصدير البضاعة الايرانية السيئة للعراق والمدفوع ثمنها مقدما من قبل الحكومة العراقية ويكفي الايرانيين تكسير الحواجز باقدامهم لاية عقبات تعترض تسويق بضائعها الايرانية فلبن كالة المملوء جراثيم يتم تسويقه على فقراء العراق بحجة انه رخيص اما الفستق والكرزات الايرانية فهى مملوءة بالتراب تعترض ايران على فحص بضاعتها واذا قام او طالب اي احد بذلك فيتم قتله بواسطة ميليشياتها العراق يشترى اسلحة روسية ويدفع ثمنها وبعد ذلك تقوم المليشيات بعلم الحكومة بتهريبها الى ايران تستولى ايران على رواتب تقاعدية تصرف لعراقيين معظممهم من اصول ايرانية يقيمون في ايران بحجة انهم كانو مناضلين ضد صدام قسم كبير منهم في الحرس الثوري الايراني وتبلغ قيمة هذه التحويلات ملايين الدولارات تستولى عليها ايران وتدفع مقابلها بالتومان الايراني المتدهور هناك مستشفى في طهران بناها المدعو سيستاني يمنع على العراقيين دخولها وهي محجوزة للايرانيين فقط هذا غيض من فيض الاستعمار الايراني هو استعمار النهب المستمر واليومي لا تعليم ولا صحة ولا حكومة لاصحة بل خرافات وطائفية وتهديد بالقتل لكل من يعترض على الاستعمار الايراني ياريتنا بقينا تحت رحمة الانكليز ولا لعنه الايرانيين رحمتك يارب
4. عند فول لا شيء معقول
بسام عبد الله - GMT السبت 08 يونيو 2019 18:43
يبدو أن بسام عاملك صرع . لقد أكدت أنك بائس يا فول، إذا كنت تعتبر من زار دولتان ابن بطوطة فماذا عمن يصطافون كل سنة في بلد وهم بالملايين؟ لا بد أنك من مخلفات يهود موسى تعيش في دير ابو مقار تحرس زوجتا الراهبان اللتان أسلمتا تنتظر الهكسوس. أما ثروة آل أسد فهي نتائج تحقيق قامت به صحيفة فرنسية وحددت كل رصيد ومكان وجوده. ولا غرابة في أنك تستهول هذه الأرقام لأنك تعيش في مكان يقتل فيه الرهبان بعضهم من أجل حفنة من الجنيهات كجريمة قتل إبيفانيوس الذي تتهرب من الحديث عنه ولم تَرَ في حياتك الورقة ام عشرة جنيه.
5. بحلم بيك أنا بحلم بيك
فول على طول - GMT الأحد 09 يونيو 2019 00:23
فعلا يا بسومة أنا بأحلم بيك أو بحلم بيك وممكن أغنيهالك لو تحب . على فكرة يا بسومة أنت أنتقلت فجأة وبسرعة رهيبة من الخيال الضحل الى الهلاوس فى كتابة القصص ....سوف تصبح قريبا رئيس جمهورية قريبة منا ...نقول أمين ؟ هذا تعليق أخير .
6. للواد فول فقط
بسام عبد الله - GMT الأحد 09 يونيو 2019 14:16
المبلغ أقل من نصف مخصصات وزارة الدفاع عن سنة واحدة فقط لميزانية الحكومة الفيدرالية الامريكية التي تجاوزت الثلاث ترليونات أما ميزانيات الحكومات المحلية للولايات فهي أضعاف ذلك بكثير وميزانية ولاية كاليفورنيا لوحدها ثلاث ترليون دولار. وسرقات آل أسد عمرها نصف قرن وبترول سوريا لم يدخل الميزانية منذ إستيلاء حافظ على السلطة، هذا بالإضافة للمساعدات التي كان تقدمها دول الخليج والعالم، ويذكر أن المانيا خصصت مساعدات لشراء أدوية لأطفال سوريا تم استيراد سيارات مرسيدس بقيمتها.
7. لا تغنيها ستلطم وتندب قريباً
بسام عبد الله - GMT الأحد 09 يونيو 2019 14:18
إحلم يا مردخاي فول الزهايمري فالأحلام فأل خير أحياناً إذ يذكر الكتاب المقدس الأحلام بأنها للتواصل مع الله الأنبياء والقديسين. فقد تكلم الله مع أبيمالك . وقد ظهر الرب أو ملاكه لآخرين بمن فيهم سليمان (ملوك الأول ، ونبوخذنصر (دانيال ) ويوسف (متى) وزوجة بيلاطس (متى). فلا تخف يا فول عندما تراني بالحلم لأنني سأهديك إلى طريق الخير لتنطق الشهادتين وتصلي للمغفرة، وإلا ستتحول أحلامك إلى كوابيس ويقتحم الشيطان أو أجناده ذهنك كحلم أليفاز وإبيفانيوس فتقطع نومك وتسبب لك القلق النفسي بصورة دائمة كما هو حاصل معك اليوم، ستكون بحاجة إلى معونة ابن خالتك الدكتور سيمون أخصائي الصرع والأمراض العصبية والنفسية.
8. كلة لة حل حتى السرقات
فول على طول - GMT الثلاثاء 11 يونيو 2019 12:14
سيدى الكاتب هناك حلول مبتكرة ومقدسة للسرقات حيث أن الحج يغفر لكم ما تأخر وما تقدم من ذنوب ...ويعود المرء كما ولدتة أمة ...والحسنات تذهبن السيئات فلا مانع أن نوزع بعض الأموال من أموال السرقات وسوف تذهب بكل السيئات ...وأيضا ممكن بناء مسجد ببعض الأموال المسروقة وتضمن لك قصرا فى الجنة ....نقول تانى أم هذا يغضبكم مع أنة من أدبياتكم ؟
9. ندعو لك بحسن الختام لأنك تعيش بالوقت الضائع
بسام عبد الله - GMT الثلاثاء 11 يونيو 2019 18:39
ألم نقل لك يا مردخاي فول أنك مدلس وعنصري وحاقد وتفهم حسبما يسول لك به عقلك المريض؟ الحج لا يسقط حقوق العباد مثل القتل والسرقة والإعتداء الجسدي واللفظي وغيرها ، ولكنه يغفرحقوق الله عليه من عبادة كالصلاة والصوم، فإن الله يغفرها إن كان صادقاً بتوبته قال تعالى : (وَالَّذِينَ لا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ وَلا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلا بِالْحَقِّ وَلا يَزْنُونَ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَاماً . يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَاناً . إِلا مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَحِيماً) وما تنسبه للإسلام والمسلمين موجودة عندكم وفي عقيدتكم وتعاليمكم . نحن لا ندافع عن الإسلام لأنه أسمى من أن يتطاول عليه احد. فضائحكم أصبحت على كل لسان وخاصة مسيحيي الغرب وغسيلكم منشور في الفاتيكان وكنائس الكاثوليك والبرتستانت لدررجة التبرؤ منكم تماماً كما تكفرونهم وتتبرؤوا منهم.
10. أين باقى الاجابة يا بسومة ؟
فول على طول - GMT الثلاثاء 11 يونيو 2019 22:31
على فكرة يا بسومة موضوع الحج هذا اختلف علية الفقهاء ..منهم من قال أنة يغفر كل الذنوب وتعود كما ولدتك أمك - أقصد أى حاج - ومنهم من قال يغفر بعض الذنوب وليس جميعها فلا داعى أن الانتقاء فى ردك ..قراء ايلاف ليسوا مشعوذين ..ولكن أنت نسيت بقية الأسئلة ...وماذا عن الحسنات التى تذهب بالسيئات ؟ وعن من بنى مسجدا بنى اللة لة قصرا فى الجنة ...حتى لو كان مسجدا صغيرا ؟ يعنى يا بسومة معقول أنك تبنى مسجد واللة يبنى لك قصرا فى الجنة ويحرمك منة ويدخل واحد غيرك ؟ انتهى . تحياتى يا رجل ..لا تغضب من فول فأنا لست السبب . أنا مجرد قارئ ..


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رأي