قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اديس ابابا: دانت محكمة اثيوبية مواطنا كنديا بالارهاب والانتماء الى حركة تمرد اثيوبية ودعم الاسلاميين الصوماليين.

وادين بشير مختال الكندي الاثيوبي الاصل بالانتماء الى حركة التمرد الاثيوبية quot;الجبهة الوطنية لتحرير اوغادينquot; وبدعم المعارضة المسلحة في منطقة صومالي الاثيوبية المجاورة للصومال.

كما ادين بدعم نظام المحاكم الاسلامية في الصومال الذي اطاح به الجيش الاثيوبي المتحالف مع الحكومة الصومالية مطلع العام 2007.

ويبلغ مختال الاربعين من العمر وهو معتقل منذ سنتين بتهمة العمل مع هذه المجموعات المتمردة الامر الذي نفاه على الدوام.

ومن المقرر ان تصدر المحكمة العليا في اثيوبيا حكمها بحق مختال في الثالث من آب/اغسطس القادم.

وقال جبراملك جبرجورجيس محامي مختال quot;سنستأنف بالطبع هذا الحكم الاثنين المقبلquot;.

وكانت قوات الامن الكينية اعتقلت بشير مختال مع نحو 150 شخصا اخرين على الحدود مع الصومال في اعقاب التدخل العسكري الاثيوبي ضد الاسلاميين الصوماليين في نهاية العام 2006.

وارجئت محاكمته مرارا خلال هذه السنة خصوصا بسبب عجز الاتهام عن تقديم شهوده.

وشنت القوات الاثيوبية منذ مطلع نيسان/ابريل 2007 عملية عسكرية واسعة ضد الجبهة الوطنية لتحرير اوغادين، وهي منطقة مجاورة للحدود مع الصومال.