قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سيدني: يتوقع مدير بطولة استراليا المفتوحة لكرة المضرب كريغ تايلي اتخاذ "قرارات قريبة" حول ترتيبات متعلقة باحدى البطولات الاربع الكبرى، وذلك بعد تقارير تطرقت الى نقلها من موعدها المعتاد في كانون الثاني/يناير، فيما حث الاسباني رافايل نادال المصنف ثانيا عالميا اللاعبين على التريث.

وكان تايلي طالب اللاعبين أول بالقدوم الى استراليا في منتصف كانون الاول/ديسمبر، كي يتاح لهم الخضوع لحجر صحي اجباري لمدة 14 يوما قبل بدء الدورات التحضيرية لملبورن.

لكن هكذا خطة شكّك بحصولها دان أندروز رئيس وزراء ولاية فيكتوريا، خصوصا بعد خروج ملبورن أخيرا من فترة إغلاق لعدة أشهر أملا في القضاء على موجة ثانية من فيروس كورونا المستجد.

وأشارت تقارير إلى رغبة أندروز بوصول اللاعبين مطلع كانون الثاني/يناير، ما يجعل اقامة كأس رابطة المحترفين "آي تي بي" مستحيلة بالاضافة إلى باقي الدورات الاعدادية لبطولة استراليا المقررة في 18 كانون الثاني/يناير.

ولا يزال من غير الواضح ما إذا كان اللاعبون قادرين على خوض التمارين خلال فترة الحجر.

قال تايلي الاحد في بيان "يقوم الاتحاد الاسترالي بكل ما في وسعه لانهاء صيف كرة المضرب بأسرع وقت ممكن".

تابع "نواصل محادثاتنا العاجلة مع الهيئات الصحية المحلية في ما يتعلق بالحجر والمتطلبات الصحية-الأمنية ونحن واثقون من اتخاذ قرارات قريبا".

وذكرت صحيفة "ملبورن إيج" ان البطولة قد تتأجل مدة اسبوع أو اثنين، مع تاريخ 1 شباط/فبراير كموعد أولي. لكن "ملبورن هيرالد" قالت انها قد تتأجل إلى مطلع آذار/مارس المقبل.

في المقابل، قال النجم الاسباني رافايل نادال حامل لقب 20 بطولة كبرى على هامش مشاركته في بطولة الماسترز الختامية في لندن السبت "يجب أن نكون صبورين ونتقبل الوضع الذي نواجه".

تابع اللاعب الذي خسر أمام الروسي دانييل مدفيديف بثلاث مجموعات "يجب أن نتحلى بالمرونة لنفهم الوضع ونجد طريقة لخوض أكبر عدد ممكن من الدورات العام المقبل".