قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تعرض مدافع نادي روما، كريس سمولينغ، وأسرته إلى سطو مسلح في منزل الأسرة في وقت مبكر من يوم الجمعة.

واستهدف السطو المسلح منزل سمولينغ، الذي كان يلعب سابقا لصالح فريق مانشستر يونايتد، الواقع في جنوب العاصمة الإيطالية روما إذ تم الاستيلاء على ساعات ومجوهرات ثمينة.

وأُجبر سمولينغ على إحضار هذه الأغراض وتسليمها إلى الرجال المسلحين قبل مغادرتهم المنزل.

وتحقق الشرطة، التي وصلت إلى المنزل في الساعة الخامسة صباحا بالتوقيت المحلي، في الحادث الذي لم يصب فيه أي أحد من الحاضرين بأذى.

ويُفهم أن الحادث تسبب في شعور سمولينغ بالصدمة لكنه استعاد هدوءه بعد السيطرة على الموقف.

وتعرض سمولينغ مساء الخميس إلى إصابة في ركبته في ظل تحقيق نادي روما، الذي يلعب لصالحه، الفوز في الربع النهائي من الدوري الأوروبي على فريق أياكس الهولندي.

وانضم سمولينغ، الذي خاض آخر مباراة له مع فريق مانشستر يونايتد في يونيو/حزيران الماضي ويبلغ عددها 31 مباراة في إنجلترا، إلى نادي روما في أكتوبر/تشرين الأول 2020 في صفقة دائمة في أعقاب إعارته خلال الموسم الكروي السابق.

وتحدث سمولينغ مع بي بي سي سبورت في شهر فبراير/شباط من السنة الجارية موضحا كيف شعر بالاستقرار في روما برفقة أسرته.