قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الزميل مراد النتشة يتسلَّم التَّكريم من الأفخم بحضور الضنحاني

كرَّم مهرجان الفجيرة الدولى للمونودراما موقع quot;إيلافquot; على جهوده ونقله لأحداث هذه الدَّورة.


دبي: إختتمت أعمال الدورة الخامسة من مهرجان الفجيرة الدولي للمونودراما لعام 2012، في حفل أقيم في فندق لو ميرديان شاطئ العقة في دبا الفجيرة، بحضور محمد سعيد الضنحاني رئيس المهرجان، ومحمد سيف الأفخم مدير المهرجان، والأمين العام للهيئة العالمية للمسرح، وأكثر من 250 من الشخصيات المسرحية والفنية والمثقفين العرب والأجانب من 36 دولة عربية وأجنبية، إلى جانب أهل الصحافة والإعلام.

تم خلال الحفل تكريم موقع quot;إيلافquot; الإلكتروني على جهوده خلال الدورة في نقل أحداثها، حيث تسلم التكريم، المكون من الشهادة الخاصة ودرع المهرجان، الزميل مراد النتشة، حيث أكد محمد سعيد الضنحاني على الدور المهم، الذي يشغله موقع quot;إيلافquot; الالكتروني في عالم الصحافة العربية، وأسلوبها المميز في نقل الأحداث المختلفة، شاكراًفي الوقت نفسهالجهود التي بذلت من أجل إنجاح دورة المهرجان المونودرامي.

وشهد حفل الختام، الذي قدمته الكاتبة والصحافية لانا الجندي، إلقاء محمد سعيد الضنحاني رئيس المهرجان كلمة خاصة، شكر فيها حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة على رعايته للمهرجان، مثمناً دعم محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، وجهود راشد بن حمد الشرقي رئيس هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام، وتوجيهاته السديدة لكي تخرج الدورة الخامسة من المهرجان في صورة متميزة.

كما شكر الضنحاني المهندس محمد سيف الأفخم مدير المهرجان، وإبراهيم علان المدير التنفيذي لهيئة الفجيرة للثقافة والإعلام، والمخرجة الإماراتية فاطمة يوسف رئيسة اللجنة الإعلامية ورؤساء لجان المهرجان وجميع أعضائها وضيوف المهرجان.

وقام الضنحاني والأفخم بتسليم الدروع وشهادات التقدير إلى الفنانين والإعلاميين وعدد كبير من المشاركين في المهرجان.

تخلل الأمسية الختامية حفل فني غنائي، أحياه كل من الفنان حاتم العراقي، والفنانة منى أمرشا، وقدما عدداً من الأغنيات التي تفاعل معها الجمهور بشكل كبير.

من جهته، قال محمد سيف الأفخم مدير المهرجان إن فعاليات مهرجان الدورة الخامسة للمهرجان تميزت بإطلاق جائزة الفجيرة للإبداع المسرحي، التي كان أول من فاز بها المسرحي الانجليزي العالمي بيتر بروك، إلى جانب اختيار الفجيرة مقرًا للمكتبة العالمية لفن الممثل الواحد.

وأضاف: quot;المهرجان، وعلى مدى 10 أيام، نال إعجاب الحضور بعروضه وفعالياته وأنشطته، التي تميزت بحسن التنظيم، بداية من حفلة الافتتاح، التي عمل عليها كوكبة من المتطوعين أعضاء اللجان المنظمة للمهرجان، والذين تميزوا بالحفاوة العالية، كما شهد حوارات ثقافية بناءة وتبادلاً خصباً للأفكار عبر الندوات المختلفة التي عقدت في الدورة، بداية من الندوة الرئيسة، التي تحدثت عن المونودراما بين المصطلح والحداثة مروراً بالندوات الفكرية والندوات التطبيقية الخاصة بالعروض والندوات المختلفة التي نظمها المهرجان كشهادة لبعض ضيوف المهرجان.