قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ناشفيل: دفع الفيضان في مطلع الاسبوع المياه خارج ضفاف الانهار والجداول فى جميع أنحاء ولاية تنيسي والولايات الأميركية المجاورة مما أسفر عن مقتل 22 شخصاً على الاقل وأجبر الاف الاشخاص على الجلاء عن المنازل والفنادق.

وأعلنت صحيفة ذي ناشفيل تينيسيان أمس الاثنين عن مقتل 11 شخصا في الفيضانات. واضافت الصحيفة ان شخصين على الاقل اعتبرا في عداد المفقودين موضحة ان المياه غمرت مناطق سكنية برمتها تقع على ضفة نهر كومبرلاند.

ونقلت الصحيفة عن عمدة ناشفيل كارل دين قوله ان quot;عمليات الاصلاح والاعمار ستستغرق وقتا طويلا (..) ان فداحة الخسائر التي تكبدها سكان منطقتنا اكبر بكثير مما كنت اتوقعهquot;. وتهطل امطار غزيرة منذ يومين على هذه الولاية جنوب الولايات المتحدة متسببة في فيضان الانهار.

وأغلق فيضان نهر كمبرلاند الذي يمر بناشفيل الحانات والاندية وأجبر 1500 ضيف على الخروج من فندق اوبريلاند واغلقت المدارس والشركات. وحث كارل دين رئيس بلدية ناشفيل السكان على الحفاظ على المياه لان محطة من محطات المعالجة في المدينة تحتم اغلاقها بعد سقوط أكثر من 30 سنتيمترا من الامطار.

وقالت ميسي مارشال من ادارة الطوارئ في تنيسي quot;كثير من الشوارع والطرق السريعة غمرتها المياه ولحقت اضرار بالطرقquot; في وسط وغرب تنيسي. ولقى 14 شخصا حتفهم في تنيسي من بينهم شخص في اعصار.

وقال مسؤولون من الولاية ان اثنين في كنتاكي وستة في مسيسبي المجاورة لقوا حتفهم. وعثر على بعض الضحايا في سيارات او منازل غمرتها المياه في حين جرف اخرون في الفيضانات التي قال مسؤولون انها الاسوأ في المنطقة منذ عقود.