قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تميزت التشكيلة التي صممها quot;مارك جاكوبزquot; لدار لويس فويتون، وتم عرضها مؤخراً في أسبوع باريس للموضة، بجمالها اللافت والحقيقي. وقد التقى عدد كبير من المشاهير والمهتمين بالموضة ليتابعوا ما سيتم تقديمه لربيع وصيف عام 2012 في الدار الشهيرة. وحرص جاكوبز على إبراز عنصري الأنوثة والإثارة الشديدة في القطع المنفصلة الخاصة بالصيف المقبل، والتي تتراوح ما بين الفساتين القصيرة من التول، الحرير والأورغانزا التي يتخللها تطريز زهري، وبين التركيبات التي تجمع بين التنانير والسترات التي جاءت في ظلال أنيقة وناعمة بألوان الباستيل. كما شهدت تلك التشكيلة عودة السروايل الساخنة، وتم عرض كثير من تلك السراويل بمفردها وأخرى تم عرضها مع معاطف واقية من المطر مزودة بأحزمة من أجل الحصول على طلة مثيرة وشابة تناسب الأجيال الشابة.