قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: امرت الولايات المتحدة الثلاثاء باجلاء دبلوماسييها وموظفيها غير الاساسيين من جنوب السودان ووقف عمل سفارتها بسبب الاضطرابات التي يشهدها هذا البلد.

كذلك، اوصت الخارجية الاميركية في بيان لمكتبها القنصلي الرعايا الاميركيين في جنوب السودان بمغادرته فورا وحذرت مواطنيها الاخرين من التوجه اليه.

جاء في البيان quot;في 17 كانون الاول/ديسمبر، امرت الخارجية الطاقم الحكومي غير الاساسي بمغادرة جنوب السودان بسبب الاضطرابات السياسية والاجتماعية التي يشهدهاquot;.

وقالت مساعدة المتحدثة باسم الخارجية الاميركية في مستهل مؤتمرها الصحافي اليومي ان الولايات المتحدة quot;قلقة للغايةquot; حيال الوضع في هذا البلد.

وكانت واشنطن الداعم الاكبر لقيام دولة جنوب السودان العام 2011.

ولجأ نحو عشرة الاف شخص من سكان جوبا لدى الامم المتحدة التي ابدت خشيتها من اعمال عنف قبلية في عاصمة جنوب السودان حيث تواصلت المعارك الثلاثاء مخلفة 73 قتيلا.

واعلن رئيس جنوب السودان سلفا كير الاثنين احباط محاولة انقلاب ضده متهما خصمه السياسي نائب الرئيس السابق ريك ماشار الذي اقيل في تموز/يوليو الفائت بالوقوف وراء هذا الامر.

73 قتيلا في مواجهات في جوبا

لجأ نحو 13 الف شخص من سكان جوبا الى قواعد للامم المتحدة هربا من اعمال العنف التي اجتاحت عاصمة جنوب السودان حيث تواصلت الثلاثاء معارك اوقعت 73 قتيلا غداة الاعلان عن انقلاب فاشل.

وافاد مراسل فرانس برس انه سمع اطلاق نار وانفجارات متفرقة ليل الاثنين الثلاثاء رغم فرض حظر للتجول، بشكل متقطع حتى قرابة الساعة 14,30 (11,30 تغ) في احياء عدة من المدينة.

ومساء الثلاثاء بعد ثلاث ساعات على العمل بحظر التجول (18,00 بالتوقيت المحلي 15,00 تغ) سمع اطلاق نار متفرق من اسلحة خفيفة، ما نقض تاكيدات وزير الاعلام لفرانس برس بان السلطات quot;تسيطر تماماquot; على الوضع.

وبحسب الوزير مايكل ماكوي quot;بلغ عدد القتلى 73 كلهم من الجنودquot;. وصباحا اعلن وزير الدولة لشؤون الصحة في جنوب السودان ماكور كوريون ان مدنيين سقطوا في المعارك من دون تحديد العدد وان 140 شخصا اصيبوا بجروح وقد ادخلوا المستشفيات.

واعلن الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الثلاثاء ان 13 الف مدني لجأوا الى قواعد للامم المتحدة في جنوب السودان هربا من المعارك الدائرة بين فصائل متناحرة في الجيش.

ودعا بان الرئيس سالفا كير خلال اتصال هاتفي معه الى تقديم quot;اقتراح لحوارquot; مع معارضيه لانهاء المعارك التي بدأت الاحد بحسب المتحدث باسمه مارتن نيسركي. وكانت بعثة الامم المتحدة في جنوب السودان اشارت سابقا الى ان 10 الاف مدني لجأوا الى قاعدتين للامم المتحدة في جوبا.

وسيبحث مجلس الامن الدولي ملف جنوب السودان بشكل طارىء الثلاثاء.

واعرب بان عن quot;القلقquot; من quot;المعلومات التي تحدثت عن ان اعضاء بعض المجموعات مستهدفة خصيصاquot; بحسب نيسركي. وقال انه يجب حماية كافة المدنيين quot;مهما كانت اتنيتهمquot;. وينتمي سالفا كير وريك مشار الى اتنيتين مختلفتين.

وبحسب بان quot;لجأ 13 الف مدني الى قواعد للامم المتحدة في جوبا بينهم عدد كبيرquot; من النساء والاطفال.

واعلنت الحكومة الثلاثاء اعتقال 10 شخصيات سياسية quot;على علاقة بالانقلاب الفاشلquot; الذي اتهم الرئيس سالفا كير خصمه السياسي نائبه السابق ريك مشار بالتدبير له مع جنود موالين له.

وبين الاشخاص ال10 الموقوفين ثمانية وزراء سابقين في الحكومة التي اقيلت في تموز/يوليو بينهم شخصيات من جنوب السودان لكن مشار لا يزال فارا بحسب الحكومة مع اربع شخصيات سياسية جنوبية.

ومصير مشار لا يزال مجهولا ولم يتسن الاتصال به او بمقربين منه منذ مساء الاحد.

ونفى ماكوي ان يكون الجيش دمر او قصف منزل مشار.

واكد لفرانس برس quot;الوضع في جوبا بات تحت السيطرة تماما ولا حاجة للخوفquot; معلنا اعادة فتح المطار قريبا وداعيا السكان والتجار الى استئناف حياة طبيعية اعتبارا من الاربعاء.

وكانت بعثة الامم المتحدة في جنوب السودان اشارت الى ان 10 الاف مدني لجأوا الى قاعدتين للامم المتحدة في جوبا. واعلنت واشنطن اجلاء دبلوماسييها غير الاساسيين من جنوب السودان.

ويخشى مراقبون من ان تتحول المواجهات الى مجازر بين اتنيتي الدينكا التي ينتمي اليها كير والنوير وينتمي اليها مشار. وافادت مصادر انسانية عن اعمال عنف ارتكبها عسكريون ضد اتنية النوير في جوبا.

وقالت البعثة الثلاثاء quot;من المهم الا يتحول العنف الحالي الى عنف اتنيquot; داعية quot;المواطنين والقادة الى الامتناع عن اي عمل استفزازي او عنف ضد مجموعة محددةquot;.

وشكك مراقبون الثلاثاء في حقيقة شائعات الانقلاب الفاشل ورأوا في ذلك ذريعة لكير للتخلص من مشار الذي اعلن عزمه الترشح للانتخابات الرئاسية في 2015.

ويشهد جنوب السودان توترات سياسية خطيرة منذ ان اقال الرئيس كير كل اعضاء الحكومة في تموز/يوليو وخصوصا نائبه ريك مشار خصمه السياسي. والتمرد الجنوبي السابق وصل الى السلطة منذ توقيع اتفاق سلام مع الخرطوم في 2005 وضع حدا لعقود من الحرب الاهلية وافضى الى استقلال الجنوب في تموز/يوليو 2011.

واعلن مبعوث الولايات المتحدة الخاص الى جنوب السودان دونالد بوث الثلاثاء لهيئة الاذاعة البريطانية (بي بي سي) ان الوضع quot;في جوبا لا يزال متوترا وغامضاquot;.

واضاف quot;نواصل جمع مختلف عناصر المعلومات، ومن السابق لاوانه تحديد من بدأ اعمال العنف. نعلم انه كان هناك توتر متزايد بسبب الانقسام داخل الحزب الحاكمquot; المنبثق عن التمرد الجنوبي السابق والذي يرئسه كير ويتولى مشار منصب نائب الرئيس. وبحسب مصادر متطابقة فان ريك مشار ومناصريه خرجوا السبت غاضبين من اجتماع لمجلس التحرير الوطني، الهيئة التنفيذية للحركة الشعبية لتحرير السودان، التي تشهد منذ عدة اشهر انقسامات عميقة.