تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث

العراق والخمسين ألف حرامي!

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

مسكين علي بابا، لأنه لم يملك سوى أربعين حراميا حتى يصبح عبرة لمن يعتبر ومثالا وتمثالا في أهم ساحات العاصمة المسكينة بغداد، والأكثر مسكنة منه أو ربما مجنيا عليه هو رئيس وزراء العراق الأسبق طاهر يحيى الذي وصف بأنه حرامي بغداد، بينما غرقت بغداد والعراق بطوفانات من الحرامية واللصوص الذين حرقوا الأخضر واليابس وأحالوا البلاد إلى خرائب تنعق فيها الدواعش بكل أشكالها وأنواعها ومن كل الزوايا المظلمة في العالم.

لقد تصور العديد من العراقيين إن انتخابات 2005 ستقود نخبة من الأشراف والوطنيين والمناضلين إلى دفة الحكم لكي يعوضوا أولاد الخائبة من الأهالي سنوات المهانة والعوز والفاقة، متناسين عشرات السنين من التراكمات المتكلسة في أنظمة التربية والسلوك الاجتماعي الذي نبهنا إليه وقلنا إن الكثير ممن ذهبوا إلى مجلس النواب أو الحكومة لا يمثلون إلا مجاميع من الرعاع أو أنهم استخدموا أساليب قذرة للوصول إلى هناك، اعتقد البعض إن في الأمر ريبة أو تجني، واليوم تؤكد فضيحة الخمسين ألف جندي وهمي إن الفساد لم يكن في ذيل السمكة بل في رأسها، ولطالما قلنا إن المالكي يتحمل المسؤولية الأكبر إن لم يك شريكا أساسيا في كل عمليات الفساد في بلادنا، حيث أثبتت الأيام إن ما من رئيس أو قائد عسكري عراقي استعدى كوردستان وحركتها وشعبها، إلا وكان يغطي على جبال من الفساد والخيانة لشعبه ووطنه، حيث أثبتت الأيام منذ ثلاثينات القرن الماضي وحتى يومنا هذا صحة ما نقوله ولم تتقدم الدولة العراقية قيد أنملة واحدة، حيث يأتي الخراب والدمار بعد أي محاولة للبناء والاعمار!

لقد بدأت الأمور تتكشف ولن نأخذ وقتا طويلا حتى يتم فتح مخزن الفساد الذي ترأسه المالكي طيلة ما يقرب من عشر سنوات خسر فيها العراق مئات المليارات وملايين البشر واحتلت أرضه أقذر عصابات الجريمة المنظمة والمستقدمة من كل إرجاء العالم بالتعاون مع نظيراتها مما أنتجته ماكينة الحكم الدكتاتوري ليس في العراق فحسب بل في كل بلداننا

الشرق أوسطية التي تدفع فاتورتها اليوم في بغداد ودمشق وطرابلس وصنعاء ولبنان ومصر.

حينما أعلن السيد عبادي رئيس الوزراء الجديد لعراق اليوم فضيحة الخمسين ألف حرامي من حرامية السيد المالكي كنت أحاول أن احسب كم هي معاشاتهم التي كانوا يتقاضونها والتي لا تقل كمتوسط عن ألف دولار شهريا لكل عنصر منهم، وبعملية حسابية بسيطة يدرك المرء كم هي خلال شهر واحد وخلال سنة وخلال عشر أو خمس سنوات، وكم " برج خليفة " كان بالإمكان بناءه في بغداد والمحافظات، ناهيك عن المستشفيات والطرق والمطارات والمجمعات السكنية والمدارس والجامعات، حقا لقد كان " علي بابا " مسكينا وان " طاهر يحيى " مثالا للنزاهة على زمانه مقارنة بزمان مختار العصر الذي ادخل إلى بلاده وشعبه كل مجرمي العالم ومنحرفيه من شذاذ الآفاق والقتلة المأجورين، وأفقر شعبه وأذله واستقدم إليه كل سفاحي العالم وسراقه نكاية بمن يختلفون معه في الرأي أو الفكر.

وماذا بعد يا دولة الرئيس السابق ويا فخامة نائب الرئيس الحالي، والسيد حيدر العبادي بعملية حسابية ورقية بسيطة كشف خمسين ألف حرامي حواليك، فإذا ما ركز جيدا وفتح ملفاتك التي كنت تهدد بها شركائك ماذا سيكون الحال والى أين ستحال!؟

 

[email protected]

 

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 35
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. سلام الله على (حرامية بغداد) !!
عراقي متبرم بالعنصريين - GMT الأحد 07 ديسمبر 2014 10:12
أنا لا أدافع عن أيّ حرامي فكلّ حرامي لقوت الشعب يجب أن تُقطَع يده كائناً من كان .. لكن أليس من الموضوعية والمصداقية والمهنية عندما نتحدّث عن سلبية مّا في بلد مّا أن لا نتّهم بعضاً ونترك أو ننزه أو نغطّي على البعض الآخر الذي لايقلّ بل ربما يزيد أضعافاً مضاعفة على من نُركِّز ونشير بأصبع الاتهام عليه وكأنه وحده المخطئ والمتجاوز والسارق لثروات وحقوق الشعب والبلد.. ياسيدي هل لك أن تقول لي لماذا أُوقِفَت قبل مدّة رواتب عشرات الألوف من البيشمرقة وموظفي كردستان من قبل الحكومة المركزية؟ ألم تكن التهمة التي وُجِّهَت من بغداد لأكثر هؤلاء الأكراد أنهم موظّفون وهميّون يتقاضون رواتب خيالية من ميزانية الدولة وليس من حصة ال١٧٪ التي يحصل عليها الإقليم من بغداد كما إنّها ليست من الأموال الحرام الطائلة التي جنيتموها من بيع النفط المسروق و تجارتكم بالسلاح ولا من واردات الحدود المركزية التي استوليتم عليها؟؟؟ ألا تعتقد أيها الكاتب الذي تُصوِّر للعالم أنّ عائلة البارزاني مثال النزاهة والأمانة والتفوى والعدل ألا تعتقد أنّ حتى (حرامية بغداد) لم ينفجروا ذلك الانفجار ولم يضجوا ذلك الضجيج إلا عندما وصلت نتانة سرقاتهم حدّاً قد تجاوز كل أعراف اللصوص والحرامية في تاريخ العراق وربما المنطقة بأسرها؟ أخيراً وليس آخراً ألا تعتقد يا أستاذ أن هؤلاء الحرامية أعني حرامية بغداد ـ لو صحّ مايشاع عن سرقاتهم ـ ألا تعتقد معي أنها لن تصل إلى جزء من معشار ماسرقوه حراميتكم ولا زالوا يسرقون؟؟ !!!
2. للعراقي المترم
اسد صديقي - GMT الأحد 07 ديسمبر 2014 13:03
كيف تنسى الشيخ صباح الساعدي ومها الدوري واخرين في البرلمان السابق لكشفهم مليارات الدولارات المسروقه من الدوله من قبل زمره المالكي بالاتفاق معه للسرقات ومنهم من سرق 3 مليارات دولار وهربها الى الخارج ومئات السرقات الكبيره وتتهم كوردستان بكل تعليقاتك وحقدك الدفين عليهم انسيت مشعان الجبوري بعد هروبه للخارج بسرقه المليارات من حصه حمايه منشات النفط وقناته المحرضه لقتل الشيعه بعد ادانته من قبل صباح الساعدي بتلك السرقات وبرائته من قبل المالكي من كل التهم انسيت خراب العراق وجعله ركاما في حكم المالكي وكوردستان تزهو بالعمران رغم الحصار المفروض عليه من قبل سيدك لا يا اخي اتق الله في كلامك فلاقليم كوردستان وزارات مستقله لا يحق لرئيسها التدخل بالاموال مثل سيدك المخلوع باراده شعبه قريبا عاجلا ام اجلا سينفصل الاقليم عنكم لدوله كوردستان الكبرى وبقائدها الشجاع مسعود البارزاني
3. للعراقي المترم
اسد صديقي - GMT الأحد 07 ديسمبر 2014 13:03
كيف تنسى الشيخ صباح الساعدي ومها الدوري واخرين في البرلمان السابق لكشفهم مليارات الدولارات المسروقه من الدوله من قبل زمره المالكي بالاتفاق معه للسرقات ومنهم من سرق 3 مليارات دولار وهربها الى الخارج ومئات السرقات الكبيره وتتهم كوردستان بكل تعليقاتك وحقدك الدفين عليهم انسيت مشعان الجبوري بعد هروبه للخارج بسرقه المليارات من حصه حمايه منشات النفط وقناته المحرضه لقتل الشيعه بعد ادانته من قبل صباح الساعدي بتلك السرقات وبرائته من قبل المالكي من كل التهم انسيت خراب العراق وجعله ركاما في حكم المالكي وكوردستان تزهو بالعمران رغم الحصار المفروض عليه من قبل سيدك لا يا اخي اتق الله في كلامك فلاقليم كوردستان وزارات مستقله لا يحق لرئيسها التدخل بالاموال مثل سيدك المخلوع باراده شعبه قريبا عاجلا ام اجلا سينفصل الاقليم عنكم لدوله كوردستان الكبرى وبقائدها الشجاع مسعود البارزاني
4. كاكا رقم 2
aslan - GMT الأحد 07 ديسمبر 2014 14:59
اقتباس من رد رقم 2(اتق الله في كلامك فلاقليم كوردستان وزارات مستقله لا يحق لرئيسها التدخل بالاموال )انت لو ا....لو عبالك قاعد بسرو رش دتخطب والكل تصيح كلنا فدى العائلة مو خيستكمبعد ماتفيد وياها اقوى معطارات التواليت البرزاني لايستطيع التدخل شنو انت عبالك احنى اكراد تريد تظحك علينا
5. الى aslan
اسد صديقي - GMT الأحد 07 ديسمبر 2014 20:38
شركات العطور وغيرها تفيد الناس وهي ليست كسرقات 3مليار دولار لوزير التجاره وهروبه من قبل سيدك المالكي الى الخارج باعتراف الشيخ صباح الساعدي ومها الدوري وضياع 25 مليار دولار من الاسلحه المتطوره وتسليمه الى الدواعش والان الفضائيات وما ادراك ما الفضائيات وخراب العراق الى بيوت مهدمه ومليوني مهجر في كوردستان والعراق الان لاكهرباء ولاخدمات والبطاله المنتشره في البلد رغم ميزانيه مقدارها 800 مليار دولار لعشر سنوات ولا تسالون عنها اين ذهبت بالمقابل ترى الازدهار والتطور والبناء في كوردستان رغم الحصار الاقتصادي والعسكري عليها من قبل المالكي وزمرته اتقوا الله وحكموا ضمائركم الى متى هذا الحقد الدفين والله دماؤنا وارواحنا نفديها الى السيد مسعود البارزاني واولاده وعشيرته لانهم ضحوا بانفسهم واعطوا الشهداء وعانوا ماعانوا منذ عشرات السنين من ظلمكم المستمر للاكراد سيبقون الرمز لنا رغما عن كل الاعداء
6. الى aslan
اسد صديقي - GMT الأحد 07 ديسمبر 2014 20:38
شركات العطور وغيرها تفيد الناس وهي ليست كسرقات 3مليار دولار لوزير التجاره وهروبه من قبل سيدك المالكي الى الخارج باعتراف الشيخ صباح الساعدي ومها الدوري وضياع 25 مليار دولار من الاسلحه المتطوره وتسليمه الى الدواعش والان الفضائيات وما ادراك ما الفضائيات وخراب العراق الى بيوت مهدمه ومليوني مهجر في كوردستان والعراق الان لاكهرباء ولاخدمات والبطاله المنتشره في البلد رغم ميزانيه مقدارها 800 مليار دولار لعشر سنوات ولا تسالون عنها اين ذهبت بالمقابل ترى الازدهار والتطور والبناء في كوردستان رغم الحصار الاقتصادي والعسكري عليها من قبل المالكي وزمرته اتقوا الله وحكموا ضمائركم الى متى هذا الحقد الدفين والله دماؤنا وارواحنا نفديها الى السيد مسعود البارزاني واولاده وعشيرته لانهم ضحوا بانفسهم واعطوا الشهداء وعانوا ماعانوا منذ عشرات السنين من ظلمكم المستمر للاكراد سيبقون الرمز لنا رغما عن كل الاعداء
7. التورم والدمامل
ako aljaff - GMT الأحد 07 ديسمبر 2014 20:44
لا زالت الشتائم و النكات السمجة العنصرية التى كان وما زال الاعراب السنة والمسيحيون (ن) و الشروكية ذوو التبعية الايرانية والتوركمان والايزديين المنبوذين يتفوهونها ضد شعبي تتردد صداها في ذاكرتى وانا الان استعيدها كلما شاهدت شحاذا متسولا منهم يطرق ابوابنا لاجئا عندنا في كوردستان يزاحمنا في الماء والزاد ..... ولكن المستقبل و الايام كانت كفيلة ان تثبت ان هذه النكت والشتائم كانت تنطبق عليهم و ليس علينا
8. التورم والدمامل
ako aljaff - GMT الأحد 07 ديسمبر 2014 20:44
لا زالت الشتائم و النكات السمجة العنصرية التى كان وما زال الاعراب السنة والمسيحيون (ن) و الشروكية ذوو التبعية الايرانية والتوركمان والايزديين المنبوذين يتفوهونها ضد شعبي تتردد صداها في ذاكرتى وانا الان استعيدها كلما شاهدت شحاذا متسولا منهم يطرق ابوابنا لاجئا عندنا في كوردستان يزاحمنا في الماء والزاد ..... ولكن المستقبل و الايام كانت كفيلة ان تثبت ان هذه النكت والشتائم كانت تنطبق عليهم و ليس علينا
9. Kurdistan
اوميد كوردي - GMT الإثنين 08 ديسمبر 2014 00:10
عراقي متورم أليس لديك شيئا اخر غير التهجم على الشعب الكوردي؟ إتق الله يا رجل واكتب عن معاناة الاشوريين المرحلين واللاجئين في كوردستان بدل الجلوس في مقاهي ميشيغان والتهجم على تاج رأسك الكورد
10. Kurdistan
اوميد كوردي - GMT الإثنين 08 ديسمبر 2014 00:10
عراقي متورم أليس لديك شيئا اخر غير التهجم على الشعب الكوردي؟ إتق الله يا رجل واكتب عن معاناة الاشوريين المرحلين واللاجئين في كوردستان بدل الجلوس في مقاهي ميشيغان والتهجم على تاج رأسك الكورد


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رأي