: آخر تحديث

اليابان من وجهة نظر عربية: عشرة اشخاص بعشرة ألوان

 
هناك مثل ياباني يقول: "عشرة اشخاص بعشرة ألوان." وهذه فلسفة يابانية مهمة، تؤكد من خلالها بأن عقول البشر تحتوي أراء وأفكار وعقائد مختلفة، فلو لاحظت عشرة اشخاص فلتجد بأن كل واحد من العشرة بعقول مختلفة وعقائد وأفكار متباينة. وتريد هذه المقولة أن تؤكد بأننا كبشر لنا أفكار وأراء وعقائد مختلفة، ولكي نخلق تناغم في المجتمع، ليعيش الجميع في سلام وتعاون، يجب أن نتقبل هذه التصورات جميعها، كما يمكننا أن نناقشها ونختلف معها، لنخلق بيئة الإبداع في المجتمع، ولكن لا يحق لنا إبطالها أو تكفيرها. كما أن هناك حكمة أخرى تقول:" تبحث عن الحقيقة، فليس هناك حقيقة." فيعتقد اليابانيون بأنه ليس هناك "حق" و "باطل"، فجميع حقائق الحياة ما هي إلا نظريات أو حقائق نسبية، فمثلا تختلف الشعوب في لغتها وثقافتها ودياناتها وعقائدها وأيدولوجياتها، وسياساتها وآرائها، ولكي نحافظ على سلام المجتمع وتعاونه وتفاعله وتناغمه يجب أن نحترم هذه الاختلافات، بل حتى العلوم الطبيعية الفيزيائية منها والبيولوجية تتغير نظيرتها مع التطور والتقدم العملي. 
وقد لاحظت حقيقة هذه الظاهرة في طوكيو مع احتفالات عيد الميلاد والسنة الميلادية لعام 2018. ففي مساء ليلة عيد ميلاد المسيح المجيد، عليه السلام، وجدت كثير من الأزواج اليابانيين يخرجون للعشاء بالمطاعم، احتفالا بهذه المناسبة. وفي ليلة عيد السنة الميلادية يذهب اليابانيون في منتصف الليل إلى المعابد البوذية أو معابد الشنتو ليحتفلوا بهذه المناسبة، وضمن هذه الاحتفالية، هناك لوحة خشبية صغيرة، تشترى من المعبد، ويكتب الحاضرون ما يتمنونه للسنة الجديدة، ويجمع رجال المعبد هذه الألواح في دائرة مغلقة، يجتمع حولها الزائرون، ويقومون بحرقها لترتفع سحب امنياتهم للسماء، لكي يتم تحقيقها من ملائكة السماء. والجميل في الموضوع بأن الياباني لا يفرق بين المعابد البوذية والشنتو، فيحضر هذه المناسبة في أي من المبعدين، كما يحتفل بهذه المناسبة ليست كمناسبة دينية، بل كثقافة وطنية ومهرجان مجتمعي، لحظة يجمع أبناء المجتمع بتناغم جميل، بعيدا عن الخلافات الدينية والطائفية الجاهلية المقيتة.
ولنرجع مرة أخرى لمدى تقبل الاختلاف في واقع وطننا العربي، ولنستمع لرسالة تلفزيونية من شاب يوضح فيها هذا الواقع الحزين: "سلام عليكم وعلينا السلام. سلام إليكم وإلينا السلام. وسلام على من رد السلام. وسلام على حتى من لم يرد السلام. سلام باسم الرب السلام، رب العباد الله الصمد، سلام ترعرعنا فيه. سلام معجون بأرض هذا البلد. سلام ما عدنا نسكن فيه. سلام ما عاد يسكن فينا. سلام نراقبه، وهو يحزم حقائبه ليهجر رويدا رويدا اراضينا، ليحل مكانه تسليما واستسلام لتأسلم لا اسلام فيه، وكأن اسلام اجدادنا ما عاد يعنينا. أتدرون لما يهاجر منا السلام؟ أتدرون لما يعم فينا الظلام؟ ببساطة، لأننا مجتمع يخاف. نحن مجتمع يخاف الاختلاف. كلماتي لن تعجب بعضكم او جلكم، او كلكم، أعرف، ولكني سأقولها، لأنني رافض لأكون من الخراف. نحن مجتمع يرفض الاعتراف بأننا نعيش التخلف، نحن مجتمع يصيح بكل صفاقة، ويدعي بأنه حامل لفكر مختلف، نحن مجتمع يهوى التعالي من فراغ، فقبول الاختلاف عندنا، ليس إلا غلاف. اختلاف اللون يؤدينا، اختلاف الشكل يؤذينا، اختلاف الفكر يؤدينا، اختلاف الدين يؤدينا، حتى اختلاف الجنس يؤدينا، لذا نحاول اغتيال كل اختلاف فينا. تحولنا لبعضنا سم زعاف. نحن مجتمع أحمق من الحمق نتنازع على التفاهات، والترهات، والخرافات، ونرفض دوما ان نغوص في العمق. ولا ابرأ احدا، لا مدنيين ولا ساسة، لا لمن يستكين لبلاده الصمت، ولا من يدعي فينا القداسة، لا من يتبع الغرب كالأعمى، ولا من يريد أن يعيد امجاد الخلافة، والنخاسة، وتقطيع الارجل من خلاف. دعونا اليوم نجرب ان نغوص فينا، في أعماقنا، دعونا ان نجرب أن نعانق أرواحنا، دعونا أن نجرب أن نعانق في الارواح اختلافاتنا. ها أنا امامكم بلوني، بشعري، بأطواري، بأفكار، أنا لا أخافكم، أنا لا أخاف اختلافكم عني، لأنكم مني، ولأني منكم. دعونا نخلق فن، دعونا نغوص في الحلم، لنرسي ثقافة بلا سخافة، ليكون الرقي فينا، هو أسمى خلافة. دعونا ندوب الأعراف، الأجناس، والأعراق، والأطياف، والألوان، والأفكار، والأديان، ولا نرى سوى الإنسان."
ويبقى السؤال لعزيزي القارئ: ما سبب هجرة السلام من أراضينا؟ بل ما سبب عدم تحمل مجتمعاتنا للاختلاف؟ لننتهي بهاوية قطع الأطراف والأعناق، بل بحرق البشر وهم أحياء، وقتل الأطفال الرضع، وسبي النساء، وبيعهم في سوق النخاسة كالعبيد، بل وفي عالم عولمة الألفية الثالثة. فما الذي يحول الإنسان عن ضميره الإنساني المرفه، وفكره البشري العقلاني، وشعوره التعاطفي، لوحش يرضي غرائزه الزواحفية؟ وكيف نعالج هذه الظاهرة المرضية؟ فهل نبدأ بنظرية أوقية من الوقاية خير من قنطار علاج؟ ومن أين تبدأ هذه النظرية؟ هل تبدأ من التعليم أم من المواطنة؟ وأي نوع من التعليم؟ تعليم التغذية بالمعلقة أم تعليم المسائلة؟ وأي نوع من المواطنة؟ مواطنة حب الطائفة، أم مواطنة الاخلاص للوطن؟ 
للإجابة على هذه الأسئلة، نحتاج أن نتذكر بأن من أهم وظائف الدولة الحديثة التأكد من توفر الأمن الغذائي والتعليمي والوظيفي والسكني بالإضافة للسلام المجتمعي للمواطن، في قلب وطنه، بعيدا عن الايديولوجيات الرنانة المزيفة والثيوقراطيات السرطانية المفرقة. كما يؤكد تاريخ الأندلس بأن شعوب منطقة الشرق الأوسط مهيأة للعيش بتناغم وسلام، بين أطياف شعوبها المختلفة وجيرانها، مذهبيا، ودينيا، وعرقيا، ولغويا. كما أن مجتمع الشرق الأوسط غني بالموارد الطبيعية والبشرية، فمن المتوقع ان يصل سكان هذه المنطقة مع قبول عام 2050 إلى حوالي السبعمائة مليون، كما أن بها طاقات متجددة طبيعية لا حدود لها، وغنية بمخزون نفطي وغاز طبيعي كبير، وأراضي زراعية كثيرة، وأنهار عظيمة، والكثير من المواد المعدنية المتعددة، بالإضافة لموقعها الجغرافي الاستراتيجي، وتاريخها الحضاري الطويل، وبمتاحفها الغنية. وقد عانت هذه المنطقة منذ انتهاء الحرب العالمية الثانية، من حروب متكررة مدمرة، وايديولوجيات براقة مزيفة وثيوقراطيات سرطانية مريضة، والتي أدت لعمق تأثيرها الوجداني والنفسي المرضي على الكثير من شباب المنطقة، مما دفع لزيادة التطرف الفكري، مع أنواع متناقضة من المقاومة المتوحشة. 
وقد نحتاج للوقاية من صراعات مستقبلية مدمرة لتفهم سيكولوجية هذا التطرف والتوحش. ولكي نحقق ذلك، علينا تفهم تطور عقل الإنسان والبيئة المحيطة به، من خلال دراسة ماضيه وحاضره ومستقبله. فيعتقد العلماء بأن تطور العقل البشري مر بثلاثة مراحل في التاريخ، وكانت المرحلة الأولى قبل ما يقارب الخمسمائة مليون سنة، وذلك بتطور الجزء الزواحفي من العقل البشري، المسئول على حب البقاء، بالصراع لتوفير الأكل، والشرب، والجنس، والمأوى، وبكل وسيلة غريزية سلمية أو وحشية ممكنة. وقد تطور هذا العقل ليضاف عليه قبل حوالي المائة والخمسين مليون سنة، الجزء المختص بالتعاطف وعواطف الحب والشفقة والرحمة والمغفرة، بالإضافة لعواطف الانفعال والغضب والغيرة وحب الذات. وقبل ما يقارب الخمسين ألف سنة تطور الجزء الخاص بالتفكير والتحليل والحكمة في العقل البشري، ليبدأ الانسان بمرحلة جديدة في الدراسة وتحليل واقعه الحياتي والتفكير في صيغ عملية لمعالجة تحدياتها. ويعتقد العلماء مؤخرا بأن العقل البشري مكون من 85 مليار من الكومبيوترات البيولوجية، وهي الخلايا العصبية، والتي تحتاج للتناغم الكامل لكي تقوم بوظائفها بشكل سوي. ويحتاج ذلك لتطور قانون اخلاقي مجتمعي يحدد القيم التي يتبعها السلوك البشري، كما تتأثر الخلايا العصبية بالمحيط البشري من الظروف المجتمعية والبيئية. وهناك أيضا الحاسة السادسة، التي من خلالها نستطيع الدخول لأعماق عقولنا، لنتفهم أنفسنا ولنتعرف على طبيعة شخصيتنا وأسباب سلوكنا وعواطفنا وشعورنا. وهناك أيضا الحاسة السابعة، التي نستطيع من خلالها قراءة عقول الآخرين وتفهم شخصيتهم وأفكارهم وعواطفهم وانفعالاتهم، وذلك لوجود "ساتيليت" بيولوجية في داخل عقولنا تسمى بالخلايا المرآة، نستطيع من خلالها التواصل مع خلايا المرآة في عقول الاخرين، لنستطيع تبادل العواطف والانفعالات. وعلينا أن نتذكر بأن ما تفكر وتعتقد به عقولنا من عقائد وايديولوجيات ما هي إلا افكار نسبية، لا تمثل الحقيقة إلا في عقولنا وإدراكنا، لأن كل وقائع الحياة نسبية. وقد أكد العلماء هذا الادراك العقلي النسبي بالقيام بتجربة بحثية، حيث جمعوا فئة من المشاهدين في غرفة مغلقة، وعرضوا عليهم فيلم تلفزيون لمباراة لكرة السلة بين فريقين أحدهم لابس قمصان بيضاء، والأخر لابس قمصان سوداء، وطلب من المشاهدين أن يعدوا المرات التي تقع كرة السلة في يد كل من هذين الفريقين. وبعد الانتهاء من مشاهدة المباراة، سؤل المشاهدين عما شاهدوه وردوا بأنهم شاهدوا لعبة كرة السلة بين فريقين، بقمصان بيضاء وسوداء. وبعدها، طلب الباحثون من المشاهدين الاسترخاء، ومشاهدة الفيلم مرة أخرى، بدون التركيز على العد هذه المرة. وقد كانت صدمة المشاهدين كبيرة، حينما شاهدوا هذه المرة غوريلا سوداء ضخمة، تظهر فجأة في منتصف الملعب وتختفي، والتي لم يشاهده الكثير منهم في المرة الاولى، حينما كان تركيزهم على العد. ولنا لقاء.
 
د. خليل حسن، كاتب بحريني
طوكيو 20 يناير 2018
 

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 28
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. تحياتى سيادة السفير
فول على طول - GMT الجمعة 19 يناير 2018 19:00
تحياتى أولا وقبل التعليق . سيادة السفير يسأل ما سبب هجرة السلام من أراضينا أو ما سبب عدم تحمل مجتمعاتنا الاختلاف ؟ وفى نفس المقال سيادة السفير يستعرض ما حدث - ويحدث - فى مجتمعاتنا من حرق البشر أحياء وقتل الأطفال الرضع وسبى النساء وبيعهن فى سوق النخاسة كالعبيد .لا أعتقد سيادة السفير أنكم لا تعرفون السبب . نقطة ومن أول السطر . - ومن يريد الاثبات يمكنة الاتصال بالعم جوجل أو بالعم فول على طول . سيادة السفير فى بلاد المؤمنين تهنئة الكفار حرام وليس مشاركتهم أعيادهم مثلما يفعل الكفار فى اليابان أما باقى تعاليم الذى لا ينطق عن الهوى فهى وجوب ابادة كل البشر والبداية تكون من أوطاننا وبعد ذلك نبدأ بالغزو الخارجى - أو العيش وهم صاغرون بعد دفع الجزية دون أى حقوق أو حتى السؤال لماذا - فلا تسأل لماذا هجر السلام أراضينا . وأن كل الأنبياء مسلمون والاسلام يعلو ولا يعلى علية ومن يبتغى غير الاسلام دينا لن يقبل منة وأقصد هل لك أن تدخل فى الوضوع مباشرة وتقترح لنا الحل ونحن أيضا نشارككم وجهات النظر ؟ ولا تنسى واجب على المؤمن أن يغير المنكر - عبادة الكفر يعنى - بأى وسيلة . سيادة السفير أنا واثق أنك تعرف تماما هذة التعاليم ومقالاتك تثير الشجون ..هل لك أن تطرق رأس المسمار مباشرة دون أن تطرح علينا الأسئلة وأنت تعرف اجابتها ؟ تحياتى دائما .
2. في غياب روادع ذاتية
ولا أخلاقية بخصوص المحبة - GMT الجمعة 19 يناير 2018 19:46
خطاب كراهية محض ينبغي أن يعاقب عليه القانون.
3. هدم أسطورة يوم الميلاد١
علمياً وعقلياً وتاريخياً - GMT الجمعة 19 يناير 2018 21:28
هدم أسطورة يوم الميلاد علمياً تعتري تناقضات كثيرة الحكايات الواردة في الأناجيل عن مكان ميلاد يسوع المسيح وزمانه. ويدحض التتبع التاريخي العلمي لهذه المناسبة أسطورة الكريسماس كما نعرفها. فلا هو ولد في بيت لحم، ولا في يوم 25 ديسمبر.فقد كان اسم المسيح يشوعا. وكان كاتبو سيرته الأوائل يستخدمون اللغة اليونانية القديمة، التي اشتُق منها اسمه اللاتيني Jesus، في حين إن الترجمة الإنكليزية لاسم يشوعا هي جوشوا، الذي لا يعرف زمان ميلاده ومكانه على وجه التأكيد.ثمة سجلان فقط كتبهما بعد زمن طويل على ميلاده أشخاص لم يعرفوه قط. يقول إنجيل متى، الذي كتبه مجهول، ربما بين عامي 75 و85 بعد الميلاد، فإن جوشوا ولد "في أيام الملك هيرودوس".هيرودوس توفي في العام الرابع قبل الميلاد. وإذا كان متى محقًا، فجوشوا ولد في وقت ما قبل العام الرابع قبل الميلاد. أما إنجيل لوقا، الذي كتبه مجهول أيضًا بين عامي 80 و85 بعد الميلاد، فلا يقول من كان الملك عندما حبلت أم جوشوا به أو أنجبته، على الرغم من أنه يقول إن هيرودوس كان ملكًا عندما حبلت إليزابيث بيوحنا المعمدان قبل ذلك بفترة وجيزة.في الحقيقة، يسجل لوقا أنه عندما كانت مريم حاملًا "صدر مرسوم من القيصر أغسطس بفرض ضريبة على العالم، وفُرضت هذه الضريبة عندما كان سرينيوس حاكم سوريا".يطرح هذا المقطع تحديات تاريخية متعددة؛ إذ كان القياصرة لا يأمرون بإجراء إحصاءات ضريبية والتي تمثل إجراءً إداريًا يُنظم محليًا.السؤال الآخر هو: أين ولد جوشوا؟. يقول لوقا إن مريم ويوسف في الأصل من الناصرة في الجليل، لكنهما رحلا جنوبًا إلى بيت لحم للتسجيل في الإحصاء الضريبي. الأرجح إن إنجيلي متى ولوقا، اللذين لم يُكتبا قط ليكونا تاريخًا بالمعنى الحديث للكلمة، أرادا تأكيد وجود علاقة بين جوشوا وملوك آل داود أصلها في بيت لحم.يعود هذا النَسَب في إنجيل متى إلى 42 جيلًا، وفي إنجيل لوقا إلى 56 جيلًا، وهما يفترقان بطرائق مختلفة، ولا يمكن أن يكون الإنجيلان على صواب. المهم هنا أنه من الصعب أن نرى كيف أن يوسف النجّار، الأمّي، الذي يعيش في إقليم بعيد من أقاليم الإمبراطورية الرومانية، يعرف كل هذه الأجيال من شجرة العائلة، التي كان عليه أن يقدمها إلى مسؤولي الضرائب الرومان عند التسجيل.ليس تحديد يوم ميلاد جوشوا بتلك البساطة. فالكتاب المقدس لا يذكر يومًا أو حتى موسمًا لميلاده. ومن منظور تاريخي، لم يحتفل ا
4. هدم أسطورة يوم الميلاد ٢
علمياً وعقلياً وتاريخياً - GMT الجمعة 19 يناير 2018 21:35
فالكتاب المؤلف المسمى بالمقدس لا يذكر يومًا أو حتى موسمًا لميلاده. ومن منظور تاريخي، لم يحتفل اليهود والمسيحيون الأوائل بعيد ميلاد "الشخص"، وبالتالي ليس من المستغرب أن تكون المعلومات عن مولد جوشوا قليلة. ولم يكن يوم الميلاد مهمًا، حتى إن إنجيلي مرقس ويوحنا لم يتعاملا معه أبدًا، ويبدآن حين كان جوشوا في سن البلوغ.إلا أن الكنيسة المسيحية أصبحت تحتفل خلال مراحلها الأولى بعيد ميلاد جوشوا في أيام مختلفة. وكان أحد الأيام المفضلة 6 يناير. وفي مرحلة من المراحل، استقرت الكنيسة على يوم 25 ديسمبر.يقول المؤرخ البريطاني دومنيك سيلوود: "لا سبب مقنعًا أو وجيهًا لاختيار هذا اليوم، علمًا أن 25 ديسمبر هو بداية موسم الشتاء في التقويم الروماني". والأرجح أن الكنيسة في بداياتها الأولى حددت عيد ميلاد جوشوا بيوم 25 ديسمبر، لأنه كان تقليديًا يوم احتفالات. كانت لهذا اليوم دلالات رمزية قوية أيضًا، فالشمس التي لا تُقهر أصبحت شمس الحق، وأوضح القديس أوغسطين أن جوشوا ولد في أقصر يوم في الحسابات الدنيوية، تبدأ منه الأيام اللاحقة بزيادة طول النهار. مع اضمحلال العبادات الشمسية الوثنية، مُحيت ذكرى احتفالاتها، على الرغم من أن العملية استغرقت وقتًا طويلًا. وحتى عهد البابا ليو (440-461م)، كان الرومان يحتفلون بمهرجان الشمس الوثني في 25 ديسمبر. وشكا البابا، لأن عُباد الشمس ظلوا يتجمعون على أعتاب كنيسة القديس بطرس في ذلك اليوم لعبادة الشمس المشرقة فوق المحراب.الجواب الحقيقي لجذور الـ"كريسماس" يكمن في اسمه المركب من كلمتي كرايست Christ وماس Mass: كرايست تعني المسيح باليونانية، وماس تعني القداس بالانكليزية. وهو احتفال لاهوتي طقسي، وليس حدثًا تاريخيًا موثقًا. ملاحظة بولس هو من صنع وركّب اللاهوت المسيحي مغترفاً اياه من الوثنيات القديمة فأفسد دين المسيح التوحيدي وهدمه .والآن لما تحول المسيحيون الغربيون الى العلمانية والالحاد حولوا المناسبة الوثنية الى مناسبة تجارية عالمية يتم فيها ترويج السلع وتحريك الاسواق بشراء الهدايا فتحولت المناسبة من طقس وثني الى طقس تجاري
5. سعادة السفير اكتب عن
مذابح اليابانيين للبشر - GMT الجمعة 19 يناير 2018 22:19
تُعتبر مذبحة نانجنغ التي حدثت في الصين ، أحد أشهر المذابح في التاريخ، والتي جمعت بين القتل والاغتصاب واكل لحم البشر ؟! مذبحة نانجنغ لم تكن بالقتل فقط، وإنما كان لاغتصاب النساء نصيبًا كبيرًا أيضًا، وقد ضرب الجندي الياباني أية في القتل والانتهاك والاغتصاب، حتى يقال أنه لم تبقى أي في مدينة نانجنغ هذا الوقت إلا وتعرضت للاغتصاب، وبالطبع كل من كانت ترفض ذلك يتم قتلها وتشويهها، حتى أن بعض النساء كن يقدمن على الانتحار هربًا من الجحيم، أما المستعمر الياباني فقد وجد حل نفاذ النساء في إقامة معسكرات مخصصة لنساء المتعة، وهذا كنوع من تحفيز الجندي الياباني وإقدامه أكثر على الحرب، ببساطة، لقد حول الجيش الياباني مدينة نانجنغ إلى جحيمٍ لا يُطاق.مُعاملة اليابانيين للأسرى كان الأسرى الصينيون يظنون أنهم قد نجوا من الموت المحقق، وأن الأسر مجرد عذاب مؤقت سيذهب بعد الإفراج عنهم، إلا أن كل ذلك كان مجرد أوهام وأحلام واهية، فقد تفنن المستعمر الياباني بعد مذبحة نانجنغ في تعذيب أسراه، والذين كان أغلبهم من جيش المئة ألف الذي هرب، حيث نُفذت بحقهم مذبحة كبيرة في الثامن عشر من ديسمبر عام 1937.كان الجيش الياباني قد تمكن من إلقاء القبض على أكثر من 57 ألف أسير، قام بفتح النار عليهم لأكثر من ساعة حتى سقط أكثرهم، أما البقية فقد تم إجبارهم على الجري نحو منطقة مليئة بالألغام، لتتناثر جثثهم بعدها إلى أشلاء صغيرة، ويموت الأسرى بأكملهم قبل بزوغ فجر اليوم التالي. نهاية المذبحة بعد أكثر من عام على الدمار واجتثاث الأخضر واليابس من المدينة أعلن الجيش الياباني أنه يستعد لمغادرة نانجنغ وأن الذين شردوا من بيوتهم يُمكنهم العودة الآن، وبالفعل غادر الجيش الياباني إلا أن الصينيين حينما عادوا لم يجدوا مدينتهم التي تركوها قبل عام، فقد تم حرق كل القرى وقتل كل الحيوانات، لتبقى المدينة خاوية عروشها وخير دليل على أبشع جريمة إبادة في التاريخ الحديث إذ لم يكن التاريخ بأكمله، حتى أن مراسل أجنبي شهير مر على المدينة بعد الاجتياح وعلق قائلًا أنه لم يرى في حياته وحشية كهذه، وقال أيضًا أن كومة الجثث الواحدة كان طولها يتجاوز الستة أقدام. أقسى من المذبحةقد يعتقد البعض أنه لا شيء قد يحدث أقسى من هذه المذبحة الوحشية، لكن هذا ليس صحيحًا بالمرة، فالجنود اليابانيين كان لديهم أقسى من ذلك بكثير، ووصل الأمر إلى أكل لحوم الأسرى والمُصابين.مرت
6. سؤال بسيط وواضح
فول على طول - GMT الجمعة 19 يناير 2018 22:38
ما الذى فعلة الدواعش ولم يفعلة أهل السلف الصالح وأولهم مؤسس الدعوة - حرق وقتل ونهب وسبى نساء وبيعهن فى بيع النخاسة وبيع الرجال أيضا وشراء خيول وسلاح بأثمانهم - أو لا يوجد فى كتب السيرة ؟ وهل أفعال الدواعش تؤسس لمجتمع سلام ؟ انتهى السؤال . الاجابة بقليل من الصدق وشجاعة تبين سبب هجرة السلام من أرضيكم سيادة السفير ومع كامل تحياتى وتقديرى . نؤكد للجميع بأنة لا يعنينى ديانة أى شخص ولا غرضى الهجوم على ديانة معينة أو انتصار لديانة معينة وليس معركة بين دين وأخر ومن الفائز ومن المهزوم ..الموضوع باختصار هو الانسان والعيش بحرية ومساواة تامة بين البشر ...انتهى . تحياتى دائما .
7. رأس السنة فرصة
لمراكمة الأرباح - GMT السبت 20 يناير 2018 00:23
مناسبة ما يسمى رأس السنة الميلادية في العالم المعولم تحول الى مادة استعمالية و مادة استهلاكية اي ان الماديين حولوه الى فرصة لترويج السلع و مراكمة الأرباح .
8. نقحو القرآن
2242 - GMT السبت 20 يناير 2018 06:23
عزيزي الكاتب شكرا على محاولاتك ولكن أنا متأكد بأن لا حل بدون التنقيح الجذري للقرآن وكل التفاسير و التعاليم الإسلامية وخاصة الكتاب الغير محرف.فعلا كما قال سلمان رشدي(آيات شيطانية)
9. اتباع عنعنه فقهاء القرود.
Omar..jordan - GMT السبت 20 يناير 2018 06:49
نجد في المصحف الشريف (... وخلق كل شيء فقدره تقديرا).. الان نسبيتا للدماغ فان عبارة (كل شيء) قد يفهم منها انها تتضمن (الكون المادي) بمعنى (الكون المذكور الذي له تاثير ودور في مجموعة الوجود الحق).. كذالك نسبيتا للدماغ فان عبارة (قدره تقديرا) قد تفهم بانها تحتوي معنى (نسبيه الفهم ذاته) في مجموعة الوجود الحق .. انظر مثلا الى النسبيه ايضا في المصحف الشريف في (سبح اسم ربك الاعلى .. الذي خلق فسوى .. والذي قدر فهدى ..) .. فالله خلق الاشياء وسواها ثم (قدر) اي نسب بعضها الى البعض الاخر لتحصل عملية الهدايه (الفهم والادراك) .. فانت تهتدي (تفهم ..تدرك .. تعي) مثلا حلاوة العسل نسبتا لحموضة الليمون ومرارة الفول المسوس .. وتهتدي مثلا لبياضة الحمامه نسبتا لسوادة الغراب .. كذالك .. تجد ايضا في المصحف الشريف (... ولو شاء الله...ولو شاء ربك .. وما تشاءون الا ان يشاء الله) فهنا ايضا نسبتا للدماغ قد يتبادر السؤال .. لماذا يشاء الله ولماذا لا يشاء الله ؟؟.. ما الذي يجعل الله تعالى يشاء ؟؟.. وما الذي يمنع الله عز وجل من ان يشاء او ان يشاء (يشيء) لنا الاشياء؟؟ هل الله عز وجل ليس حر مطلق في مشيئته؟؟ لماذا يقول (لو)؟؟.. نسبتا للدماغ فان مفردة شاء او يشاء متلازمه مع الشيء (اي التشيء) اي متلازمه بالمحصله مع الكون مع الوجود .. سواء كان شيء (كون) مشاهد لنا او شيء (كون) غائب عنا .. وعليه فان المشيئه وما ينتج عنها من تشيء الاشياء هي نسبيه تخضع لامر مطلق عير نسبي .. فما هو هذا المطلق؟؟ .. فنسبيتا للدماغ لا بد من وجوده .. فما هو المطلق؟؟ وفق المصحف فان المطلق هو ارادة الله خالق الاشياء كلها .. الله الاول خالق النسبيه ذاتها .. ولهذا انا لم اجد في المصحف اي نص او ايه فيها عبارة (ولو اراد الله) لان ارادته عز وجل لا تقيد ب (لو) .. هذا والله القائل (او تقطع ايديهم وارجلهم من خلاف) اعلم من عنعنة فقهاء القرود واعلى من كبرائهم .. على كل حال .. يقال ان معنى مفردة (القطع) لا يحصر بمعنى مفردة (البتر) ولكن قد يتضمنه .. وربما بتر اطراف المجرم المغتصب ليس باعظم من الاعتداء والاغتصاب ونشر الرعب في المجتمع .. والله القائل (وامرهم شورى بينهم) اعلم واعلى
10. اين المحبة؟
وأين الكراهية؟ - GMT السبت 20 يناير 2018 08:49
خطاب تحريض وازدراء يعاقب عليه القانون.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.