GMT 18:30 2006 السبت 4 نوفمبر GMT 21:33 2006 السبت 4 نوفمبر  :آخر تحديث

معتقلون سوريون ينهون إضرابهم عن الطعام

إيلاف

لندن (ايلاف): قال المرصد السوري لحقوق الانسان ان المعتقلين السياسيين أنور البني وكمال اللبواني وميشيل كيلو ومحمود عيسى المضربون عن الطعام في سجن دمشق المركزي (عدرا قد انهوا إضرابها عن الطعام استمر أسبوعا. وأكد المعتقلون استنادا الى بيان للمرصد ارسلت نسخة منه الى "ايلاف الليلة أن إضرابهم الذي بدأ في الثامن والعشرين من الشهر الماضي كان صرخة احتجاج على الإنتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان في سورية والتي تتمثل باستمرار الاعتقال السياسي وقمع حرية التعبير عن الرأي وخضوع القضاء للأجهزة الأمنية إضافة إلى التعذيب المستمر للمعتقلين داخل فروع المخابرات .

كما ونوه المعتقلون إلى أن الاعتداء الذي تعرض له الدكتور كمال اللبواني بتحريض من الأجهزة الأمنية، وعدم إطلاق سراح الكاتب ميشيل كيلو رغم صدور قرار قضائي بذلك يشعرهم بالقلق البالغ على وضعهم وحياتهم داخل السجن.

 وشكر المعتقلون جميع من تضامن معهم في إضرابهم من نشطاء مجتمع مدني ومنظمات حقوق انسان و وسائل اعلام واحزاب سياسية. ودعا المعتقلون إلى توحيد جهود جميع المهتمين وحشد الرأي العام من أجل الضغط على السلطات السورية لإلزامها باحترام حقوق الإنسان وإطلاق الحريات العامة ووقف التعذيب داخل المعتقلات، الأمر الذي اعتبروه ضرورة لبناء دولة القانون والمؤسسات .
 
 

 


في أخبار