GMT 13:00 2016 الثلائاء 4 أكتوبر GMT 5:01 2016 الأربعاء 5 أكتوبر  :آخر تحديث
دار النشر تتحدث عن أوجه شبه واضحة بين خطاباتهما

صورة ترامب على كتاب هتلر

ترجمة عبدالاله مجيد

لندن: طُبعت صورة المرشح الجمهوري دونالد ترامب وذراعه مرفوعة في تحية شبيهة بالتحية النازية على غلاف كتاب يضم خطابات أدولف هتلر. 

وقالت دار ايشي برس انترناشنال للنشر في التعريف بالكتاب على غلافه الخلفي، "إن هناك اوجه شبه واضحة بين خطابات ترامب وخطابات هتلر"، من التكرار الى التشهير وغياب التبرير المنطقي للآراء التي تُطرح. 

وتظهر صورة ترامب على الغلاف الخلفي للجزء الأول من الكتاب الموسوم "نظامي الجديد"، والغلاف الأمامي للجزء الثاني. 

وتقول دار ايشي بريس في تعريف مكتوب على غلاف الجزئين، إن هتلر وترامب "لا يعترفان ابدًا بارتكاب اخطاء ولا يتراجعان عن شيء. ويردان على أي نقد بتوجيه الاهانات والتعريض، ويستخدمان شكلاً منحطاً من اللغة بجمل بسيطة يستطيع أن يفهمها حتى ذوو الحد الأدنى من التعليم أو بلا تعليم على الاطلاق". 

وجاء في التعريف "ان كتاب (نظامي الجديد) اثار اهتمام الصحافة مع صعود دونالد ترامب مرشحاً لرئاسة الولايات المتحدة، لأن زوجته الأولى ايفانا ترامب كشفت انه يقرأ كتاباً لخطابات هتلر الكاملة يحفظه في خزانة صغيرة بجانب سريره". 

وكان ترامب قال في مقابلة أجرتها معه مجلة فانتي فير عام 1990 إن كتاب خطابات هتلر هدية "قدمها لي صديقي مارتي ديفيز من شركة بارامونت الذي أهداني نسخة من كتاب "كفاحي"، وهو يهودي". ونفى ترامب انه قرأ الكتاب.

واكد ديفيز للمجلة أنه أهدى ترامب كتاباً عن هتلر، ولكنه كتاب "نظامي الجديد" الذي يضم خطابات هتلر، وليس كتاب "كفاحي" الذي يمثل سيرة حياة الزعيم النازي، "وكنتُ اعتقد أنه سيجد الكتاب مشوقاً". وأضاف ديفيز أنه صديق ترامب، ولكنه ليس يهودياً. 

وأشارت مجلة فانتي فير في حينه الى ان ترامب لا يقرأ، وهو متضلع في التاريخ، وان "امتلاكه خطابات هتلر يشير الى اهتمامه بعبقرية هتلر في الدعاية لا أكثر". 

وقال سام سلون، مدير الفرع الاميركي لدار ايشي برس انترناشنال، لموقع هفنغتون بوست، انه "عندما نُشرت خطابات هتلر الكاملة في عام 1941 بعنوان "نظامي الجديد" لم يكن هناك شيء مكتوب على غلافه فقررت استخدام المساحة الفارغة للاعلان عن الكتاب". 

وأوضح موقع هفمنغتون بوست أن صورة ترامب التي استخدمتها دار ايشي نُشرت على الصفحة الأولى لصحيفة فيلادلفيا نيوز بعددها الصادر في 10 ديسمبر الماضي، تحت عنوان "الفوهرر الجديد"، في اشارتها الى "فكرة المرشح الجمهوري التي يقف لها شعر الرأس.... بمنع جميع المسلمين" من دخول الولايات المتحدة. 

 


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار