GMT 12:20 2017 الأحد 12 فبراير GMT 14:44 2017 الأحد 12 فبراير  :آخر تحديث
بحثا آخر المستجدات في المنطقة

الملك سلمان يستعرض مع غوتيريس جهود الأمم المتحدة

عبد الرحمن بدوي
إيلاف من الرياض: عقد العاهل السعودي الملك سلمان اليوم الأحد جلسة مباحثات مع الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريس، استعرضت الجهود التي تبذلها الأمم المتحدة في سبيل تحقيق السلم والأمن الدوليين.
 
وتناولت الجلسة بحث آخر المستجدات في المنطقة، وسبل تعزيز العلاقات بما يساهم في حل الأزمات التي تعاني منها المنطقة خاصة فيما يتعلق بالملفين اليمني والسوري.
 
وهنأ العاهل السعودي أمين عام الأمم المتحدة بتوليه مهام عمله الجديدة، متمنيا له التوفيق، فيما أبدى غوتيريس سعادته بزيارة المملكة ولقائه بالملك سلمان.
 
حضر الاستقبال الأمير محمد بن نايف ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور إبراهيم العساف، ووزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس الديوان الملكي خالد العيسى، ووزير الثقافة والإعلام الدكتور عادل الطريفي، ووزير الخارجية عادل الجبير، والمندوب الدائم للمملكة لدى الأمم المتحدة السفير عبدالله المعلمي.
 
كما حضره وكيل الأمين العام للشؤون السياسية كبير المستشارين جيفري فيلتمان، ومبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد، وسفير الأمم المتحدة لدى المملكة أشوك نيقام.
 
جهود المملكة
وفي سياق متصل أكد الأمير محمد بن نايف استمرار المملكة في مواقفها المساندة لجهود الأمم المتحدة لتحقيق الأمن والسلم الدوليين.
 
ونوه ولي العهد خلال استقباله في مكتبه بديوان وزارة الداخلية اليوم الأحد الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريس بجهود الأمم المتحدة في تحقيق الاستقرار والسلام والأمن في مختلف أنحاء العالم .
 
كما جرى خلال الاستقبال بحث آخر تطورات الأوضاع على الساحتين الإقليمية والدولية، وعملية السلام في المنطقة وجهود الأمم المتحدة لإحلال السلام في مناطق الصراعات والتوترات في العالم.
 
كما اجتمع الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع في مكتبه بالمعذر، اليوم، مع الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس.
 
وجرى خلال الاجتماع بحث مستجدات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط، بما فيها الملفان السوري واليمني، والجهود التي تبذلها المملكة لإعادة الأمن والاستقرار في المنطقة ، بالإضافة إلى ما تقدمه المملكة من دعم لجهود الأمم المتحدة.
 
وعبر غوتيريس من جانبه عن سعادته بلقاء ولي العهد وولي ولي العهد ، مشيداً بمواقف المملكة مع الأمم المتحدة ومساندتها لها في جهودها نحو تحقيق السلم العالمي، إلى جانب مساعداتها الإنسانية التي تقدمها للاجئين في العالم.
 
قضايا إقليمية
وقد وصل الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش إلى الرياض مساء السبت في زيارة رسمية إلى المملكة، تدوم يوما واحدا، وكان في استقباله وزير الخارجية السعودي عادل الجبير, والمندوب الدائم للمملكة لدى الأمم المتحدة السفير عبد الله بن يحي المعلمي.
 
وقد استهل الأمين العام للأمم المتحدة، جولة شرق أوسطية، تشمل خمس بلدان عربية وتستمر لمدة 10 أيام،  بدأها بزيارته للمملكة، حيث يُجري مباحثات ثنائية مع مسؤولي تلك الدول حول عدد من القضايا الإقليمية.
 
وأعرب المندوب الدائم للمملكة العربية السعودية بالأمم المتحدة، عبد الله المعلمي، عن تقديره لاختيار الأمين العام للمنظمة أنطونيو غوتيريش، للمملكة لتكون أول محطة له في جولته بالمنطقة، مؤكدًا أن هذا يعبر عن التقدير الكبير الذي يكنه الأمين العام للأمم المتحدة للمملكة وقيادتها.
 
وقال المعلمي في تصريحات صحافية إن الأمين العام للأمم المتحدة أعرب عن حرصه على الاستماع إلى وجهة نظر خادم الحرمين الشريفين كي يستنير بها في الخطوات القادمة، وتوقع المعلمي أن يكون لغوتيريش دور أساسي مستقبلا في تحريك بعض القضايا العالقة في الوقت الحاضر.

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار