قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الرياض: حاول متهور يقود سيارة من نوع هونداي وبسرعة جنونية مساء أمس الأول وقبل منتصف الليل اقتحام الحواجز الخرسانية الأمنية أمام مدخل قاعة برج المملكة على طريق الملك فهد شمال الرياض والذي يعتبر من المواقع التي قد يستهدفها الضالون.
وقالت مصادر أمنية انه"تبين أن قائد السيارة -سعودي- كان في حالة سكر وغير واع بما حدث مما استوجب تدخل أجهزة المتفجرات لفحص المركبة".
وأضافت المصادر "الشاب حاول الهرب بعد اصطدام سيارته بتلك الحواجز". ويقع برج المملكة الذي العائد ملكيته إلى الملياردير السعودي الأمير الوليد بن طلال في مدينة الرياض، عاصمة المملكة العربية السعودية والتي تعتبر أهم مركز مالي و اقتصادي في المنطقة. وبني المركز على أرض مساحتها 230,94 مترا مربعا بمساحة إجمالية 300.000 مترا مربعا، تتعد استعمالاته من مركز راقي للتسوق و صالة للاحتفالات على أحدث طراز إلى أدوار مكتبية و أجنحة مكتبية وشقق سكنية فخمة، هذا بالإضافة إلى فندق الفورسيزن وعدد كبير من المطاعم العالمية والراقية. ويتميز بإطلالته المميزة و التي يمكن مشاهدتها من أبعد نقطة في المدينة. يتوسط برج المملكة تقاطع أهم ثلاث طرق رئيسية في الرياض، في موقع يسهل الوصول إليه.

ويبلغ ارتفاع البرج 300 مترا، ويحتوي على 30 طابقا، خصص 6 طوابق منها للبنك السعودي الأميركي، تليها 8 طوابق للمكاتب، يعلوها 10 طوابق لفندق الفورسيزن، من ثم 5 طوابق للشقق السكنية، و خصص الطابقين العلويين لشركة المملكة القابضة. تنتهي هذه الطوابق بالمطعم. ويوجد جسر المشاهدة الذي يبلغ طوله 65 مترا، يرتفع جسر المشاهدة 300 مترا على قمة البرج مشرفا على جميع أنحاء مدينة الرياض وتكلفة المشروع 1,717مليون ريال سعود.