قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من دبي :قالت مجموعة من خبراء الكمبيوتر والانترنت في سوريا ل " إيلاف " عبر اتصال معهم من دبي ان خدمة الانترنت في سوريا سيئة جدا بشكل غير معقول ولا تنم عن ان البلد في مرحلة تطوير وتحديث.

و أوضح أحد هؤلاء الخبراء ان بعض الرسائل التي تخرج للمتصفح عندما يسقط الاتصال تقول " لا يمكن العثور على الملقّم " ، ويتساءل الخبير عما إذا عرف بيل جيتز بهذه الرسالة فكيف تكون ردة فعله ! ويضيف الخبير " أخشى أن يكون سُرق الملقّم أيضا فنحن لا نستغرب ان يصل الفساد إلى ملقّم الانترنت في سوريا ".

توجد جهتان تزودان خدمة الانترنت في سوريا : الجمعية السورية للمعلوماتية التي تقطع الانترنت إذا لم يدفع المشترك اشتراكا شهريا سواء تصفح أو لم يتصفح وقيمة الاشتراك 600 ليرة ، ومؤسسة البريد الرسمية التي لا تطلب اشتراكا شهريا لكنها تعوّضه من خلال بطء الاتصال فتزداد الدقائق وترتفع قيمة الفاتورة إضافة إلى حديث المشتركين عن الفواتير الخيالية.

كما يعاني المتصفح من حجب المواقع مثل موقع " إيلاف " وغيره من مواقع سورية . ورغم رفع الحجب عن البريد الإلكتروني -كخطوة إيجابية- إلا أن خدمة البريد لا تزال سيئة بسبب الأجهزة التقليدية المستخدمة في الاتصالات في سوريا وهذا ما يعرّض الرسائل للتشفير أو تذهب فارغة.