قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بوسطن-ايلاف : يمكن للأدوية الخافضة لضغط الدم ، حسب معطيات العلماء الأميركان ، ان تسهم في تقليل الأضرار التي تصيب الكلى عند مرضى السكر بل وان توقفه ايضا.& وهي قناعات جديدة توصلت اليها دراسة حديثة شملت 3818 مريضا بالسكر في الولايات المتحدة.
تعتبر الأضرار الكلوية من المضاعفات المتأخرة لمرضى السكر التي تستطيع أدوية علاج الضغط الكابحة لانجيوتنسين Angiotensin-2 blocker ان تقللها او توقف تقدمها. ويقول العلماء الآن ان هذه الأدوية قادرة على تأخير حدوث العجز الكلوي ، وهو النتيجة المتأخرة للاصابة بالتلف الكلوي ، لمدة سنتين.
ويعتقد العلماء ان استخدام هذه الأدوية من قبل المرضى الذين لا يعانون من تلف خطير في الكلى قد يوقف حدوث العجز الكلوي تماما. علما ان العجز الكلوي يصيب 40% من مرضى السكر في المراحل الأخيرة من المرض.
استغرقت الدراسة من الدكتور باري برينر ، من مستشفى الأمراض النسائية في بوسطن فترة ثلاث سنوات ويعتقد الآن انه كان من الممكن تجنب 38 الف حالة عجز عن الكلى ألمت بمرضى اميركيين بالسكر خلال نفس الفترة لو ان الجميع كانوا قد عولجوا بالأدوية الخافضة لضغط الدم. واحصى الباحثون امكانية تقليص كلف علاج هذه الحالات بمقدار مليار دولار اميركي لو استعيض عن عمليات غسيل الكلى الزرع ... الخ بالعلاج بالأدوية الخافضة لضغط الدم.
استخدم الباحثون في الدراسة خافضات الضغط المجازة في الولايات المتحدة مثل افابرو Avapro من شركة بريستول- مايرز سكويب و كوزار Cozzar من شركة ميرك.