قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&واشنطن&- اعتبر وزير الدفاع الاميركي دونالد رامسفلد في مقابلة نشرتها الخميس صحيفة "نيويورك تايمز" ان اسامة بن لادن قد يحاول الفرار من القوات التي يقودها اميركيون ويغادر افغانستان بواسطة مروحية.
&وقال رامسفلد "برأيي ان ما سيحاول القيام به على الارجح هو ان يستقل مروحية في احد هذه الوديان التي يصعب الوصول اليها ويتوجه الى مكان يوجد فيه مطار وطائرة تنتظره". واضاف "نحاول ان نصعب الامور عليه ونمضي الكثير من الوقت في البحث عن دوائر قيادة القاعدة وطالبان وحين نجدها سندمرها".
&لكن رامسفلد اقر بان بن لادن قد يفر من افغانستان قائلا "لديه ما يكفي من المال لفعل ما يريد او للمحاولة على الاقل". وقال الوزير الاميركي انه رغم تدمير ثلاثة ارباع المروحيات التي تملكها طالبان بالضربات الاميركية يبقى هناك بعض المروحيات التي قد تكون خبئت لكي توضع في تصرف بن لادن.
واضاف انه يمكن لمروحية تحلق على علو منخفض وبسبب سوء الاحوال الجوية ان تفلت وان لا ترصد. وقال "لقد سمعت انه لوحظ وجود مروحيات بالقرب من الحدود الباكستانية في الاسابيع الماضية ولم نتمكن من رصدها".
من جهة اخرى قال مسؤولون اميركيون رفيعو المستوى للصحيفة ان حوالى 100 عنصر من قوات الكوماندوس الاميركية على متن آليات خاصة موجودون في جنوب افغانستان حيث لا تزال طالبان تقاتل. واضافوا ان القوات الخاصة اغلقت الطرقات ورصدت المناطق المحتملة لانزال القوات الاميركية وقامت بمهمات استطلاع.