قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&
ايلاف: تسلم محمد شفيق عميد "المعهد الملكي للثقافة الامازيغية" مساء امس الأربعاء في مقر البرلمان الهولندي بلاهاي الجائزة الكبرى للامير كلاوس& برسم السنة الجارية.
وحسب وكالة المغرب العربي للأنباء فقد اختارت لجنة منح الجائزة برئاسة ادريان فان ديرستاي محمد شفيق للفوز بجائزة هذه السنة باجماع أعضائها من بين عشرة مرشحين، وتقدر قيمة الجائزة المالية ب 100 ألف أورو.
وقد تبارى بجانب محمد شفيق للفوز بجائزة الأمير كلاوس& تسعة مرشحين آخرين من افريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية تقاسموا مبلغ 25 ألف اورو .
ومن بين المرشحين للجائزة ذكرت الوكالة كلا من الفنان الموسيقي البوليفي (مارسيلو أراوث لابانديث) والرسام الكاريكاتوري السوري (علي فرزات) والشاعر الكاتب البرازيلي (فيريرا غولار) والصحفية الاسرائيلية (أميرة هاس) والفنان الموسيقي السنغالي (يوسو اندور) والسينمائي (والتر تورنيي) من الاوروغواي.
وقد تم اختيار محمد ضفيق بناء على مسيرته العلمية التي تمتد على مسافة ثلاثين سنة منشغلة بإثبات الخصوصية الامازيغية كجزء أساسي من مكونات الثقافة المغربية وذلك من خلال مساهمات فكرية تتجسد تتجسد في عدد من المؤلفات لعل أبرزها "القاموس& العربي الامازيغي" في ثلاثة أجزاء، اضافة لكونه حول المطلب