قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الرباط: أعرب عبد الرحيم العلام، رئيس اتحاد كتاب المغرب، خلال لقائه ببعض الفعاليات الثقافية المغربية بباريس، من أعضاء الاتحاد وغيرهم، عن رغبة المنظمة في تأسيس فرع جديد لها بباريس، وذلك تفعيلاً لتوصيات مؤتمراتها السابقة ولقرارات مكاتبها التنفيذية، واعتباراً للعدد الكبير والمؤثر للكتاب والأدباء والباحثين المغاربة المقيمين بفرنسا، وبما يحققونه من حضور مضيء في المشهد الإبداعي الوطني والأجنبي، ومن تراكم إبداعي وثقافي لافت.

وأشار رئيس الاتحاد الكتاب المغربي إلى أن هذا الإجراء يشكل خطوة أولى نحو تأسيس فروع جديدة للاتحاد بعواصم أوروبية أخرى، استجابة لرغبة أعضاء الاتحاد، من داخل الوطن ومن مغاربة العالم، في تعميق أواصر التواصل والتفاعل فيما بينهم، بعيداً عن أية هوة مفترضة.

وارتأى رئيس الاتحاد أن تتم مباشرة هذا الإجراء، في أقرب الآجال، خاصة وأنه قد تم إيجاد السند القانوني لإحداث فرع جديد بباريس، بما في ذلك توفير مقر مؤقت له، إثر تكرم إحدى المؤسسات الثقافية المغربية بباريس بوضع مقرها الرئيس رهن إشارة فرع الاتحاد.