تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث

شوقي مسلماني: "ما أقلّ الوجوه الكثيرة"

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

1 (علي عجيني) 
كانت الزهور كلُّها على لونٍ واحد 
وسألتْ واحدةٌ منها كالعادةِ في الرِقّة 
وفي كلِّ حقبة  
أن تكون على لونٍ آخر 
وبعدَ أحقاب صارت الزهورُ كلّها 
على كلِّ الألوان 
لأنّ كلَّ لونٍ آخَر إختارتْهُ كلُّ زهرة 
كان يليق 
الصدْفةُ تخطّطُ لعالَمٍ آخَر  
وكم كنتَ تصنع للكلمات ألواناً 
وكم كنتَ لطيفاً وشجاعاً.      

2 (عبدالله سليم)  
ظلَّ 
يعزفُ على عودِه 
طوالَ الليل 
حتى طلعَ الفجرُ من عينيه 
وخرجَ البحرُ مِن بين أصابِعِه 
وكم سبحنا معاً إلى عالمٍ ليس لنا. 

3 (اسكندر ومازن)  
1 _ 
يتساءلان عن الصحّ في زحمةِ الأخطاء   
لا يفقدُ الغدَ مثل الذي يفقدُ الطفلَ فيه 
الغناء لا يبقى منه إلاّ ما يبقى من الليل 
وكلُّ شيء ينطفئ ولا يبقى إلاّ ضوءُ جسد.  

2 _ 
البئرُ البعيدة حياةٌ بعيدة 
المشنوقُ المتدلّي هامداً ظلُّه على الأرض يتحرّك  
وأبعد من كلِّ جناح حياةٌ كريمة.

3 _ 
كلامُ المغلوب كلامُ الغالب  
التاريخُ يُشرفُ من أعلى جبل 
"لا تأتي السعادة جاهزةً، تأتي مِن نتائجِ العمل" 
ما أكثر الوجوه القليلة، ما أقلّ الوجوه الكثيرة 
ومن يصدّق، يا صديقيّ، هذا الذي "حصلَ" غداً؟. 

4 (طريقُ الحصاد)  
الريحُ حبلى 
العاصفةُ يباب. 

5 (عتمة)  
قطرةٌ معتمةٌ في بحرِ الشمس 
في بحرِ الشمسِ قطرةٌ معتمةٌ 
معتمةٌ قطرةٌ في بحرِ الشمس 
شمسٌ معتمةٌ 

عتمةٌ 
في الشمس.  

6 (ليس أنا) 
ليس أنا مَنْ يُرتِّبُ الصُدَفَ  
الصدفُ ليس أنا من يرتّبها    
ليس أنا مَنْ يُرتِّب 
ليس أنا. 

7 (شبْهة)  
رماد 
في الذهب. 
[email protected] 
    


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في ثقافات