قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

فاز فيلم "سيدة البحر" للكاتبة والمخرجة السعودية شهد أمين بحائزة فيرونا للفيلم الأكثر إبداعًا ضمن جوائز أسبوع النقاد في مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي.

إيلاف من الرياض: تدور أحداث الفيلم في إطار أسطوري، حول قصة فتاة يافعة اسمها حياة، تنشأ في قرية فقيرة تحكمها تقاليد مظلمة، تتمثل في تقديم الإناث من أطفالها إلى مخلوقات غريبة تعيش في المياه المجاورة.

يتناول العمل قضية التغيير الواقع في دور المرأة داخل المجتمع، من خلال إطار خيالي جامح، ويُعد «سيدة البحر» الذي صوّرت أحداثه في سلطنة عمان، باكورة أعمال الكاتبة والمخرجة السعودية شهد أمين، ومستوحى من فيلمها القصير الحائز جوائز، والذي يحمل عنوان «حورية وعين».

يجسد بطولة الفيلم كل من الفنانين بسيمة حجّار، أشرف برهوم، يعقوب الفرحان، وفاطمة الطائي، وهو من إنتاج شركة إيمج نيشن أبوظبي.

وكان الفيلم قد حظي بنجاح لافت، وإقبال جماهيري، خلال عرضه في مهرجان البندقية السينمائي الدولي ضمن مسابقة «أسبوع النقاد». يذكر أن الفيلم تم تصويره باللونين الأبيض والأسود معيدًا الذكريات حول الفيلم الكويتي القديم (بس يا بحر) 1972 م، ومن المتوقع أن المحطة التالية للفيلم هي مهرجان لندن في الشهر المقبل. 

من جدة إلى لندن
ولدت الكاتبة والمخرجة شهد أمين وترعرعت في مدينة جدّة السعودية، وهي حاصلة على درجة البكالوريوس في الإنتاج المرئي والدراسات السينمائية من جامعة غرب لندن، كما تحمل شهادة في تأليف السيناريوهات. 

من أفلامها القصيرة «موسيقانا» و«نافذة ليلى». وعُرض فيلمها القصير «عين وحورية» (2013) للمرة الأولى في مهرجان دبي السينمائي الدولي. ويعد «سيدة البحر» أول فيلم روائي طويل من إخراجها.
 
المرشحة المثالية نافس في جائزة الأسد الذهبي
يذكر أنه إضافة إلى فيلم "سيدة البحر" شارك  فيلم "المرشحة المثالية" للمخرجة السعودية هيفاء المنصور في مهرجان فينيسيا ضمن المسابقة الرسمية، ودخلت هيفاء المنصور‪ ‬بهذا الاختيار في تنافس مع مخرجين عالميين للفوز بجائزة "الأسد الذهبي"، مثل الكندي آتوم ايغويان، والسويدي روي آندرسون، والياباني هيروكازو كوريدا، وتقدم في فيلمها قصة سيدة سعودية تقرر خوض الانتخابات البلدية لأسبابها الخاصة‪.‬

حظي فيلم "المرشحة المثالية" بدعم من وزارة الثقافة السعودية، وهو من بطولة ميلا الزهراني ونورة العوض، وشارك في كتابته براد نيمن مع هيفاء المنصور، وصوّر بالكامل داخل المملكة العربية السعودية. ونقلًا عن رويترز قالت هيفاء المنصور إن "تقديم بطلة (للفيلم) هو تمكين غير مباشر للنساء".

ميلا الزهراني بطلة فيلم "المرشحة المثالية" للمخرجة السعودية هيفاء المنصور 

يشار إلى أن هيفاء المنصور سبقت لها المشاركة في مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي عام 2012، بفيلم "وجدة" ضمن مسابقة "Venice Horizons Award"، وفازت بثلاث جوائز مهمة، وتأتي عودتها إلى المهرجان بفيلمها الجديد "المرشحة المثالية" من بوابة المسابقة الرسمية متنافسة على جائزة "الأسد الذهبي" للمرة الأولى.
‫ ‬