قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك




لندن: قال رئيس الوزراء البريطاني غوردن براون اليوم إن رؤساء العالم يجب أن يتوصلوا إلى ما أسماه بـ quot;الصفقة الكبرىquot; لمواجهة الانكماش الاقتصادي، داعياً إلى التعاون في عملية الإصلاح المصرفي وأحزمة التحفيز المالية.

وأضاف براون في مؤتمره الصحافي الشهري في داوننينج ستريت quot;إنه من المحادثات التي أجريتها وسأجريها أعتقد أننا بصدد تشكيل اتفاق عالمي للمستقبل، حيث تلتزم كل قارة بمسؤولياتها والتزاماتها للعمل على التعامل مع الأزمة العالمية التي لايمكن حلها إلا عالمياًquot; مشيراً إلى أنه سيلتقي مع القادة الأوروبيين خلال الأيام المقبلة.

وقام براون بنشر وثيقة تحت مسمّى quot;الطريق إلى مؤتمر لندنquot; حدّد فيها خطة بريطانيا لمواجهة الأزمة المالية استعداداً لقمة الـ quot;جي 20quot; المزمع عقدها في العاصمة لندن في أبريل المقبل.

وأشار إلى أنه ينبغي على كل أقطار العالم المشاركة في خطة التحفيز المالية للاقتصاد، وتقديم الدعم إلى الاقتصاد والاستثمار وتخفيض أسعار الفائدة قدر الإمكان.

ولفت إلى أن بحث كيفية التعاون الدولي لمواجهة الأزمة المالية سيكون ضمن جدول أعمال قمة الـ quot;جي 20quot; في 2 أبريل المقبل، مبيناً أن quot;البعض سيكون عليه التعامل مع معدلات الفائدة والبعض سيكون عليه تقديم المزيد من التحفيز الماليquot;.

وأكد أن العالم أجمع عليه اتخاذ إجراء لمواجهة الأزمة المالية العالمية، وهو الهدف الرئيس من عقد القمة، مشيراً إلى أن التعاون مطلوب في عملية quot;التحول التنظيميquot; للنظام المصرفي وتنظيم عملية دفع الضرائب.

وأعرب براون عن اعتقاده بإمكانية الاتفاق على صفقة عالمية جديدة، مبيناً أن التعاون المطلوب في كل أنحاء العالم لم يتم تحقيقه من قبل، إلا أن بالإمكان تحقيقه لتلبية احتياجات العصر الحالي.

وحدد أولاوياته بمساعدة الناس في المملكة المتحدة، الذين يواجهون مشاكل في الرهن العقاري، ومشاكل في وظائفهم، ومشاكل في تمويل المشروعات الصغيرة.