قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تجاوزت قيمة الصادرات التركية حاجز 111 مليار دولار مع قرب إنتهاء عام 2010.


أنقرة: تجاوزت قيمة الصادرات التركية حاجز 111 مليار دولار مع قرب إنتهاء عام 2010 في معدل فاق التوقعات الرسمية التي قدرت الا تزيد قيمة الصادرات على مستوى 107 مليار دولار.

اكد ذلك وزير التجارة الخارجية ظفر جاغلايان في حفل تكريم لاتحاد المقاولين الاتراك بالعاصمة انقرة وقال فيه ان حجم الصادرات طول العام الحالي وحتى يوم امس سجلت 111.5 مليار دولار ما يظهر انتعاشا اقتصاديا لقطاع الصادرات مقارنة مع ارقام العام الماضي.

وعزا جاغلايان ارتفاع قيمة الصادرات التركية الى السياسة الخارجية التي تتبعها الحكومة وهي سياسة الانفتاح والتقارب مع الدول الى افسحت المجال امام فتح الاسواق الخارجية امام الصادرات التركية.

واضاف ان التقديرات الرسمية تؤكد ان صادرات التركية ستصل الى معدل 113 مليار دولار مع اليوم الاخير من عام 2010 وهو معدل فاق معدلات العام الماضي الذي شهد ركودا اقتصاديا اثر على معظم القطاعات الانتاجية في البلاد.

وبرغم ان قيمة صادرات العام الحالي لم تصل الى المستوى الذي حققته في عام 2008 حينما تجاوزت 130 مليار دولار فان الحكومة تعتبره مؤشرا على استعادة قطاع الصادرات انتعاشه من جديد بعد الازمة المالية التي ضربت معظم اسواق العالم.

وتعتمد تركيا بشكل كبير على الصادرات خصوصا من قطاع السيارات والمعدات والاغذية لادامة عجلة نمو اقتصادها الذي تمكن نتيجة برامج التحفيز الاقتصادي الحكومية من التعافي بسرعة من اثار الركود الاقتصادي.

وساهمت برامج التحفيز الاقتصادي التي بلغت قيمتها حوالي 30 مليار دولار في زيارة الانفاق الخاص ورفع معدلات الانتاج كما ساهمت سياسة التقارب الدبلوماسي في فتح اسواق خارجية جديدة امام الصادرات التركية خلافا للاسواق التقليدية في اوروبا والولايات المتحدة التي تعاني ركودا.