قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بغداد:اعلن بيان رسمي الاربعاء ان الحكومة العراقية وافقت على تزويد الاحياء السكنية في كافة انحاء البلاد بالوقود لمولدات الكهرباء مجانا طيلة موسم الصيف للتعويض عن النقص الحاد في الكهرباء.
وقال البيان الصادر عن وزير النفط عبد الكريم لعيبي ان 'مجلس الوزراء وافق على قيام وزارة النفط بتجهيز المولدات الحكومية والاهلية المجهزة للمواطنين بكامل حصتها من الوقود مجانا وبكمية 30 لتر لكل كيلو واط'. واكد وزير النفط في البيان الذي تسلمت وكالة فرانس برس نسخة منه ضرورة التزام اصحاب المولدات بتشغيلها 12 ساعة في اليوم الواحد ووضع اسعار جديدة للمشتركين تحددها مجالس المحافظات. واوضح ان 'القرار يشمل كل محافظات العراق وطيلة موسم الصيف'. واكد مصدر في وزارة النفط لفرانس برس ان 'الوزارة ستعمل على تنفيذ القرار باسرع وقت ممكن' موضحا ان 'الوزارة تجري حاليا احصاء لاعداد المولدات في بغداد والمحافظات لمعرفة الكميات المطلوبة' من الوقود.


وتحدث عن 'ثلاثة انواع من المولدات العاملة في المدن' هي 'الحكومية التي وزعتها مجالس المحافظات على المناطق والاهلية المسجلة لدى السلطات والاهلية غير المسجلة'. واكد وزير الدولة المتحدث باسم الحكومة العراقية علي الدباغ ان 'مجلس الوزراء قرر تخصيص 400 مليون دولار لشراء الوقود' اللازم. واضاف ان 'مجلس المحافظات سيقوم بمتابعة ومراقبة هذا الامر ووضع السعر المناسب لضمان عدم الاستغلال وسوء الاستفادة من الوقود ووضع الآلية المناسبة حتى يقوم المواطن بدوره بمراقبة اي تجاوزات أو سوء للخدمة'. وشهد العراق الصيف الماضي تظاهرات غاضبة احتجاجا على النقص الكبير في الكهرباء وسط ارتفاع كبير في درجات الحرارة وصل الى 54 درجة مئوية في بغداد. ويعاني قطاع الكهرباء في عموم العراق منذ سنوات من نقص في انتاج الطاقة جراء ما تعرضت له المحطات وشبكات النقل من اضرار كبيرة عند اجتياح البلاد عام 2003، وما اعقبه من اعمال تخريب. ويعتمد العراقيون على مولدات الطاقة لمعالجة النقص المستمر الذي يصل الى حوالى 18 ساعة في امس الواحد. وافادت وثيقة لشركة بارسونز برينكيرفوف للاستشارات التي تعمل لحساب وزارة الكهرباء نشرت في الاول من شباط/فبراير الماضي، ان على العراق انفاق حوالى ثمانية مليارات دولار في السنوات العشرين المقبلة اذا اراد تلبية حاجات سكانه في مجال الكهرباء.