قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن الاتحاد الأوروبي اليوم عن تقديمه 9.8 مليون يورو للسلطة الفلسطينية لهذا العام لصرفها إلى العائلات الفقيرة .


رام الله: أعلن الاتحاد الأوروبي اليوم (الجمعة)، عن تقديمه مساهمته الثانية للسلطة الفلسطينية لهذا العام في صرف الدفعات الفصلية من المخصصات الاجتماعية إلى العائلات الفقيرة في الضفة الغربية وقطاع غزة، وذلك يوم الاثنين المقبل.

وجاء في بيان صحفي صادر عن مكتب الاتحاد الأوروبي في القدس، أن قيمة هذه المساهمة التي يتم تسييرها عبر آلية (بيغاس) يبلغ حوالي 9.8 مليون يورو ممولة من قبل الاتحاد الأوروبي بقيمة 8.8 مليون يورو والحكومة الايرلندية بقيمة مليون يورو.

وأوضح البيان، أنه تم تحديد المستفيدين بالتعاون مع وزارتي المالية والشؤون الاجتماعية في السلطة الفلسطينية، عبر برنامج المساعدات النقدية الوطنية التابع للشؤون الاجتماعية، وهو برنامج مصمم لتوفير شبكة أمان أساسية إلى المواطنين الأكثر فقرا وعوزا، والمساعدة عبارة عن مخصصات نقدية.

ويستفيد من المخصصات بشكل مباشر 49.578 عائلة فلسطينية مستوفية للشروط، بما يتضمن 26.185 عائلة في غزة. وقالت وزيرة الشؤون الاجتماعية ماجدة المصري : إن الوزارة تهدف في برامجها المختلفة إلى التخفيف من حدة الفقر، والعمل على تعزيز وضمان الحياة الكريمة للمواطنين ، من خلال الوصول إلى الفئات الأكثر تهميشا في مجتمعناquot;.

وأضافت: quot;يأتي برنامج التحويلات النقدية في مقدمة هذه البرامج، ويغطي ما يقارب 87 ألف أسرة فلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة، ومن ضمنهم 10 آلاف أسرة سيتم إضافتها إلى قوائم غزة في هذه الدفعة، وفور توفر السيولة الماديةquot;.

وشكر ممثل الاتحاد الأوروبي كريستيان بيرغير ايرلندا لمساهمتها quot;السخيةquot; في البرنامج، الأمر الذي يؤكد على التعاون المثمر بين الاتحاد الأوروبي والدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، في دعم السلطة الفلسطينية في خطتها لبناء الدولة. وسيتم صرف المخصصات عبر شبكة من المصارف المحلية في مختلف أنحاء الضفة الغربية وغزة، وللمرة الأولى منذ تأسيس التحويلات النقدية الاجتماعية.