: آخر تحديث
تقرير جديد صادر عن البيت الأبيض:

ارتفاع أسعار النفط مفيد للاقتصاد الأميركي

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: يبدو أن ارتفاع أسعار النفط لا يكون ضاراً على الدوام بالاقتصاد الأميركي، بحسب تقرير جديد صادر عن البيت الأبيض. 

ورغم تغريدات الرئيس دونالد ترمب شاكياً فيها من ان اسعار النفط "مرتفعة جداً بصورة مفتعلة" فان مستشاريه الاقتصاديين يرون خلاف ذلك وان الولايات المتحدة يمكن ان تجني فوائد في نهاية المطاف من ارتفاع اسعار النفط الخام، كما افادت شبكة بلومبرغ الاقتصادية على موقعها الاكتروني. 

وقالت شبكة بلومبرغ ان مجلس المستشارين الاقتصاديين للبيت الأبيض أعلن في تقريره الاقتصادي السنوي الذي نشره على الانترنت يوم الثلاثاء: "إذا أصبحت الولايات المتحدة في المحصلة السنوية الصافية بلداً مصدراً للنفط فان من شأن ارتفاع اسعار النفط عموماً ان يساعد الاقتصاد الأميركي". 

وأضاف تقرير المستشارين الاقتصاديين للرئيس ترمب "ان المكاسب الصافية للمنتجين وشركائهم من مالكي مكامن المعادن ستفوق في هذه الحالة زيادة التكاليف على المستهلكين. ومثل هذا التغيير سيكون له عدد من الدلالات المهمة على مستوى السياسات". 

وتتوقع ادارة معلومات الطاقة ان الولايات المتحدة ستصبح بلداً مصدراً للنفط بحلول نهاية عام 2020. 

في هذه الأثناء استمرت اجواء التفاؤل الحذر في سوق النفط على خلفية الثقة بفاعلية التخفيضات في الانتاج التي اتفقت عليها منظمة البلدان المصدرة للنفط "أوبك" مع شركائها وتمديد العمل بهذه التخفيضات بعد يونيو المقبل مقترنة بتقرير مجلس المستشارين الاقتصاديين للبيت الأبيض عن فوائد ارتفاع اسعار النفط للاقتصاد الأميركي على المدى الأبعد اضافة الى قرار ترمب يوم الثلاثاء تجديد اعفاء العراق من الالتزام بالعقوبات الأميركية ضد ايران 90 يوماً آخر. 

أعدت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "بلومبرغ". الأصل منشور على الرابط التالي:

https://www.bloomberg.com/news/articles/2019-03-19/trump-economic-advisers-don-t-view-high-oil-prices-as-all-bad
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. واشنطن تستهدف بعقوباتها قلب الإقتصاد الإيراني
  2. الإمارات توافق على صفقة استحواذ
  3. أسعار النفط ترتفع وسط التوتر الأميركي الإيراني
  4. مصارف الولايات المتحدة الكبرى تتمتع بملاءة كافية في حال حدوث أزمة
في اقتصاد