قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف: اكتشف باحثون في كندا أن السيدات اللاتي يعملن خلال ساعات الليل يكن أكثر عرضة لدخول سن اليأس وهن في سن صغيرة. كما تبين لهم أن السيدات اللاتي يعملن في المساء حتى بشكل غير منتظم يزداد لديهن بنسبة 9 % خطر الدخول في مرحلة انقطاع الطمث.

وأوردت صحيفة الدايلي ميل البريطانية عن الباحثين قولهم إن نتائج دراستهم التي أجروها بهذا الصدد في جامعة دلهاوزي الكندية تعتبر غاية في الأهمية لأن السيدات اللاتي يدخلن مرحلة سن اليأس بشكل مبكر يَكُنَّ أكثر عرضة لخطر الإصابة بمجموعة من الأمراض التي من بينها أمراض القلب، هشاشة العظام وكذلك مشاكل الذاكرة.

وأوضح الباحثون أنهم تعقبوا في دراستهم ما يزيد عن 80 ألف ممرضة ممن يعملن ليلاً على مدار مدة استمرت 22 عاماً، واتضح لهم أن خطر دخول سن اليأس بشكل مبكر كان أكبر بين هؤلاء السيدات اللاتي واظبن على العمل في المساء لمدة عامين.

ونقلت الدايلي ميل في السياق نفسه عن دكتور ديفيد ستوك، الباحث الرئيسي بالدراسة، قوله "هذه هي أول دراسة تربط تناوب العمل ليلاً والسن في مرحلة انقطاع الطمث. ويبدو أن العمل بنظام الورديات أمر مهم بشكل خاص بالنسبة لهؤلاء السيدات اللاتي دخلن مرحلة انقطاع الطمث قبل سن الـ 45، علماً بأن ذلك قد يكون بسبب تعطل إيقاعهن اليومي، إصابتهن بالإجهاد أو التعب، ونحن نحتاج لمزيد من الأبحاث".

أعدت "إيلاف" المادة بتصرف عن صحيفة "الدايلي ميل" البريطانية، الرابط الأصلي أدناه
https://www.dailymail.co.uk/health/article-6761527/Women-work-night-shifts-nine-cent-likely-early-menopause.html