قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دكار: أجرت طائرة تابعة للخطوط الإثيوبية هبوطا اضطراريا في دكار وقد اشتعل أحد محرّكيها، في حين لم يصب الركاب التسعون الذين كانوا على متنها وأفراد الطاقم بأي أذى، بحسب ما أعلن مسؤولو المطار وشركة الطيران.

وكانت الطائرة وهي من طراز بوينغ 767 قد أقلعت للتو من مطار دكار متّجهة إلى أديس أبابا حين طلب الطيار الإذن للعودة والهبوط اضطراريا، بحسب ما صرّح المتحدث باسم مطار دكار تيديان تامبا لوكالة فرانس برس.

وأكدت الخطوط الإثيوبية أن طائرة تابعة لها تعرّضت لـ"مشكلة ميكانيكية" وتمكّنت من العودة بسلام إلى المطار الذي أقلعت منه، من دون إعطاء مزيد من التفاصيل حول الأسباب. وأكدت شركة الطيران عدم تعرّض أي من الركاب الذين كانوا على متن الطائرة لأي أذى. ويأتي الهبوط الاضطراري في دكار بعد أشهر من تحطّم طائرة بوينغ 737 ماكس في مارس بعيد إقلاعها من أديس أبابا ومقتل 157 شخصا كانوا على متنها.