: آخر تحديث
مدينة تضج بالحب وهيام العاشقين

إليكم أكثر الأماكن رومانسية في باريس

طالما كانت باريس قبلة العشاق، يذهبون إليها ليتبادلوا العناق والقبل، تأسرهم طلتها البهية، وأمكنتها التي تضج بالحب والهيام، بعض تلك الأماكن تحول إلى أيقونة تحاكي أكثر اللحظات رومانسية على الإطلاق، وبعضها الآخر تدرج من الشيء إلى متحرك ينبض بقصص وروايات الغرام. 

إعداد عبد الإله مجيد: تتمتع باريس بسمعة عالمية بوصفها مدينة الحب، وبمناسبة يوم الحب في 14 شباط (فبراير) استطلع موقع لوكال الاخباري آراء كتاب ومصورين ومدونين يعيشون في باريس عن أكثر البقع رومانسية في العاصمة الفرنسية. وكانت الاجابات كالآتي.
 
 
جسر العشاق
 
يقول ماركو هازان الذي اطلق موقع "بشر باريس" ذا الشعبية الواسعة، انه ليست هناك بقعة أكثر رومانسية من جسر "بون دي آرت".  
 
ويعتبر هازان ان هذه البقعة "ليست جسرا فحسب، بل رمز للحب الحقيقي في أكثر مدن العالم رومانسية"، ويذهب الى ان المكان يكون حتى أكثر رومانسية إذا زرته وحدك، إذ "ما عليك إلا ان تقف هناك وتتفرج على نهر السين وتفكر في من تحبه حقا، هذه هي باريس".  
 
 
متحف "مونمارتر"
 
تقول الكاتبة البريطانية نيكولا وليامز، المقيمة في باريس، انها تُسحَر كلما تقوم بزيارة متحف مونمارتر، ليس لأن مبنى المتحف من أقدم بيوت مونمارتر فحسب، بل لأن حديقته تستحضر رومانسية هذا الحي الفني القديم في القرن التاسع عشر، واضافت: "ان مشغل رينوار كان هنا لبعض الوقت ومن السهل ان نتخيله جالسا امام مسند لوحته يرسم".  
 
وتقترح الكاتبة البريطانية استطلاع حديقة المتحف بأشجارها غابرة القدم لاكتشاف الدرج السري الذي يطل على منظر خلاب لمدينة باريس.  
 
 
ميدان "بلاس دوفين"
 
تقول المصورة والمدونة كارين اولسن إن بلاس دوفين يقع وسط باريس، لكنه رغم ذلك مكان هادئ أغلب الوقت لأنه بين بيوت جميلة تحيط بهذا الميدان الصغير، وتضيف اولسن ان الميدان واحد من الأماكن المفضلة عندها للقيام بنزهة رومانسية على الأقدام في ساعات النهار ايام الربيع حين تكون الأشجار في ذروة تفتحها أو في ليالي الشتاء حين يكون الميدان مضاء بأعمدة المصابيح الفرنسية التقليدية. وتلاحظ اولسن ان المرء يكاد ان يجد نفسه في هذه البقعة وحيدا وسط مدينة باريس المزدحمة.
 
 
حديقة "سكوير دو فير غالان" 
 
ولكن المدونة سيديولا سكوت تؤكد انه ليست هناك بقعة أكثر رومانسية في باريس من هذه الحديقة الصغيرة المنزوية تحت الحافة الغربية من الجزيرة، حيث يشعر الزائر حين يقف في النهاية القصوى وكأنة في مقدمة سفينة تتهادى في نهر السين وباريس على الضفتين.
 
 
منطقة "رو دي بارس" 
 
تؤكد الكاتبة والمدونة ليلي هايس انها لن تفوت زيارة "رو دي بارس" في يوم الحب وتقول ان العبور الى الضفة اليمنى على جسر لوي فيليب يتيح للزائر ان يرى منظرا خلابا لباريس في "رو دي بارس" النابض بالحياة حيث المطاعم الصغيرة والمقاهي الرصيفية والمتاجر الطريفة والأقواس المعلقة للكنيسة القوطية الموجودة هناك. 
 
كما توجد في هذه البقعة بيوت نصفها من الخشب وحديقة سرية صغيرة يمكن النظر منها الى الجانب الشمالي للكنيسة. وتقول هايس ان هذا المكان يوفر "اجواء مثلى للاستمتاع بقبلة باريسية رومانسية".
 
 
شارع "رو دي آبيسيس"
 
يجزم المدون سيرج ماسنيان ان مونمارتر واحد من أكثر احياء باريس رومانسية، ويقول: "أحب التنزه في رو دي آبسيس في نهاية اليوم واحتساء كأس على مائدة صغيرة في الشارع الحجري. وصوب التل في الشوارع الملتوية هناك وفرة من المطاعم الصغيرة".  
 
ومن قمة مونمارتر يمكن للزائر ان يرى أجمل منظر لمدينة باريس، بحسب ماسنيان الذي يقول انه ليس هناك مكان أجمل من هذه البقعة للتنزه مع الحبيب يدًا بيد.
 
 
حانة "مونشاينر" 
 
ترى ليزا التي تعمل في شركة سافوا فير باري ان من كان على موعد مع الحبيب يجب ان يتوجه الى حانة مخفية. وتقول "ان مونشاينر من الحانات الرومانسية المفضلة في باريس" مشيرة الى "ان عنصر المفاجأة مع الانارة الرومانسية والاجواء الحميمة وديكور العشرينات تجعلك تشعر وكأنك عدت في الزمن الى عالم خاص بك، أنت بشريكتك فقط".  
 
 
متجر "سيرج لوتين" في "باليه رويال" 
 
تقول المدونة مليسا لاد ان زيارة متجر بيع العطور هذا مع الحبيبة خبرة لطيفة جدا، منوهة بالخدمة الجيدة وجمال المتجر الذي ينفتح على حدائق يمكن التنزه فيها اثناء التفكير في العطر المفضل.  
 
 
مطعم "لا تور دارجان" 
 
يقول المدون المختص بالأطعمة جون تالبوت ان باريس كلها رومانسية، بل ان فكرة باريس نفسها فكرة رومانسية. ولكنه يوصي بزيارة مطعم تور دارجان الذي يطل على نهر السين للتفرج على الأنوار المتلألئة من تحت، وضوء القمر من فوق.
 
 
منطقة "سان جرمان دي بريس"
 
تقول المدونة ماريسا كوكس ان العمارة في هذه البقعة تمثل باريس الكلاسيكية الجميلة التي نراها في الأفلام وهي مكان زاخر بالغاليريات الصغيرة.  
 
وتوصي كوكس بزيارة سوق الزهور ومكتبة شكسبير قبل التنزه في ازقة المنطقة. وتؤكد كوكس ان افضل وقت للزيارة هو الصيف، حيث يمكن للزائر ان يتنزه وبيده الآيس كريم أو في الشتاء بتناول مشروب الشكولاتة الساخنة في بار دو مارش أو رو سان اندريه دي آرت.  
 

 


عدد التعليقات 2
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. دمشق أجمل
فاتن حلاوة - GMT السبت 13 فبراير 2016 17:16
تحيا باريس... لكن دمشق أجملَ!
2. الحب
هنادي - GMT السبت 13 فبراير 2016 17:34
كل الحب لإيلاف في عيد الحب


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. صهر الرئيس الإيراني يواجه اتهامات بالمحسوبية
  2. واشنطن تحذر
  3. العراق يعيد بناء جامع النوري في الموصل
  4. برنامج أوباما للتغطية الصحية محور معركة أميركية جديدة
  5. تدريبات عسكرية مصرية مع الأردن ودول الساحل والصحراء
  6. الرئيس العراقي يتخلى عن جنسيته البريطانية
  7. شخصيات دولية تدعو أوروبا لسياسة حازمة ضد النظام الإيراني
  8. مستحضرات تجميل مفصلة لبشرة كل إنسان
  9. قرار عالمي في
  10. اكتشاف مقبرة تعود لأكثر من 4400 عام جنوب القاهرة
  11. الأميرة للا مريم تدشن
  12. في يومه العالمي: تعرف على دور الشاي في استقلال أمريكا
  13. مئات من الستر الصفراء يتظاهرون في بروكسل بهدوء
  14. مستقبل الـ(ناتو) وسؤال
  15. أزمة الخبز ترهق الكوبيين
  16. محمد بن راشد: التسامح هو عنوان المجتمعات المتقدمة فكريا وإنسانيا
في أخبار