قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أوقف المتظاهرون سيارة لقوى الأمن الداخلي وما سمحوا لها بالمرور قبل أن يشد سائقها حزام الأمان.

بيروت: في الأيام العادية، غرامة عدم شد حزام الأمان في أثناء قيادة السيارات في لبنان يصل إلى 100 ألف ليرة، أي نحو 66 دولارًا. غالبًا ما توقف شرطة المرور في الأمن الداخلي السائقين اللبنانيين من أجل تسطير المخالفات بحقهم متى قادوا بلا حزام. أما اليوم، في عهد الثورة، يوقف المتظاهرون رجال قوى الأمن الداخلي اللبناني على الطرقات، حيث يقفون ليقفلوها بوجه السيارات، ولا يسمحون لهم بالمرور إلا بعد أن يشدوا الحزام... للأمان. إنها الأدوار المقلوبة اليوم. ربما هذا ما يحتاج إليه اللبنانيون ليصلوا بر الأمان.

فعلًا... بلا حزام ما بتمرق يا وطن!