قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

غزة: قُتل ستة فلسطينيين من عائلة واحدة بينهم ثلاثة أطفال وسيدتان في غارة جوية إسرائيلية استهدفت منزلهم في دير البلح في وسط قطاع غزة، ما يرفع عدد القتلى الفلسطينيين إلى 32 منذ بدء الغارات الاسرائيلية، وفق وزارة الصحة في غزة.

وقال أشرف القدرة الناطق باسم الوزارة "ارتقى 6 شهداء و12 اصابة بجراح مختلفة جراء قصف الاحتلال لمنزلهم في دير البلح ونقلوا جميعهم إلى مستشفى شهداء الأقصى، وبذلك يرتفع عدد الشهداء إلى 32 ومئة مصاب منذ بدء العدوان".

وأوضح القدرة أن "الشهداء هم: رسمي أبو ملحوس ويسرى أبو ملحوس ومريم أبو ملحوس والأطفال معاذ ووسيم ومهند".

وأكد مصدر أمني أن "صاروخا واحدا على الأقل أصاب المنزل ما أدى لتدميره واستشهاد كل من فيه من أفراد العائلة، هذه مجزرة إسرائيلية جديدة".

وشن الطيران الحربي الإسرائيلي سلسلة غارات جوية ليلا وفجر الخميس استهدفت بشكل خاص مواقع تابعة لحركة الجهاد الإسلامي وعددا من المنازل، كما أطلق مقاتلون فلسطينيون عشرات القذائف والصواريخ تجاه المدن الإسرائيلية، وفق مصادر فلسطينية وإسرائيلية.

وقالت سرايا القدس الجناح لعسكري للجهاد الإسلامي إنها "قصفت بعشرات الصواريخ مدنا محتلة كبرى، القدس والخضيرة وتل ابيب وعسقلان".

من جهة ثانية قال مسؤول أمني مصري لوكالة فرانس برس إن "مصر تطالب الفصائل الفلسطينية وحركة الجهاد الإسلامي بالوقف الفوري لإطلاق النار، كما تطالب إسرائيل بالوقف الفوري لإطلاق النار ووقف الاغتيالات، وكذلك وقف إطلاق النار على المتظاهرين في مسيرات العودة".

وتجري مصر بدعم من الأمم المتحدة اتصالات مكثفة مع الجانبين في سبيل إعادة تثبيت التهدئة، لكن هذه الجهود لم تفلح حتى فجر الخميس.